مين جربت عمل فواحة البخور‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 21 أغسطس 2017 - 21:28
مين جربت عمل فواحة البخور‎

هناك الكثير من الطرق السهلة التي يبحث عنها الناس لملآ منازلهم بالعطور و الروائح الجميلة و من أهم مصادر العطور في المنزل و أغلب المنازل لا تخلو منها، و مكوناتها بسيطة يمكن لكثير صنعها بنفسه، فهي تتكون من الورد العطري و الخشب العطري أو اللحاء، و تتكون أيضا من بعض الأعشاب والتوابل بالإضافة إلى بعض المثبتات الكيميائية التي تضاف عليها، مثل سيقان السوسن و بعض قشور الفواكه الحمضية مثل البرتقال، و أهم شيء في المكونات الزيوت العطرية و يجب أثناء اختيار المكونات أن يتم الاختيار بعناية و إبداع، و الاهتمام بشكل الوعاء التي توضع به المكونات، مع وجود فتحات تخرج منها الرائحة و يجب أيضا أن تكون مزودة بحمالات.

الطريقة الجافة لعمل الفواحة

هذه الطريقة من أكثر الطرق انتشارا و أسرعها و يتم تجفيف مكوناتها قبل الاستخدام حتى لا تكون رطبة، و يتم جمع المواد النباتية بعد أن يجف الندى من عليها، و لكن قبل سطوع الشمس بمدة لأن الشمس تتسبب في تطاير الزيوت العطرية من عليها، و إذا وجدت أي مواد تالفة في المكونات فيتم التخلص منها، و البتلات تكون جاهزة للاستخدام عندما تكون هشة الملمس، فيتم نثرها و تقلب بانتظام حتى يمر الهواء بداخلها و تجف جيدا، بعد ذلك يتم وضع المثبت الكيمائي و التوابل و الأعشاب في وعاء صغير، و قاعدة عامة أن النسب تكون بمقدار أربعة أكواب من النباتات الجافة، و ملعقتان كبيرتان من التوابل و شريط من قشور الفواكه الحمضية.

يتم إضافة بعض القطرات من الزيت العطري و كلما كان الزيت العطري أكثر كلما كانت الرائحة أقوى، يقلب الزيت العطري على التوابل جيدا بواسطة أطراف الأصابع، باقي المكونات الجافة و التي تكون عبارة عن النباتات الجافة، يتم وضعها في وعاء كبير و تخلط عليها المثبت و التوابل، و توضع في مكان مظلم لمدة طويلة تصل إلى ثماني أسابيع و تنبعث منها الرائحة.

الطريقة الرطبة لعمل الفواحة

هذه الطريقة تحتاج إلى مجهود أكبر بعض الشيء لكن النتيجة تكون جذابة أكثر، و هذه الطريقة تتم معالجة الورد والبتلات و تعطي رائحة قوية و جذابة، و يتم استخدام فيها ورد عطري و أوراق و بعض البتلات التي تكون جافة بعض الشيء، توضع طبقة من الورد و الأوراق المجففة في قاعدة برطمان زجاجي أو أي وعاء مناسب، و توضع عليها طبقة من الملح الخشن بحيث تكون ثلث طبقة الورد، وتوضع على طبقة الملح طبقة خفيفة من السكر البني مع إضافة بعض من قطرات عصير العنب على السكر، و يتم تكرار هذه الخطوات بنفس النمط طبقة من الورد و عليها طبقة من الملح ثم السكر، إلى أن يمتلئ البرطمان بالمكونات و يغلق جيدا و يوضع في مكان بارد لمدة شهرين إلى أن تتم المعالجة.

بعد مرور الشهرين تكون المكونات أصبحت قطعة واحدة تمت معالجتها بالسكر و الملح و عصير العنب، بعد ذلك توضع في وعاء و يتم تفتيتها و تضاف إليها التوابل و الأعشاب و المثبتات الكيمائية، و هذه الطريقة تستخدم فيها الزيوت العطرية العالية في التكليف و يتم إضافة قطرات قليلة عليها،  و بعد ذلك توضع المكونات في وعاء و تترك في مكان بارد لمدة شعر لتتم المعالجة مرة أخرى، يمكن بعد المعالجة أن توضع المكونات في فواحة مفتوحة و تنتشر الرائحة في المكان، أو يمكن أن توضع في وعاء مغلق و تفتح عند الرغبة لتنتشر الرائحة في أنحاء الغرفة.

تجديد الفواحة القديمة

مع مرور الوقت تفقد الفواحات رائحتها فلا تكون قوية مثل البداية، في الغالب يتم التخلص منها و لكن يمكن تجربتها أولا و تجديدها، فيتم و ضع الفواحة في وعاء خلط مع إضافة ثلاثة قطرات من الزيت العطري، يتم التأكد من قوة رائحتها عن طريق شمها و إضافة المزيد من الزيت العطري إذا كانت الرائحة ليست قوية.

طريقة عمل فواحة الورد

يتم إحضار ثمانية أكواب من الورد المجفف و غالبا يكون من الورد الأحمر، مع ثلاثة أكواب من نبتة اللقلقي الجافة و نصف كوب من سيقان السوسن و تكون على شكل بودرة، مع إضافة ثلاث قطرات من زيت الورد و قطرتان من زيت اللقلقي، و توضع المكونات الجافة في وعاء وتقلب جيدا و تضاف عليها الزيوت العطرية بالتدريج و أيضا تقلب جيدا، و توضع في وعاء محكم و مكان مغلق و تترك لمدة أسابيع لحين المعالجة و من ثم تستخدم بالطريقة المعروفة.