افضل طريقة للحفاظ على الشعر بعد الاستحمام‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 23 مارس 2017 - 06:57
افضل طريقة للحفاظ على الشعر بعد الاستحمام‎

ما هو أفضل أسرار الشعر الصحي

هل يكمن في نوع البلسم الذي تستخدمه؟ من المثير للدهشة أن يكون السر في الغذاء المتوازن. ويتفق الخبراء على أن اتباع نظام غذائي صحي مع المزيج الصحيح من البروتين والحديد والمواد المغذية الأخرى يمكن أن تساعد في تحسين صحة الشعر بالإضافة إلى مظهره وملمسه.

يرى الأطباء أن الشعر الصحي هو الذي ينمو بشكل صحي من بصيلة الشعر ويرتبط بفروة صحية ويخلو من التقصف والتكسر. فهو الشعر الذي يتمتع بالطول والكثافة التي تعجبك كما أنه يبدو حيوياً ولامعاً ويسهل تسريحه. ويمنح الغذاء المتوازن شعرك جميع العناصر المغذية التي يحتاجها.

أهمية البروتين

شعرك يحتاج لنفس النظام الغذائي المتوازن للحصول على الفيتامينات والمعادن المطلوبة وغيرها من العناصر الغذائية اللازمة لصحة الجسم بشكل عام. تتكون الشعرة في معظمها من البروتين وهذا يعني أن البروتين ضروري لنمو الشعر وتغذيته. في الواقع أن كلاً من الشعر والأظفار يتكونان من ألياف بروتينية مما يجعل البروتين هو العنصر الأهم لصحتهما.

في وقت من الأوقات، تكون حوالي 90٪ من الشعر في طور النمو وتستمر مرحلة النمو للشعرة الواحدة من سنتين إلى ثلاث سنوات. وفي نهاية ذلك الوقت تدخل الشعرة في طور الراحة التي تستمر حوالي 3 أشهر قبل أن يتم سقوطها لتحل محلها شعرة جديدة. وإذا لم يتم الحصول على ما يكفي من البروتين في النظام الغذائي فإن عدداً غير متناسب من الشعر تدخل في مرحلة الراحة.

تحتوي فروة الرأس في العادة على حوالي 000 120،000-150، خصلة شعر، وتلقي بحوالي 50 إلى 100 شعرة في كل يوم. حتى أن معظم الناس لا تلاحظ سقوط تلك الكمية الصغيرة. ولكن إذا دخل عدد كبير من الشعر بشكل غير معتاد في مرحلة الراحة في نفس الوقت فإن فقدان الشعر يمكن أن يصبح ملحوظا. وبالتالي إذا كان نقص البروتين هو السبب في تساقط الشعر فيمكن علاج المشكلة من خلال توفير البروتين في النظام الغذائي.

الحديد والمواد المغذية الأخرى

البروتين ليس هو العنصر الوحيد المطلوب للحفاظ على شعرك صحياً، ولكنك أيضاً بحاجة إلى الحديد وفيتامين E، والمعادن الخفيفة مثل السيلينيوم والنحاس والمغنيسيوم لتساعد في الحفاظ على شعرك في حالة جيدة. وهذه العناصر كلها تشارك في إنتاج مختلف البروتينات التي تشكل شعرك. وعدم الحصول على الحديد الكافي يؤدي إلى تساقط الشعر. وأفضل مصدر للحديد في النظام الغذائي هو المحار واللحوم الخالية من الدهون واللحوم المختلفة مثل لحم البقر والسمك. كما أن هناك مصادر نباتية للحديد مثل الحبوب المدعّمة، وفول الصويا، وبذور اليقطين والفاصوليا البيضاء والعدس، والسبانخ. إلا أن المشكلة مع المصادر غير الحيوانية تكمن في أن امتصاص الحديد يتم في الجسم بكفاءة أقل. فمن الممكن اتباع نظام غذائي نباتي غني بالحديد ومع ذلك لا يحصل الجسم معه على ما يكفي من الحديد.

وينصح بالحديث مع الطبيب حول نظامك الغذائي وإجراء تحليل الدم الخاص بالحديد للتحقق مما إذا كنتِ بحاجة لتناول مكملات الحديد الغذائية.

الشعر وفيتامين د

على الرغم من أن الأدلة لا تزال غير واضح إلا أن بعض الدراسات تشير إلى أن فيتامين (د) قد يلعب دورا في دورة نمو الشعر. ويمكن الحصول على فيتامين D من الشمس كمصدر مباشر ولكن أطباء الأمراض الجلدية لا يوصون كثيراً بالتعرض لأشعة الشمس. ويمكنك أيضا الحصول على فيتامين D من الأطعمة المدعمة مثل الحليب وعصير البرتقال، والحبوب. وفي الواقع يعاني الكثير من الناس من نقص فيتامين د ولذلك ينصح باستشارة الطبيب حول احتياجك لفيتامين د وما إذا كان يجب عليك تناول مكملاته الغذائية.

هل المكملات الغذائية ضرورية للشعر

يرى أطباء الجلدية أن أي نقص في الفيتامينات سوف يسبب فقدان الشعر وكل الفيتامينات مهمة مثل فيتامين B، وC، وE. ولكن هذا لا يعني إنك تحتاجين بالضرورة إلى تناول المكملات الغذائية للشعر.

إن أفضل مصدر للمغذيات التي يحتاجها الشعر هو اتباع نظام غذائي متوازن. وينصح بالاهتمام بإضافة الزنك والبيوتين إلى النظام الغذائي لما لهما من فوائد على نمو الشعر وصحته.

وعليك إخبار الطبيب عن المكملات الغذائية التي تتناولينها حتى يتم تسجيلها في ملفك الطبي ويشمل ذلك كل ما تأخذينه كعناصر مغذية سواء كانت طبيعية أو تلك التي لا تحتاج لوصفة طبية.

الحميات الغذائية وصحة الشعر

فقدان الوزن بصورة مفرطة نتيجة الحمية الغذائية القاسية يسبب تساقط الشعر بكثافة حتى أن الطبيب قد يميز أنك تتبعين حمية غذائية قبل أن تذكري له الأمر وذلك بمجرد النظر إلى التغيرات التي طرأت على شعرك.

السيدات اللاتي يتبعن حمية صارمة ذات سعرات حرارية محدودة لفقد الوزن في وقت قصير يصعب التأكد من حصولهن على المواد المغذية التي يحتاجها الجسم. على كل حال يؤثر فقدان الوزن على الناحية النفسية للجسم مما يساهم في تساقط الشعر. وحتى لو تم إنقاص الوزن على نحو منتظم ومدروس فإنه لا يزال مرتبطاً بتساقط الشعر بطريقة ما.

ومن الشائع حدوث التساقط بعد فقدان 4 كلغم أو أكثر وهنا ينبغي التحلي بالصبر فطالما أنك تتمتعين بصحة جيدة فسيعود شعرك للنمو من جديد بعد أن يستقر وزنك.

المصدر: جريدة الرياض