مقال عن نفسي بالعربي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 18 مايو 2017 - 11:27
مقال عن نفسي بالعربي‎

اكتب قصة شخصية

 

يجب أن تكتب موضوعا عن نفسك، لا أن تكتب سيرة ذاتية تحتوي معلومات أساسية لتتقدم بها لوظيفة، والموضوع أقرب ما يكون إلى القصة الشخصية؛ فتكون فيها الراوي أو الشخصية الرئيسية المتكلمة، وفيها ستكتب أحداثا حقيقة من حياتك، ويمكن أن تشمل الأحداث الرئيسية التي حدثت في حياتك أو أية أحداث تشعر أنها قد تخدم الموضوع الذي تكتب عنه. يمكن أن تشمل القصة عقبات واجهتك في حياتك وطريقة تغلبك عليها، أو طريقة تعايشك معها، ويمكنك أن تذكر لحظات فشلك، كما تذكر لحظات نجاحك؛ فالحياة الواقعية ليست كلها نجاحات، وكذلك يمكنك أن تتكلم عما تعلمته من لحظات الفشل والخسارة، وطريقة كيف أثرت عليك، وعلمتك شيئا جديدا عن نفسك. اكتب بشكل صادق وشخصي “بقدر ما تستطيع”، وابتعد عن الرسمية والكلام المنمق، وتحدث عن نفسك بشكل عفوي قدر الإمكان، دون أن تبدو كضحية مسكينة أو كبطل عظيم؛ فالإنسان في حياته العادية يكون خليطا معقدا، والحياة تعطي كما تأخذ، ولا بأس أن تكون “إنسانا” حقيقيا في موضوعك.

حدد صوتك الخاص

 

حدد صوتك الخاص وأظهره من العبارة أو الفقرة الافتتاحية الأولى في الموضوع، وتحدث بشكل شخصي وودود، وابتعد عن الرسمية وإعطاء المعلومات بشكل السيرة الذاتية مثل: الاسم، والعنوان، ومكان الولادة، ولكن ابدأ بسرد القصة بأسلوبك وكلماتك الخاصة، وهكذا سيظهر صوتك الذي تتحدث به مع نفسك أو مع الأصدقاء.

اختر موضوعا والتزم به

 

ابتعد عن العشوائيات وحدد قيمة معينة تريد التركيز عليها في كتاباتك؛ فأنت وإن كتبت عن مواضيع مختلفة وأحداث متنوعة فيجب – وفي النهاية – أن تصل إلى نقطة مشتركة، أو أن تخدم هدفا واحدا؛ فكل الأحداث التي اخترت الكتابة عنها ينبغي أن تكون تفاصيلا تجتمع معا لتشكل صورة واحدة كبيرة، وهذا ما سيجعل كتاباتك مثيرة للاهتمام، وتضمن أن الشخص الذي سيقرؤها سيتذكرها لمدة طويلة، وستترك انطباعا في نفسه؛ فالتنقل من فكرة إلى أخرى ومن حدث إلى آخر دون وجود هدف تريد الوصول إليه، سيجعل موضوعك يبدو عشوائيا وغير مترابط.

اقرأ:




مشاهدة 28