قصة عن رحلة الى البحر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 20 يونيو 2017 - 11:59

تحكي قصتنا عن طفل صغير إسمه عادل ، عمره 6 سنوات وكان يتصف بالذكاء وحسن التصرف رغم صغر سنه وكان عادل يحب المرح واللعب ويحب أيضاً السباحة ، وفي صباح يوم مشمس دافئ قال عادل لوالديه أنه يريد الذهاب إلى الشاطئ لأنه لم يذهب إليه منذ فترة طويلة فقالا والديه حسناً ياعادل كما تريد فجرى عادل مسرعاً فرحاً ليجهر ألعابه وأدواته التي سيأخذها معه إلى الشاطئ وانطلقت الأسرة بالسيارة إلى الشاطئ حتى وصلوا ونزلوا هناك ووضعوا أشيائهم وأخذ عادل يخرج ألعابه وأدواته من حقيبته وأخذ يمرح ويلعب حول والديه ثم أحضر دلوه الصغيروأخذ يملأه بالماء من البحر ويجمع الرمال وبدأ يبني قلعته الصغيرة الجميلة ووالديه سعيدان بسعادته.
ثم أحضر كرته وأخذ يلعب بها ويقذف بها إلى الماء وتبتعد الكرة ويبتعد عادل ويسبح حتى يحضرها وهكذا وهو سعيد ،وفجأة وهو يلعب انتبه عادل وهو ينظر حوله فلم يجد والديه لأنه إبتعد كثيراً عن المكان الذي كان والديه يجلسا فيه فحزن عادل وشعر بالقلق وبكى كثيراً وهو يسير يبحث عن والديه ، في نفس الوقت كان والديه يبحثان عنه قلقين عليه، ولكن سرعان ما قال عادل لنفسه يجب أن أكون ثابتاً وأفكر جيداً وأحسن التصرف ، وسار قليلاً ثم إتجه إلى إحدى الأسر التي كانت تجلس على الشاطئ وقصى عليهم ماحدث له وطلب أن يتصل بوالده وكان عادل يحفظ رقم هاتف والده جيداً وبالفعل سمحت له الأسرة بذلك واتصل عادل بوالده وكلمه أحد أفراد الأسرة ووصف له المكان الذي يجلسون فيه فحضرا والدا عادل وعندما رآهما عادل اعتذر لهما وقال لهما أنا ابتعدت عنكما عن طريق الخطأ وقبلهما وشكر والده تلك الأسرة الطيبة التي أجلسته عندها وعاد عادل وأسرته إلى المنزل فرحين بأنهم تجمعوا مرة أخرى.

اقرأ:




مشاهدة 28