قصة عن همزة القطع‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 20 يونيو 2017 - 21:09

قصة منهجية بعنوان ” عودة الهمزة “

هذه قصة منهجية تعالج قضية إملائية وهي الخلط بين همزة الوصل وهمزة القطع أتمنى أن تستفيدوا منها وهي من تأليفي :

يحكى أن هناك مدينة تدعى بمدينة القواعد الإملائية ،كانت من أشهر المدن رخاء وازدهارا ، حيث أن الجميع فيها يعمل بكل جد ونشاط ، وكان حاكمهم يتمتع بشخصية فطنة حكيمة محبوبة من كل أفراد البلدة وكانوا كثيرا ما يتردون عليه و يأخذوا برأيه في جميع أمورهم ،

ومن أبرز الشخصيات التي لمعت في هذه المدينة مجموعة الهمزات مثل : همزة الوصل وأختها همزة القطع والهمزة المتوسطة بأنواعها المختلفة والهمزة المتطرفة وهمزة ابن وغيرهم الكثيرون . والكل كان يعمل بنشاط وإخلاص .

إلا أنه في يوم من ذات الأيام ألمت بالمدينة مشكلة طارئة تتعلق بهمزة الوصل ، فقد لاحظت أن الناس دائما ما تخلط بينها وبين أختها همزة القطع مما أدى إلى حزنها الشديد واستيائها فعزمت على الرحيل من هذه المدينة والبحث عن مكان آخر تعمل فيه .

فقالت في نفسها : لم أعد احتمل ما يفعله الناس بي ، أصبحت لا أمثل لهم أي أهمية ، فهم يحبون أختي همزة القطع أكثر مني ، سأرحل عنهم لعلي أجد مكان آخر يحترمني الناس فيه ويقدروا عملي وأهميتي .

رحلت همزة الوصل عن مدينة القواعد الإملائية وتركت رسالة لأختها همزة القطع .تخبرها برحيلها .

تفاجأ ت همزة القطع بهذا الخبر وحزنت حزنا شديدا وأخبرت بقية الهمزات وطلبت منهن المساعدة في البحث عن أختها وإرجاعها مرة أخرى

أبدت الهمزات استعدادهن لمساعدة همزة القطع وبدأن في البحث عن همزة الوصل في كل أرجاء البلدة لكن دون أي فائدة ، بعدها قالت الهمزة المتوسطة لهمزة القطع : لماذا لا نذهب إلى الحاكم ونخبره بشأن أختك فهو من يستطيع مساعدتنا بحكمته وذكائه ..

همزة القطع : نعم أنها فكرة صائبة … هيا بنا .

ذهبت همزة القطع والهمزة المتوسطة إلى حاكم المدينة لعله يجد لهما حل ترجعان به همزة الوصل .استأذنتا بالدخول فأذن لهما .

الحاكم : مرحبا بهمزات مدينة القواعد الإملائية الجميلات تفضلا

همزة القطع : لقد لجأنا إليك أيها الحاكم لتساعدنا في العثور على أختي همزة الوصل

الحاكم : وأين ذهبت همزة الوصل

الهمزة المتوسطة : لقد أحست همزة الوصل بالاستياء لأن الناس دائما ما تخلط بينها وين أختها همزة القطع فقررت الهروب والتخلي عن مدينتنا.

هز الحاكم رأسه معبرا عن عدم رضاه بما فعلته همزة الوصل ثم فكر قليلا ، لقد توصل الحاكم إلى فكرة ترجع همزة الوصل إلى المدينة من جديد .

نادى الحاكم حراسه وأمرهم بإحضار المنادي ، وما هي إلا لحظات حتى جاء منادي المدينة وأمره الحاكم بأن يعلن في كل ربوع المدينة عن نبذة عن همزة الوصل وأماكن وجودها والتحذير من الخلط بينها وبين أختها همزة القطع .

أنصرف المنادي ليبدأ بالعمل الذي كلف به ، أما الهمزتان فظلتا حائرتان في أمر الحاكم فقالت إحدهما :

وكيف ستعرف همزة الوصل بكل هذا يا سيدي وتعود من جديد .

فقال الحاكم : أنا واثق جدا بأن همزة الوصل في مكان ما هنا في المدينة ولم تغادرها أبدا وستعود إلينا .

بدأ المنادي ينادي في أسواق المدينة وبين الطرقات قائلا:

فرمان صادر من حاكم المدينة ينص بالتعرف على همزة الوصل ، همزة الوصل هي الهمزة التي تكتب وتنطق إذا وقعت في أول الكلام مثل : امرأة واثنان ….. وتكتب ولا تنطق إلى وقعت في وسط الكلام مثل واستخرج أو وامرأة …، أما عن أماكن تواجدها فإنها توجد في الأسماء والأفعال والحروف.

فالأسماء وهي مجموعة أسماء معروفة مثل : امرؤ وامرأة واثنان واثنتان ، ابن وابنة واسم .

وأما عن الأفعال فتوجد في أمر الفعل الثلاثي : اكتب العب ….، وماضي الفعل الخماسي والسداسي : انطلق – استعلم .

وفي الحروف نجدها فقد في أل التعريفية عند دخولها على

الأسماء .المدرسة – المدينة

أخذ أهالي مدينة القواعد الإملائية يتجمعون ليسمعوا المنادي وهو يتحدث عن همزة الوصل مواضعها فأصبح الجميع يعي المواطن التي تكتب فيها همزة الوصل ولن يخلطوا بينها وبين أختها بعد الآن .

كانت همزة القطع والهمزة المتوسطة تشاهدان هذا وتمنيتا لو أن همزة الوصل تسمع وتشاهد هذا كله لتعرف أن مدينة القواعد الإملائية تحبها جدا وتقدر أهميتها .

وبعد مرور عدة أيام كانت همزة القطع جالسة في المنزل حزينة وإذ بالباب يقرع قالت همزة القطع أظنها الهمزة المتوسطة جاءت لزيارتي

وعندما فتحت الباب تفاجئت بأختها همزة الوصل جاءت باكية منكسرة ، سرت همزة الطع بعودة أختها كثيرة وضمتها إليها وقالت لها :لقد عدت من جديد يا أختي العزيزة أنا مسرورة كثيرا ، لقد حزنت برحيلك وشعرت بأنك لن تعودي إلى مدينتنا الحمد لله على عودتك .

همزة الوصل : سامحيني يا أختي كنت أنانية ولم أفكر إلا في نفسي وظنت إني برحيلي سأكون سعيدة والعكس هو الذي حصل ، لم أجد مدينة تناسبني للعمل فيها فرجعت وسمعت ما فعلتموه من أجلي وأنا خجولة جدا منكم جميعا

همزة القطع: لا عليك يا أختي ، المهم أنك عدت من جديد إلى مدينتنا و مواصلة عملنا الذي وكلنا به فالجميع أصبح يعي جيدا مواضع و جودك ومواضعي وهي أنني أكون في الفعل الثلاثي المبدوء بهمزة مثل : أكل – أخذ ، والفعل الماضي الثلاثي المزيد بهمزة وأيضا أمره مثل : أسمعٍٍِِِِِِِِ – أسمعْ

وأكون أيضا في الفعل المضارع المبدوء بهمزة المضارعة مثل : أستغفرُ

وعن الأسماء فأنا موجود في كل الأسماء ما عدا التي ذكر عندك يا أختيوبقيت الحروف فأكون في جميع الحروف ما عدا ( أل ) التعريف إذا دخلت على الأسماء

.مثل : إن – إلا ….

همزة الوصل : أنا سعيدة بكل هذا وأعدكم أنني سأعمل بكل جد وتفاني ولن أتخلى عن مدينتنا مدينة القواعد الإملائية .

وهكذا عادت همزة الوصل إلى مدينة القواعد الإملائية وشعرت بمحبة الجميع لها وعملت بإخلاص و تفاني .

اقرأ:




مشاهدة 19