ما هي قارة امريكا الشمالية؟‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 09 نوفمبر 2016 - 14:58
ما هي قارة امريكا الشمالية؟‎

أمريكا الشمالية

أمريكا الشمالية هي أحد القارات الموجودة على سطح الأرض والتي تعتبر الجزء الشماليّ للأمريكيتين التي قام كولومبوس باكتشافهما، وتقع هذه القارّة في الجزء الشمالي للكرة الأرضيّة بشكلٍ كامل وتمتد إلى النصف الغربيّ والشرقيّ من الكرة الأرضيّة، ويحدّ هذه القارة ثلاث محيطات وهي المحيط المتجمّد الشماليّ من الشمال والمحيط الأطلسيّ من الشرق، والمحيط الهادئ من الغرب، وأمّا من الجنوب فتحدّها أمريكا الجنوبية.

الأعراق

الأمريكان القدماء أو الأمريكان الأصليون (بالإنجليزية: Native Americans‏) أو الهنود الأمريكان (بالإنجليزية: American Indians, Amerindians, Amerinds‏) أو الهنود الحمر (بالإنجليزية: Red Indians‏) هي أسماء تطلق على السكان الأصليين للأمريكيتين قبل عصر كريستوفر كولمبس وتطلق أيضاً على السلالات التي انحدرت عنهم. ويسمى هؤلاء أيضاً في كندا بالأمم الأولى (بالإنجليزية: First Nations‏). سمٌوا أولاً بالهنود لأن كريستوفر كولمبس ظن خطأ انه وصل إلى جزر الهند الشرقية عندما اكتشف العالم الجديد، ثم سموا فيما بعد بالهنود الحمر والهنود الأمريكيين تمييزاً لهم عن الهنود الآسيويين.
تعتبر أمريكا الشمالية أكبر تجمع سكاني يوجد به تنوع عرقي من جنسيات مختلفه. تحتوي القارة على ما يعادل 63.4% من السكان ذو البشرة البيضاء, 12.6% من السكان ذو البشرة الداكنة, 16.3% من العرق اللاتيني القادم من أمريكا الجنوبية, و 4.8% من سكانها من أصل شرق آسيوي. 5.8% من سكان أمريكا الشمالية غير مصنفي الجنسية لتنوع جنسياتهم واختلافها.

اللغات

السائد في أمريكا الشمالية هي اللغة هي الإنكليزية والإسبانية والفرنسية. وعلى المدى الأنجلو أمريكا تستخدم للإشارة إلى دول الأمريكتين الناطقة بالإنكليزية : هما كندا (حيث الإنكليزية والفرنسية هما اللغتان الرسميتان)، والولايات المتحدة، ولكن أيضا في بعض الأحيان بليز وأجزاء من منطقة البحر الكاريبي. أمريكا اللاتينية يشير إلى أخرى المناطق الأمريكتين حيث اللغات الرومانسية مشتقة من اللاتينية والإسبانية والبرتغالية (ولكن الفرنسيين لا تدرج عادة البلدان الناطقة) الغلبة : جمهوريات أخرى من أمريكا الوسطى (ولكن ليس دائما بليز) جزء من منطقة البحر الكاريبي (وليس المناطق الهولندية والإنكليزية أو الفرنسية الناطقة)، المكسيك، ومعظم أمريكا الجنوبية (باستثناء غيانا، سورينام، جويانا الفرنسية (FR)، وجزر فوكلاند (المملكة المتحدة)). وقد لعبت اللغة الفرنسية تاريخيا دورا هاما في أمريكا الشمالية ويحتفظ الآن وجودا مميزا في بعض المناطق. وكندا هي ثنائية اللغة رسمياً. اللغة الفرنسية هي اللغة الرسمية للمقاطعة كيبيك، حيث 95 ٪ من الناس يتكلمون على أنها إما لغتهم الأولى أو الثانية، وأنه تشارك مع اللغة الإنجليزية في مقاطعة نيو برونزويك. وأيضاً تشمل مقاطعة أونتاريو (اللغة الرسمية هي اللغة الإنجليزية، ولكن هناك ما يقدر ب 600000 ناطق بالفرنسية في أونتاريو)، ومقاطعة مانيتوبا وجزر الهند الغربية الفرنسية وسانت بيير وميكلون، فضلاً عن ولاية أميركية من ولاية لويزيانا، حيث الفرنسية هي أيضا لغة رسمية. هايتي على أساس الارتباط التاريخي ولكن كل من يتكلم الهايتيين الكريول والفرنسية. وبالمثل، يتحدث الفرنسية وجزر الأنتيل الفرنسية لغة الكريول في سانت لوسيا وكومنولث دومينيكا جنبا إلى جنب مع اللغة الإنجليزية.

الأعراق

الأمريكان القدماء أو الأمريكان الأصليون (بالإنجليزية: Native Americans‏) أو الهنود الأمريكان (بالإنجليزية: American Indians, Amerindians, Amerinds‏) أو الهنود الحمر (بالإنجليزية: Red Indians‏) هي أسماء تطلق على السكان الأصليين للأمريكيتين قبل عصر كريستوفر كولمبس وتطلق أيضاً على السلالات التي انحدرت عنهم. ويسمى هؤلاء أيضاً في كندا بالأمم الأولى (بالإنجليزية: First Nations‏). سمٌوا أولاً بالهنود لأن كريستوفر كولمبس ظن خطأ انه وصل إلى جزر الهند الشرقية عندما اكتشف العالم الجديد، ثم سموا فيما بعد بالهنود الحمر والهنود الأمريكيين تمييزاً لهم عن الهنود الآسيويين.
تعتبر أمريكا الشمالية أكبر تجمع سكاني يوجد به تنوع عرقي من جنسيات مختلفه. تحتوي القارة على ما يعادل 63.4% من السكان ذو البشرة البيضاء, 12.6% من السكان ذو البشرة الداكنة, 16.3% من العرق اللاتيني القادم من أمريكا الجنوبية, و 4.8% من سكانها من أصل شرق آسيوي. 5.8% من سكان أمريكا الشمالية غير مصنفي الجنسية لتنوع جنسياتهم واختلافها.

اللغات

السائد في أمريكا الشمالية هي اللغة هي الإنكليزية والإسبانية والفرنسية. وعلى المدى الأنجلو أمريكا تستخدم للإشارة إلى دول الأمريكتين الناطقة بالإنكليزية : هما كندا (حيث الإنكليزية والفرنسية هما اللغتان الرسميتان)، والولايات المتحدة، ولكن أيضا في بعض الأحيان بليز وأجزاء من منطقة البحر الكاريبي.

أمريكا اللاتينية يشير إلى أخرى المناطق الأمريكتين حيث اللغات الرومانسية مشتقة من اللاتينية والإسبانية والبرتغالية (ولكن الفرنسيين لا تدرج عادة البلدان الناطقة) الغلبة  جمهوريات أخرى من أمريكا الوسطى (ولكن ليس دائما بليز) جزء من منطقة البحر الكاريبي (وليس المناطق الهولندية والإنكليزية أو الفرنسية الناطقة)، المكسيك، ومعظم أمريكا الجنوبية (باستثناء غيانا، سورينام، جويانا الفرنسية (FR)، وجزر فوكلاند (المملكة المتحدة)).

وقد لعبت اللغة الفرنسية تاريخيا دورا هاما في أمريكا الشمالية ويحتفظ الآن وجودا مميزا في بعض المناطق. وكندا هي ثنائية اللغة رسمياً.

اللغة الفرنسية هي اللغة الرسمية للمقاطعة كيبيك، حيث 95 ٪ من الناس يتكلمون على أنها إما لغتهم الأولى أو الثانية، وأنه تشارك مع اللغة الإنجليزية في مقاطعة نيو برونزويك. وأيضاً تشمل مقاطعة أونتاريو (اللغة الرسمية هي اللغة الإنجليزية، ولكن هناك ما يقدر ب 600000 ناطق بالفرنسية في أونتاريو)، ومقاطعة مانيتوبا وجزر الهند الغربية الفرنسية وسانت بيير وميكلون، فضلاً عن ولاية أميركية من ولاية لويزيانا، حيث الفرنسية هي أيضا لغة رسمية, هايتي على أساس الارتباط التاريخي ولكن كل من يتكلم الهايتيين الكريول والفرنسية.

وبالمثل، يتحدث الفرنسية وجزر الأنتيل الفرنسية لغة الكريول في سانت لوسيا وكومنولث دومينيكا جنبا إلى جنب مع اللغة الإنجليزية.

القطاعات الاقتصادية

تعتبر كندا والولايات المتحدة هما الأكثر ثراء والدول الأكثر المتقدمة في القارة، تليهما المكسيك، والبلدان الصناعية الجديدة. إن بلدان أمريكا الوسطى ومنطقة البحر الكاريبي على مختلف المستويات من التنمية الاقتصادية والبشرية. على سبيل المثال، دول الكاريبي الصغيرة(الجزر) مثل بربادوس، وترينيداد وتوباغو، وأنتيغوا وبربودا لديها أعلى ناتج المحلي الإجمالي (PPP) للفرد الواحد من سكان المكسيك بسبب صغر مساحات هذه الدول، وبنما وكوستاريكا لديها أعلى مؤشر التنمية البشرية والناتج المحلي الإجمالي من بقية دول أمريكا الوسطى.
كندا والمكسيك والولايات المتحدة لديها أنظمة اقتصادية كبيرة ومتعددة الأوجه, الولايات المتحدة لديها أكبر اقتصاد في أميركا الشمالية، وعلى مستوى العالم, وفي عام 2011، فإن الولايات المتحدة ما يقدر بنحو نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي (PPP) من 47،200 $، والاقتصاد الأكثر تطوراً من الناحية التكنولوجية في أمريكا الشمالية.

الولايات المتحدة يشكل قطاع الخدمات 76.7 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي في البلاد (يقدر في عام 2010)، والصناعة تضم 22.2 ٪ والزراعة تضم 1.2 ٪. ^ a ب ج “الولايات المتحدة والاقتصاد. وكالة المخابرات المركزية الأمريكية. ينفذ يونيو 2011.

كندا الاتجاهات الاقتصادية ومماثلة لتلك التي للولايات المتحدة، مع نمو ملحوظ في قطاعات التعدين والخدمات والصناعات التحويلية. ويقدر الناتج المحلي الإجمالي لكندا (PPP) في 39،400 $ في عام 2010.

كندا يشكل قطاع الخدمات 78 ٪ من الناتج المحلي الإجمالي في البلاد (يقدر في عام 2010)، والصناعة يضم 20 ٪ والزراعة تضم 2 ٪. [45] المكسيك ويبلغ الناتج المحلي الإجمالي (PPP) من 15،113 $ للفرد الواحد وذلك اعتباراً من عام 2010 هو أكبر اقتصاد في العالم 11th في العالم.

كونه بلداً صناعياً حديثاً، المكسيك تحتفظ كل من حديثة وقديمة الصناعية والمنشآت الزراعية والعمليات.

مصادر الرئيسي للدخل هي النفط، والصادرات الصناعية، والسلع المصنعة والإلكترونيات والصناعات الثقيلة والسيارات والبناء والأغذية والبنوك، والخدمات المالية.

البنية التحتية

مناطق
تنقسم القارة لثلاث مناطق مختلفة. ففي شمالها توجد ثلاث دول كبيرة نسبيا من حيث تعداد السكان والمساحة، وهم
كندا وتمتلك جزر عدة منها جزيرة فانكوفر والملكة شارلوت في الغرب, وفي الشرق جزيرة الأمير إدوارد وجزيرة نيوفاوندلاند وجزيرة كيب بريتون, وفي الشمال جزر بافين وإلسمير وفيكتوريا.
ويبلغ عدد سكان كندا أكثر من 34,5 مليون نسمة أصول السكان في كنا: معظم السكان من اصول بريطانية وفرنسية (نحو 80%) أما بقية السكان فينتمون إلى أصول أخرى مثل الألمان الذين يمثلون نحو 5% من السكان والهنود الحمر نحو 1,8% من السكان والباقي من جنسيات أخرى.
المكسيك يبلغ تعداد سكانها أكثر من 100 مليون نسمة وتمتلك جزر عدة منها جزر رفيلاجيجيدو.
الولايات المتحدة وتتكون من 48 ولاية متصلة بالإضافة لألاسكا. أما ولاية هاواي في المحيط الهادئ فلا تقع في قارة أمريكا الشمالية.

دول قارة أمريكا الشمالية

يبلغ عدد دول قارة أمريكا الشمالية 23 دولة مستقلة، أمّا البقيّة فهي دول غير معترف بها، بالإضافة الى الجزر المحيطة بالقارة، وأهمها هي الولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، والمكسيك. الولايات المتحدة الأمريكية هي أكبر دول القارة من حيث عدد السكان، عاصمتها واشنطن، وتتكوّن من 50 ولاية متّصلة بالإضافة إلى ألاسكا، وولاية هاواي التي تقع في المحيط الهادئ، واللغة الرسميّة فيها هي الإنجليزيّة، وتُعتبر الولايات المتحدة أكبر نظامٍ اقتصاديّ في قارة أمريكا الشمالية.

كندا تعتبر أكبر دول القارة من حيث المساحة، وعاصمتها أوتاوا، وتمتلك كندا عدّة جزر منها جزيرة فانكوفر، والملكة شارلوت، وجزيرة الأمير إدوارد، وجزيرة نيوفاوندلاند، وجزيرة كيب بريتون، وجزر بافين، وإلسمير، وفيكتوريا، وهي ثاني أكبر اقتصاد في أمريكا الشمالية. اللغة الرسميّة في كندا هي الإنجليزيّة، والفرنسية.

المكسيك عاصمتها مكسيكو سيتي، تأتي في المرتبة الثانية من حيث عدد السكان اللغة الرسمية هي الإسبانية، وتمتلك عدّة جزر تُعرف بجزر رفيلاجيجيدو. بالإضافة إلى هذه الدول توجد في قارة أمريكا الشمالية دول غير ذات سيادة.

جرينلاند التي حصلت على الحكم الذاتي من الدنمارك، وتتبع سان بيير وميكلون لدولة فرنسا، بالإضافة إلى عشرات الجزر التي تتبع لكندا، وأمريكا، وعدّة جزر تابعة للمكسيك، ومُعظم تلك الجزر غير مأهولة.

اقرأ:




مشاهدة 604