اذاعة مدرسية عن الطيران‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 19 أبريل 2017 - 14:42
اذاعة مدرسية عن الطيران‎

الطيران

الطيران هو أحد أساليب النقل الحديثة. ولكن مصطلح الطيران لا يدل فقط على السفر بل يشمل بذلك الصناعات الجوية، الطائرات وأنواعها، العسكرية منها والمدنية، شركات النقل الجوي من خطوط طيران وشركات ترفيه، المطارات والعلوم المختصة في الطيران. كما أن هناك أنشطة جوية أخرى مثل القفز بالمظلة لا تستعمل فيه آلات معقدة ولكنه يدخل ضمن النشاط في الأجواء.

أنشطة رياضية وترفيهية

الطيران الشراعي

الطيران الشراعي هو نشاط رياضي أو ترفيهي يستعمل طائرة شراعية, بدون محرك. الطائرة شراعية تحمل من قبل طائرة أخرى أو يتم سحبها من قبل سيارة أوونش إلى علو معين ثم تلقى في الجو. هدف الطيار هو البقاء في الجو أطول مدة ممكنة باستعمال التيارات الصاعدة للجو (الهواء الساخن). فنتحدث بذلك عن الطيران الحراري المقابل للطيران الديناميكي الذي يستغل التيارات الهوائية المنجرة عن التضاريس ويمارس خاصة في الجبال. و يوجد الكثير من نوادي الطيران الشراعي في العالم واشهر نادي عربي هو نادي الطيران الشراعي الملكي الأردني في مطار ماركا عمان الأردن

الطائرات الشديدة الخفة

كما يدل اسمها هي طائرات خفيفة جدا مزودة بمحرك، وهي أقرب لـ جناح شراعي بمحرك منها لطائرة. وهي تتاقلم جيدا مع انشطة التجول والتصوير الجوي, ولكن مجال الطيران محدود وتكلف أقل من طائرة سياحية.

طيران الترفيه أو السياحي

هو نشاط ترفيهي مقنن فيما يخص الطيارين (يجب الحصول على رخصة طيران), والطائرات (معايير التجهيزات الدنيا, الصيانة,…) والتنقلات (طيران بالرؤية يسمى VFR أو طيران بالأجهزة يسمى IFR). كلفة التدريب على الطيران, الطائرات وصيانتها تكون عادة من مشمولات نوادي الطيران. الطيار وبعض الركاب يقومون بجولات جوية باستعمال طائرات خفيفة وبالتنقل عادة على علو منخفض. هذا النشاط يتاثر جدا بالعوامل الجوية.
يهم هذا النشاط المروحيات أيضا ولكن كلفة التشغيل تبقى مرتفعة. ولكن هذا في تناقص نظرا لصناعة طائرات خاصة بهذا النشاط.

الاستعراض الجوي

هو نشاط يتطلب طائرات خاصة مجهزة له. يجب على هذه الأخيرة ان تتعزز هيكليتها لتقاوم المجهودات كالدوران بسرعة. وعلى المحركات العمل مهما كانت الظروف مثل طيران على الظهر. وهى تتطلب تمارين شاقة وجدية لعملها جيدا وبصورة لائقة

اقرأ:




مشاهدة 107