ما هي أضرار ومضاعفات أدوية الحموضة‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 15 يوليو 2017 - 22:48
ما هي أضرار ومضاعفات أدوية الحموضة‎

حموضة المعدة

عند مدخل معدتك يتواجد صمام، والذي هو حلقة من عضلة تسمى العضلة العاصرة المريئية السفلية ، عادةً يغلق الصمام حالما يمر الطعام من خلاله ، إذا كان لا ينغلق بشكل كامل أو إذا كان يفتح في كثير من الأحيان، يمكن أن يرتفع حمض التي تنتجه المعدة صعوداً إلى المريء الخاص بك ، و هذا يمكن أن يسبب أعراض مثل ألم في الصدر حرق يسمى حرقة ، وإذا ما كانت أعراض حمض الجزر تحدث أكثر من مرتين في الأسبوع، فلديك مرض الجزر الحامضي ، والمعروف أيضا باسم مرض الجزر المعدي المريئي (GERD).

أسباب حموضة المعدة

ما الذي يسبب حمض الجزر المرضي؟ أحد الأسباب الشائعة لمرض الإرتجاع الحمضي هو شذوذ في المعدة يسمى فتق الحجاب الحاجز ، و يحدث هذا عندما يكون الجزء العلوي من المعدة يتحرك فوق الحجاب الحاجز، وهو العضلة التي تفصل بين المعدة و الصدر ، و عادةً يساعد الحجاب الحاجز على إبقاء الحمض موجوداً في المعدة ، ولكن إذا كان لديك فتق الحجاب الحاجز، فالحمض يمكن ينتقل ليصل إلى المريء ويسبب أعراض مرض الإرتجاع الحمضي.

أدوية الحموضة

جميع المجموعات الدوائية المستخدمة مضادات للحموضة، وهدفها تقليل أو تثبيط إنتاج حمض المعدة، ولكل منها طريقته في العمل، كما تعتبر معظم هذه الأدوية من مجموعات الأدوية اللاوصفية التي يمكن الحصول عليها من الصيدليات الأهلية بدون وصفة طبية وتعتبر آمنة في حال استخدامها حسب الإرشادات. إلا أنها تعتبر مواداً كيميائية ومن المتوقع حدوث ذلك بعد الأعراض الجانبية النادرة لا قدر الله. بعض المرضى يمكنهم السيطرة على أعراض ارتجاع حمض المعدة عن طريق اتباع العادات الصحية واستعمال بعض الأدوية اللاوصفية، ولكن ينبغي مراجعة الطبيب المختص في حال ازدياد أعراض الحموضة أو استمرارها لفترة طويلة تزيد عن أسبوعين، كما يجب الحصول على المشورة الطبية في الحال إذا تطورت الأعراض إلى صعوبة في البلع أو الاختناق، أو انخفاض في الوزن، أو آلام مستمرة في الصدر، أو استفراغ مع وجود دم، ويوجد العديد من التفاعلات الدوائية لهذه الأدوية مع أدوية أخرى، يرجى استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل البدء في استخدام دواء جديد، وذلك يتضمن الأدوية المتاحة بدون وصفة طبية أو المستحضرات الطبيعية أو الفيتامينات، واحتفظ بقائمة الأدوية الخاصة بك وقدمها لطبيبك واستشره إذا كنت تعاني من أي مرض أو مشاكل صحية، وبالنسبة للأطفال ينصح بعرضهم مباشرة على الطبيب المختص عند ظهور أعراض ارتجاع حمض المعدة لعمل الفحوصات اللازمة.

اقرأ:




مشاهدة 1373