مقال عن يوم الموهبة الخليجي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 18 مايو 2017 - 13:35
مقال عن يوم الموهبة الخليجي‎

اوصى المؤتمر العام ال23 لوزراء التربية والتعليم في الدول الأعضاء بمكتب التربية العربي لدول الخليج في اختتام اعماله اليوم بالتركيز على البعد التربوي والثقافي في مجال وسائل التواصل الاجتماعي من حيث المحتوى والاستخدام.

ووافق المشاركون في المؤتمر على مقترح اماراتي بتخصيص (يوم خليجي للموهبة والإبداع) واعتماده يوما للموهوبين الخليجيين محددين الثالث من شهر مارس من كل عام موعدا للاحتفاء بهذا اليوم على ان يتم التحديد الدقيق ليوم الاحتفاء بصفة سنوية بالتشاور بين المكتب ووزارات التربية والتعليم في الدول الأعضاء.

وشملت نتائج وتوصيات المؤتمر تحويل وسائل التواصل الى أدوات لتعزيز القيم الإسلامية والعربية والوطنية ونشر الوعي بين أفراد المجتمع بشكل عام والمتعلمين بشكل خاص مع التأكيد على أن تكون وسائل التواصل الاجتماعي جزءا من التعليم الإلكتروني ووسائل التدريس.

كما تم اعتماد البرامج المقترحة للمكتب وأجهزته للدورة المالية (2015 / 2016) واتخاذ كل ما من شأنه ضمان جودة تنفيذ البرامج وإنجازها في المدة الزمنية المقررة لها والاستعانة ببيوت الخبرة والمؤسسات التربوية المتميزة لتنفيذها على أكمل وجه.

واوصى بتفعيل مشاركات الدول الأعضاء في تنفيذ برامج المكتب وأجهزته وزيادة أعداد المشاركين فيها والاستفادة من إمكانات جامعة الخليج العربي والمراكز المتخصصة في تنفيذ تلك البرامج وإخضاع استراتيجية مكتب التربية العربي لدول الخليج للتقويم المستمر من خلال وضع أدلة تقويم ومتابعة لتحقيق الغرض.

وثمن المشاركون بالمؤتمر جهود المكتب العربي في اعداد استراتيجيته للسنوات ( 2015 ـ 2020) ومتابعة العمل فيها حتى اعتمادها وتدشينها والتعاقد مع جهة محايدة لتقويم مدى الاستفادة من نواتج برامج مكتب التربية العربي لدول الخليج وأجهزته.

ووافقوا على موعد انعقاد المؤتمر العام للمكتب في دورته العادية الرابعة والعشرين المقترح عقدها في المملكة العربية السعودية في 27 و 28 سبتمبر 2016.

كما تمت الموافقة على عقد الاجتماع التشاوري الثامن لوزراء التربية والتعليم في السابع من أكتوبر 2015 بدولة الإمارات العربية المتحدة.

اقرأ:




مشاهدة 37