مقال عن فضل العمل‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 18 مايو 2017 - 00:00
مقال عن فضل العمل‎

أهمية العمل للإنسان

أن العمل هو أساس الحياة التي نعيشها ونحياها اليوم حيث أنه يعتبر المصدر الرئيسي للرزق والقوت الذي يرتجيها كل إنسان على وجه الأرض والعمل معروف بالنسبة للإنسان منذ بدء الخليقة حيث أنه يعتبر بالنسبة له احد العوامل الرئيسية لاستمرار الحياة وتوفير مستلزماتها والإنسان الذي لا يعمل يعتبر فرد غير فعال وغير منتج ..
من هذا المنطلق تقل أهمية كانسان حيث أن العمل يحدد مستوى الإنسان المعيشي والثقافي والاجتماعي والأقنصادي وفي ديننا الحنيف تتضح أهمية العمل في كثير من الآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة فهو بشكل عام يوصي بالعمل وبضرورته لأنه يعتبره عزة وكرامة للإنسان ودرعاً واقياً عن الذل والهوان ومن أهم الآيات القرآنية التي بينت أهمية العمل قوله تعالى ( وقل أعملوا فسيرى الله عملكم ورسوله والمؤمنين ) صدق الله العلي العظيم
كما اننى نرى أهمية العمل تتمثل على لسان النبي (ص) بقوله (إن الله يحب إذا عمل أحدكم عملا أن يتقنه ) صدق الرسول الكريم (ص) والعمل بشتى أنواعه ليس عيباً ولا حراماً المهم أن يكون العمل الذي يعمله الإنسان عملا شريفاً يراعي فيه شرع الله سبحانه وتعالى ونهج نبيه محمد (ص) ولا يسعني في نهاية هذه السطور المختصرة إلا أن اذكر نفسي وإياكم بالحكمة التي تقول ( من جد وجد ومن زرع حصد ومن سار على الدرب وصل )..

العمل في الإسلام

يعظم الإسلام من شأن العمل فعلى قدر عمل الإنسان يكون جزاؤه، فقال الله تعالى في القران الكريم (من عمل صالحا من ذكر أو أنثى وهو مؤمن فلنحيينه حياة طيبة ولنجزيهم أجرهم بأحسن ما كانوا يعملون)، فالأنبياء الذين هم أفضل خلق الله قد عملوا فقد عمل ادم بالزراعة، وداود بالحدادة، وعيسى بالصباغة، ومحمد برعي الغنم والتجارة، فلا يجوز للمسلم ترك العمل بأسم التفرغ للعبادة أو التوكل على الله، ولو عمل في أقل الأعمال فهو خير من ان يسأل الناس فقال النبى صلى الله عليه وسلم (لأن يأخذ أحدكم حبله، ثم يغدوا إلى الجبل فيتحطب، فيبيع فيأكل ويتصدق، خير له من أن يسأل الناس)

اقرأ:




مشاهدة 56