اشكال التضاريس‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 17 مارس 2017 - 08:28
اشكال التضاريس‎

تُطلق تسمية التضاريس على مختلف الأشكال الطبوغرافية لسطح الأرض، من جبال، وتلال، وسهول، وهضاب، ووديان، وأسطح ذات مستويات إيجابية أو سلبية، بما في ذلك أسطح قيعان البحار والمحيطات.

عوامل نشأة التضاريس

تقسم عوامل نشأة التضاريس إلى قسمين: 1ـ عوامل باطنية، 2ـ عوامل خارجية. تتعرض القشرة الأرضية لضغوط كبيرة وحركات بنائية (تكتونية) تؤدي إلى عدم استقرارها، وإلى استمرار حركتها. وقد تكون الحركة سريعة في حالة الزلازل والبراكين، أو بطيئة على مدى ملايين السنين، كما هو الحال في حركات تشكل الجبال أو تشكل القارات، وقد تكون العوامل سطحية (تعمل على سطح القشرة الأرضية) ناتجة عن الترسيب والنقل والإزاحة، أو بسبب اتساع الغطاء الجليدي أو اختفائه، أو امتلاء حوض مائي بالرسوبات أو تفريغه.

العوامل المؤثرة في تشكل أشكال سطح الأرض

  • باطنية
  • خارجية

ولكن على الرغم من تقسيم العوامل المؤثرة في تشكل التضاريس وتطورها إلى داخلية وخارجية وبطيئة وسريعة، فلا يمكن فصل بعضها عن بعض، لأنها كل متكامل، وتشكل منظومة واحدة. ولتسهيل الدراسة لابد من دراسة كل منها على حدة.

اشكال التضاريس

بالنظر إلى كوكبنا الأزرق من الفضاء، فإنه يتواجد عليه شكلان أساسيان مشكلان له، وهو المياه الزرقاء السطحية المنتشرة على سطحه، والتي تشكل ما نسبته 70% من المساحة السطحية للمعمورة، ومشكل أيضا من اليابسة التي تشكل 30% من المعمورة، فكلا النظامين يحتويان على تضاريس مختلفة . ونبدأ بالنسبة الأكبر وهي المياه السطحية، فإنها مشكلة أولا من المياه، والتي تكون دائما أقل منسوبا في الارتفاع من اليابسة التي بجواره ؛ لأنه لو كان أعلى فإنه سيطغى على اليابسة، لذلك ننسب دائما مناسيب اليابسة إلى البحر كمرجع لذلك، وفي داخل المحيطات والمياه البحرية جبال وتضاريس مرتفعة، تتشكل باختلاف الطقس والبرودة والتكثف بشكل عام .

اقرأ:




مشاهدة 1888