قصص عن جرائم القتل‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 20 يونيو 2017 - 22:34

لم تنته الخلافات الأسرية بإنفصال مواطن مصري عن زوجته، بل استمرت بسبب حضانة طفليهما اللذين يقيمان مع والدتهما بحكم القانون، لكن الأب وضع خطة شيطانية للتخلص منهما وقتلهما عبر دس “مبيد حشري” في طعام السحور، كما قرر الانتحار حيث شاركهما تناول الطعام مما ادى الى مقتل طفليه وبقائه على قيد بعد إسعافه داخل مستشفى الهرم.

وأفادت التحريات أن والد الطفلين ذهب إلى منزل أسرة طليقته وطلب منها استضافة طفليه لقضاء يوم رمضاني معه فوافقت، إلا أنه تمكن من تنفيذ جريمته التي إنكشفت بعد تلقي الأجهزة الأمنية بلاغاً ورد من مستشفى الهرم بوصول فتاة جثة هامدة ووالدها وشقيقها مصابين بحالة تسمم وحالتهما سيئة وانتقلت قوة امنية لفحص البلاغ وتبين من التحريات الاولية انه عقب تناول المتوفاة والمصابين لوجبة سحور مكونة من (جبنة وفول ولانشون وزبادي) اصيبوا بحالة تسمم، ولقيت على اثرها “هايدي . ا” 13 سنة مصرعها، فيما اصيب والدها “ابراهيم . ا” 39 سنة وشقيقها الأصغر “يوسف” 11 سنة وتم نقلهما الى المستشفى، وأمرت النيابة العامة بندب الطب الشرعي لتشريح الجثتين لبيان سبب الوفاة.

وتبين أن الطعام الذي تناوله الطفلين المتوفيين ووالدهما مسموم وأن الأب هو من قام بوضع السم لطفليه في الطعام وشاركهما تناوله حيث أفاد بعد إفاقته داخل غرفة الرعاية المركزة انه قرر قتل طفليه والانتحار حيث يئس من الحياة بدونهما بعد الانفصال عن زوجته، وابتعاد طفليه عنه فاستضافهما يوم الحادث وأعد لهما وجبة سحور من “اللانشون والفول والجبن والزبادي” ووضع فيها كمية من المبيد الحشري وفور تناولهم للطعام شعروا بحالة اعياء فاستغاثت زوجته الثانية بالجيران وتم نقلهم الى المستشفى، إلا ان الطفلة لفظت أنفاسها الاخيرة في الحال وتم ادخال شقيقها ووالدها لغرفة العناية المركزة وتوفي الطفل لاحقاً متاثراً باصابته بينما استعاد الأب وعيه وتم اقتياده وسط حراسة أمنية مشددة الى النيابة العامة التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات.

اقرأ:




مشاهدة 26