بعض المشروبات لحرق الدهون‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 31 أكتوبر 2016 - 10:05
بعض المشروبات لحرق الدهون‎

الدهون

هي مركبات كيميائية، لا يمتصها الجسم إلا بعد تحويلها إلى مركبات دهنية، وتعتبر من أحد أهم المصادر التي تعمل على إمداد الجسم بالطاقة بعد عمليات الأيض المختلفة، فإذا زادت كمية الدهون عن حاجة الجسم، تبدأ بالتراكم عوضاً عن حرقها في عدة أماكن، مثل: البطن، وجدران الأوعية الدموية.

مشروبات لحرق الدهون

لقد حرص الباحثين عن الجسم المثالي على الحصول على أي طريقة لحرق دهون الجسم، فقد حرصوا على شرب المشروبات التي منة شأنها أن تذيب الدهون المتكدسة في الجسم، حيث أن هذه المشروبات تعمل على إذابة هذه الدهون بشكل صحي ولا تضر بالجسم، ومن أفضل هذه المشروبات هي:

الزنجبيل، الشاي الأخضر، الكمون، النعنع، وهي من أكثر المشروبات فعالية في إذابة دهون الجسم المتكدسة ، كما يمكن تحضيرها عن طريق نقع معلقة صغيرة من الشاي من كل واحدة من هذه الأعشاب (المطحونة أو الطازجة حسب التوفر)، وتوضع في كأس ماء مغلي، ويشرب بعد أن يصفى 3 مرات يوميا، ويمكن تحليته بملعقة من العسل الطبيعي.

عصير الخضروات هو ثاني أكثر المشروبات الحارقة للدهون فعالية، فيمكن أن يتم تناول عصير الخضروات أو حساء الخضروات قبل وجبة الطعام، لإنه هكذا يعمل على تقليل السعرات الحرارية الموجودة في الجسم، بنسبة تقارب 135سعرة حرارية.

كما أن مادة الكالسيوم التي توجد في الحليب الخالي من الدسم على تكسير الدهون بصورة كبيرة، وللأشخاص الذين يداومون عل شرب الحليب الخالي من الدسم على حرق دهون الجسم بنسبة تصل إلى 70%.

وأثبتت الدراسات والأبحاث العلمية الخاصة بعلم الأعشاب بأن تناول كوب واحد من مغلي الشاي الأخضر كل يوم لمدة أسبوع، تكفي لحرق الدهون المتراكمة والزائدة في جسم الإنسان بنسبة من 35% – 45%، كما أن شرب 10 أكواب مثلجة من الماء يومياً تعمل على حرقمن 250- 500 سعرة حرارية.

كما ينصح الكثير من خبراء الصحة بشرب كوبين من عصر الليمون المغلي مع البرتقال كل يوم، إضافة إلى شرب عصير فاكهة الكيوي والأناناس كل يوم لمدة أسبوعين، وهذا سيساعد علي فقدان الوزن بصورة ملحوظة إذا التزم الشخص بالنظام الغذائي الصحي.

طرق حرق الدهون بعد الأكل

  • ممارسة الرياضة بأشكالها المتعددة من مشي، وركض، وقفز، وسباحة، ويمكن أيضاً ممارسة الأنواع الخاصّة لحرق الدهون في مناطق محددة، كالكرش والأرداف فهي كثيرة، فللأرداف يتمّ مد الساق اليمنى للأمام بشكل مستقيم عدّة مرات وكذلك الأمر بالنسبة للساق اليسرى، أمّا للكرش فيمكن مدّ الجسم على الأرض، ثمّ ثني القدمين على منطق البطن أكثر من مرّة.
  • شرب شاي الأعشاب الطبيعية، فهناك الكثير من الأعشاب التي تمتاز بتركيبتها الحارقة للدهون كالشاي الأخضر، والميرامية، والقرفة، والزنجبيل، ويتمّ تناول أحد تلك المشروبات بعد الأكل بخمس دقائق.
  • تناول ملعقة كبيرة من الخلّ بعد الأكل مباشرة، ويمكن إضافتها للسلطات الموجودة في الأكل، فالخلّ يمنع امتصاص الدهون في الجسم ويخرجها مع البراز، ولكن يجب عدم الإكثار من اتّباع هذه لخطوة لما للخلّ من آثار جانبيّة على صحة الجسم.
  • الابتعاد عن النوم نهائيّاً بعد الأكل، فذلك يزيد من المشكلة ويساعد من تراكم الدهون في الجسم، وأيضاً يسبب الكثير من الأمراض الخطيرة.
  • تناول الفاكهة والخضروات بعد الأكل ولكن بكميات قليلة، فكلاهما يحتوي على الألياف التي تساعد الجهاز الهضمي على هضم الدهون وإخراجها، وأيضاً الألياف سبباً في منع الأمعاء الدقيقة من امتصاص الدهون، وهنالك نوع فاكهة واحد يجب الابتعاد عنه هو الموز.
  • شرب كوب من اللبن أو الحليب، فاحتواؤهما على الكالسيوم سبب في حرق الدهون، ويكمن تناول الأقراص الدوائية الصيدلانيّة من الكالسيوم فهي مفيدة للعظم وحارقة للدهون.
  • تناول الثوم بعد الأكل، وهو معروف بفوائد الكثيرة على الجهاز الهضميّ والجسم بشكل عام، ويمكن التخلّص من رائحة الثوم الكريهة بهرس الثوم ومن ثم تعبئته بكبسولات دوائية فارغة، وبلعها مباشرة، فتتحلل الكبسولة في المعدة ويستفيد الجسم من الثوم، ويفضّل تناول سنّ من الثوم بعد كلّ وجبة طعام.
  • عصير الليمون، فاحتواؤه على فيتامين ج هو السبب بجعله قادراً على حرق الدهون. شرب كميات وفيرة من الماء بعد تناول الطعام بنصف ساعة فيسهّل عمليّة الهضم ويُخرج الدهون.
اقرأ:




مشاهدة 171