عدد سكان مصر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 02 نوفمبر 2016 - 11:36
عدد سكان مصر‎

 مصر

ي دولة عربية تقع في الركن الشمالي الشرقي من قارة أفريقيا، ولديها امتداد آسيوي، حيث تقع شبه جزيرة سيناء داخل قارة آسيا فهي دولة عابرة للقارات. ويحد جمهورية مصر العربية من الشمال البحر المتوسط بساحل يبلغ طوله 995 كم، ويحدها شرقا البحر الأحمر بساحل يبلغ طوله 1941 كم، ويحدها في الشمال الشرقي منطقة فلسطين (إسرائيل وقطاع غزة) بطول 265 كم، ويحدها من الغرب ليبيا على امتداد خط بطول 1115 كم، كما يحدها جنوبا السودان بطول 1280 كم. تبلغ مساحة جمهورية مصر العربية حوالي 1.002.000 كيلومتر مربع  والمساحة المأهولة تبلغ 78990كم2 بنسبة 7.8 % من المساحة الكلية. وتُقسم مصر إدارياً إلى 27 محافظة، وتنقسم كل محافظة إلى تقسيمات إدارية أصغر وهي المراكز أو الأقسام.

ويتركز أغلب سكان مصر في وادي النيل وفي الحضر ويشكل وادي النيل والدلتا أقل من 4% من المساحة الكلية للبلاد أي حوالي 33000 كم2، وأكبر الكتل السكانية هي القاهرة الكبرى التي بها تقريباً ربع السكان، تليها الإسكندرية؛ كما يعيش أغلب السكان الباقين في الدلتا وعلى ساحلي البحر المتوسط والبحر الأحمر ومدن قناة السويس، وتشغل هذه الأماكن ما مساحته 40 ألف كيلومتر مربع. بينما تشكل الصحراء غير المعمورة غالبية مساحة البلاد

عدد سكان مصر

خرجت وزارة الصحة والإسكان المصري في منتصف يونيو من عام 2014 لتقول بأن أعداد السكان المصريين بالداخل والخارج، ستصبح في 2025 إلى نحو 105 ملايين نسمة وأن يتزايد إلى نحو 130 مليون نسمة بحلول عام 2050، بينما كانت في بداية عام 2009 تقدر بنحو 80 مليون نسمة.

قال الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء في بيان الأحد 5 يونيو، إن عدد سكان الجمهورية بالداخل سيبلغ 91 مليون نسمة في حوالي الساعة العاشرة مساءَ اليوم.
كان عدد السكان قد بلغ 90 مليون نسمة يوم الأحد الموافق 6/12/2015 أي أن زيادة المليون الأخيرة تمت في ستة أشهر، ويشكل معدل النمو السكاني حاليا أهم وأخطر التحديات التي تواجه المجتمع المصري حيث بلغ هذا المعدل 2.4% عام 2015، وهو أكبر خمسة أضعاف المعدل بالدول المتقدمة وحوالي ضعف معدل الدول النامية، وبالتحديد ثـمانية أضعاف معدل النمو السكانى بكوريا الجنوبية وخمسة أضعاف معدل النمو بالصين.
وأضاف البيان أن استمرار النمو السكاني بالمعدلات الحالية يحد ويؤثر بشكل كبير على تحقيق تقدم محسوس في مستويات المعيشة رغم الجهود الحثيثة التي تبذلها الدولة في مجالات التنمية الاقتصادية المختلفة، وضرورة تحقيق التوازن بين معدلات النمو السكاني والإمكانيات والموارد الاقتصادية المتاحة.
وتشير بيانات السكان في جمهورية مصر العربية إلى أن محافظة القاهرة تأتي كأكبر المحافظات بنسبة 10.45 % وبعدد سكان 9.51 مليون نسمة تليها محافظة الجيزة 7.84 مليون نسمة بنسبة 8.6% ثم محافظة الشرقية 6.7 مليون نسمة بنسبة 7.4%، وتعتبر محافظة جنوب سيناء أقل المحافظات سكانا حيث بلغ عدد سكانها 171 ألف نسمة بنسبة 0.18% تليها محافظة الوادي الجديد 233 ألف نسمة بنسبة 0.26% ثم محافظة البحر الاحمر 358 ألف نسمة بنسبة 0.39%، وتبلغ المساحة المأهولة بالسكان في جمهورية مصر العربية 7.7% فقط من إجمالي مساحة الجمهورية.

خصائص السكان

يتركز معظم سكان مصر في وادي ودلتا النيل، لذلك فإن كثافة المعمور المصري من أعلى الكثافات السكانية في العالم، بينما تُعد الصحاري المصرية من أشدها إقفاراً.

وقد بلغ عدد سكان البلاد 87,000,000 نسمة بالضبط في تمام الساعة 6:46 مساءً يوم 18 أغسطس 2014 بتوقيت القاهرة، وهو عدد السكان داخل البلاد، أما إجمالي المصريين في الداخل والخارج فقد تعدى 95 مليوناً. وبلغت الزيادة اليومية للسكان 5,604 فرد يومياً؛ بمعدل 3.9 فرد لكل دقيقة تقريباً.

ويتركز سكان مصر في 7.7% فقط من إجمالي مساحة الجمهورية خاصةً في وادي النيل ودلتاه. وتبلغ الكثافة السكانية للجمهورية 86.1 نسمة/كم2 بالنسبة لإجمالي المساحة، و1,130 نسمة/كم2 للمساحة المأهولة فقط. وتحتل مصر المرتبة الأولى عربياً والمرتبة رقم 15 عالمياً في عدد السكان.

طِبقاً لتقديرات السكان في أغسطس 2014؛ فإن إقليم القاهرة الكبرى أكبر الأقاليم السبعة سكاناً؛ فقد تجاوز حاجز 21 مليون نسمة.

وتعتبر محافظة القاهرة أكبر محافظات الجمهورية سكاناً، حيث بلغ عدد سكانها 9,2 مليون نسمة بنسبة 10.6% تليهامحافظة الجيزة 7,5 مليون نسمة بنسبة 8.6%. بينما تعتبر محافظة جنوب سيناء أقل المحافظات سكاناً، حيث بلغ عدد سكانها 172 ألف نسمة بنسبة 0.2% تسبقها محافظة الوادي الجديد 222 ألف نسمة بنسبة 0.3%. وقد سُجلت أعلى كثافة سكانية بمحافظة القاهرة 47,285 نسمة/كم2؛ يليها محافظة الجيزة 6122 نسمة/كم2، بينما سُجلت أقل نسبة كثافة سكانية بمحافظة جنوب سيناء 9.7 نسمة/كم2 تليها محافظة السويس 67 نسمة/كم2.

التوزيع السكاني في مصر

يختلف التوزيع السكاني في الجمهوية المصرية ما بين الصحارى، والدلتا، والوادي، حيث إن مصر دولة صحراويّة يقطعها نهر النيل والذي أدى لتشكّل الدلتا والوادي، حيث يسكن الناس بالقرب من المياه العذبة، ويوجد قرابة (99.3%) من سكان مصر في الدلتا والوادي، بالرغم من أن هذه المناطق لا تتجاوز مساحتها نسبة (5%) من المساحة الاجمالية لمصر، ويمكن تقسمها كالتالي

  • الوادي ويسكن فيه قرابة (34.6%) من سكان مصر.
  • الدلتا ويقطن في تلك المنطقة قرابة (42.4%) من السكان.
  • الإسكندرية والقاهرة: قرابة (22.3%) من السكان

ارتفاع عدد السكان في مصر

تُعتبر الزيادة السكانية من المشاكل الاجتماعيّة، والتي لها أبعاد سلبيّة متعددة والتي تواجهها الجمهورية المصرية، حيث إنّها ترتبط بالأوضاع الاقتصاديّة والاجتماعيّة والثقافية في المجتمع، بالإضافة لتأثيرها على التنمية الاقتصاديّة والاجتماعية، تعتبر مصر من أكثر الدول العربية التي تعاني من آثار الزيادة السكانية، حيث يبلغ عدد سكان مصر الموجودين داخل وخارج مصر قرابة (94) مليون نسمة، منهم (8) ملايين خارج مصر، يمكننا تعريف المشكلة على أنّها عدم التوازن بين عدد السكان والخدمات والموارد المتاحة، أي زيادة عدد السكان دون الزيادة في المرافق الصحية وفرص التعليم والعمل وغيرها من الموارد.

نتائج الزيادة السكانية في مصر

امتصاص جميع عائدات الإنتاج والتنمية، ممّا سيؤثر على انخفاض الدخل القومي وتدني مستوى المعيشة. عدم الكفاية في الإسكان والمدارس والمستشفيات والغذاء والبنية الأساسية ككل. انخفاض المستوى التعليمي وضعف في الإمكانيات التعليميّة. ازدياد نسبة الأميّة في مصر. انتشار العشوائيات الإسكانية. انخفاض في الرقعة الزراعية نتيجة الكثافة السكانية والعمران. ازياد مستوى البطالة والفقر. انتشار الأمراض والأوبئة نتيجة عدم كفاية المرافق الصحية.

الموارد الطبيعية لمصر

تتمتع مصر بالعديد من الموارد الطبيعية، فمن الموارد المائية بها ساحلي البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط، إضافة إلى وجود 10 بحيرات طبيعية منها بحيرة المنزلة وبحيرة البرلسوبحيرة قارون إضافة إلى بحيرة ناصر الصناعية، بالإضافة إلى مورد المياه العذبة الرئيسي وهو نهر النيل الذي يمتد بطول مصر وينتهي بشطريه رشيد ودمياط، ويبلغ حجم الموارد المائية المتاحة عام 2000 / 2001 حوالي 68 مليار متر مكعب يستخدم منها في الزراعة نحو 85% سنويا، وفي الصناعة 9.5% وفي الشرب 5.5% ساهم وجود نهر النيل أيضا في انتشار الرقعة الزراعية على طول ضفتيه، كذلك يوجد بمصر سلاسل جبلية تمتد في جبال البحر الأحمر وجبال سانت كاترين في سيناء، وتوجد مساحات واسعة تتمثل في الصحراء الشرقية والغربية (والتي تتميز بوجود عدد من الواحات بها مثل: سيوة والفرافرة والداخلة والخارجة) بالإضافة إلى صحراء سيناء.

التنوع في التضاريس والأماكن الجغرافية ساهم أيضا في توفر العديد من الثروات الطبيعية مثل الحديد والذهب والمنجنيز والفوسفات، وكذلك الأحجار مثل: الجرانيت والبازلت والرخام والحجر الجيري ورمل الزجاج، بالإضافة إلى الفحم والبترول والغاز الطبيعي.

اقرأ:




مشاهدة 378