قصص قصيرة عن فصل الربيع‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 19 يونيو 2017 - 21:22

قربت عطلة نصف السنة الدراسية وكان قد وعد الاب أبناءه اذا نجحوا ان يأخذهم الى البر
وما ان بدءة العطلة حتى بدء شد الرحال الى البر حيث الربيع الجميل والنسيم العليل الخالى من عوادم السيارات و ازعاج المدينة وضوضاءها المستمر وما ان وصلة الاسرة الى البر واختيار المكان الذى سينصبون الخيام فيه عندها انتشر الابناء كل الى هدفه منهم من اصطحب معه دراجته والاخر اسرع الى السيارة واخرج كرته ليبدء اللعب مع والده اما البنات فقد انتشروا حيث ازهار الربيع الجذابة فأخذوا يجمعونها وعملوا منها باقة جميلة قدموها لوالدتهم وكم كانت سعيدة بها وبأبناءها وهم يمرحون ويلعبون ومشاركة الاب لابناءه فى اللعب
وبعد جولة لاحد الابناء بدراجته عاد ليسأل والده عن هذه الازهار التى غطت الارض وكأنها قطعة سجاد مفروشه باللوان زاهية
فقال الابن لابيه لماذا لانرى هذه الازهار طوال العام ؟ فقال له والده هل تستطيع ان تعيش من غير ماء؟ فقال لا
فقال له وهكذا هذه الازهار والاعشاب فأنها لا تستطيع العيش دون ماء ما ان يحل فصل الصيف حتى تبدء حرارته بتبخير الماء من على سطح الارض فتبقى هذه الازهار والاعشاب دون ماء فتموت وتبقى بذورها منتشره بالارض و ما ان يعود فصل الشتاء مجددا حتى تبدء الامطار بالهطول مجددا فتبدء الازهار تنبت مجددا وتعود كما تراها الان باذن الله تعالى فقال له ابنه اذا بكل ربيع سنأتى الى البر فبادره والده بقوله بشرط النجاح
وبعد ان قضوا المدة المحدده لهم عادوا الى منزلهم فرحين بهذه العطلة متمنين ان يأتى الربيع بسرعة

اقرأ:




مشاهدة 75