مقال عن الرياض‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 18 مايو 2017 - 21:03
مقال عن الرياض‎

الرياض هي عاصمة المملكة العربية السعودية وأكبر مدنها، ومركز منطقة الرياض. تُعد أكبر مدن السعودية وواحدة من أكبر المدن العربية بالنسبة لعدد السكان، إذ بلغ عدد سكانها عام 1437 هـ/2016م 6,506,700 مليون نسمة. وهي أكبر مدن المملكة وواحدة من أكبر مدن العالم العربي من حيث المساحة إذ تصل مساحة المدينة المطورة إلى حوالي 1913 كيلومتر مُربَّع. وتقع بالتحديد على هضبة رسوبية يصل ارتفاعها إلى نحو 600 متر فوق سطح البحر في الجزء الشرقي من هضبة نجد.

مدينة الرياض هي الواجهة الأولى للمملكة العربية السعودية كونها العاصمة السياسية والإدارية لها، وهي واحدة من أهم مدنها، وهي مقر الهيئات الحكومية المركزية فهي المقر الرئيس للديوان الملكي السعودي ورئاسة مجلس الوزراء والوزارات المختلفة، ومعظم الهيئات الحكومية المركزية العسكرية والمدنية، ومعظم الشركات والمؤسسات الكبرى المحلية والعالمية. وللرياض أهمية اقتصادية كبيرة كونها المقر الرئيس للإدارات العامة لعدد كبير من البنوك وكبرى الشركات الاقتصادية. وهي كذلك المركز الرئيس لإحدى أكبر المدن المالية في العالم (مركز الملك عبد الله المالي).

تعد مدينة الرياض من أسرع الحواضر نمواً في عدد السكان، ويقيم فيها مجموعات متنوعة من السكان من أماكن مختلفة، وتشكل نسبة السعوديين 64,19%، وتشكل نسبة غير السعوديين 35,81%، تتصدر الجنسية الهندية قائمة الجنسيات العشر الأولى من إجمالي السكان غير السعوديين وجاءت بعدها الجنسية الباكستانية وتلتها الجنسية المصرية ثم الجنسية اليمنية ثم الجنسية السورية.

تقوم الرياض على موقع بلدة قديمة تسمى “حجر اليمامة”، وكانت حاضرة قبيلتي طسم وجديس، حتى هجرت وخُربت على أثر حملة أحد ملوك اليمن. وقد بقيت آثارهم وحصونهم فيها حتى القرن الرابع الهجري الموافق للقرن العاشر الميلاي. ثُم عمرت حجر على أيدي جماعة من بني حنيفة في الجاهلية، فاستعادت ازداهارها، واتخذت سوقاً يعقد في العاشر من شهر محرم إلى نهايته من كل عام. وفي ظل الإسلام أصبحت قاعدة إقليم اليمامة ومركزاً لطرق القوافل، وسوقاً عامرة، إلى أن تقلصت وانكمشت في أواخر العهد العباسي في ظل حكم الأخيضريين منذ النصف الثاني للقرن التاسع الميلادي. فبقي اسم مدينة حجر لشهرتها القديمة واستمرت تعرف بأنها قاعدة اليمامة. وبقيت حجر قاعدة لليمامة في القرن الثامن الهجري حيث زارها ابن بطوطة. وفي القرن العاشر الهجري، تفرقت حجر إلى قرى صغيرة، وبدأ اسم “حجر” يختفي تدريجياُ، حتى أطلق اسم “الرياض” على المنطقة، على هذه القرى المتفرقة، ليشمل من تبقى من أحياء حجر وما حولها من أراض وبساتين. وفي سنة القرن الثاني عشر الهجري الموافق للقرن الثامن عشر الميلادي حكم دهام بن دواس أمير منفوحةالمدينة، حتى زاد الصراع بينه وبين الدولة السعودية الأولى القائمة في الدرعية، وانتهى الصراع في 1187 هـ الموافق 1773م بانضمام المدينة للدولة السعودية. وبقيت كذلك إلى أن احتلتها جيوش إبراهيم باشا فتهدمت. وفي سنة 1240 هـ/1824م استعاد تركي بن عبد الله آل سعود مدينة الرياض، واتُخذت المدينة عاصمة للدولة السعودية الثانية، إلى أن خضعت لإمارة حائل مدة عشر سنين بين (1892م – 1902م). وفي 1319 هـ/1902م استعاد عبد العزيز بن عبد الرحمنالمدينة وأصبحت عاصمة للسعودية.

تنقسمُ مدينةُ الرياضِ إدارياً إلى خمس عشر بلدية كما تنقسِمُ كل بلدية بدورها إلى أحياء، تديرها أمانة مدينة الرياضوالهيئة العليا لتطوير مدينة الرياض ويرأس الأمانة إبراهيم السلطان. تقع في الرياض جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمنأكبر جامعة نسائية في العالم التي تستوعب 60,000 طالبة.

اقرأ:




مشاهدة 22