اذاعة مدرسية عن الزيتون‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 18 أبريل 2017 - 10:17
اذاعة مدرسية عن الزيتون‎

الزيتونة الروميَّة

منذ صحوت على الدنيا وأنا أعرف أن لنا زيتونة كبيرة أسمها الزيتونة الرومية، وهي شجرة عجوز قوية، قشرتها مجعدة، وجذعها مجوف نخرته الأيام والديدان ، قلت لجدي يوما:
ـ لماذا تسمون هذه الزيتونة روميّة .
قال :لأنها زرعت في عصر الرومان الذين حكموا فلسطين قبل الفتح الإسلامي ، لذلك نسمِّيها الرومية .
فقلت : يا ألله ، هذا يعني يا جدي أن عمرها أكثر من ألفي سنة، لأن الرومان كما قرأنا في كتاب التاريخ حكموا فلسطين أيام سيدنا المسيح عليه السلام !!
فقال: أحسنت يا بني، شجر الزيتون الرومي هو أصدق كتب التاريخ، وهو أصدق شاهد في تاريخ فلسطين.
قلت : هنيئا لهذ ه الشجرة العظيمة لقد رأت جيوش المسلمين القادمين لفتح القدس في عهد عمر، وعاصرت أيام المجد في أيام الحكم الإسلامي.
قال : هذا صحيح يا بني ، وربما جلس تحتها جندي في جيش صلاح الدين، وأهدي زيتها لسراج في المسجد الأقصى، وربما صنع أحد الجنود من خشبها مقبضا لسيفه الذي دافع به عن فلسطين .
قلت : ولكن يا جدي أرى جذعها مجوف ، فمن هم أعداؤها الذين يريدون قتلها.
قال : هناك حراذين تحفر في جذعها وهناك حيوان الخلد الذي يحفر حول جذورها، وهناك الحرباء التي تأكل أوراقها الخضراء، وعليك وعلى شباب فلسطين أن يحرسوها ويدافعوا عنها لكي لا تجف وتموت ، لأنها شجرة مباركة وحمايتها واجب علينا جميعا..

الشـجرة المباركة

شجرة الزيتون شجرة مباركة، فأين السر في بركة هذه الشجرة من دون أشجار الدنيا ؟ هذه محاولة للإجابة عن هذا السؤال ؟
شجرة الزيتون، شجرة مباركة لأن الله تعالى وصفها بهذا الوصف في القرآن الكريم حين شبه نوره بنور زيتها { يوقـد من شجرة مباركة زيتونة لا شرقية ولا غربية } .وذكرها في القرآن الكريم في سبعة مواقع .
شجرة الزيتون، شجرة مباركة لأن الرسول ـ صلى الله عليه وسلّم ـ وصفها بالبركة في قوله: ” كلوا الزيت وادهنوا به فإنه من شجرة مباركة “.
شجرة الزيتون، شجرة مباركة لأن عطاءها يدوم طويلا، فهي تثمر بعد أربع سنوات من عمرها وتستمر في الثمر مئات السنين بخلاف غيرها من الشجر.
شجرة الزيتون، شجرة مباركة لأن كل ما في شجرة الزيتون نافع ومفيد، فزيتها غذاء ودواء ، ووقود صافي الضياء ، ومن زيتها يصنع الصابون الصحي .
شجرة الزيتون، شجرة مباركة في خشبها، فهو قاسٍ وفيه عروق جميلة مما يجعله خشباً فخماً للاستخدام في صناعة التحف و غيرها.
شجرة الزيتون، شجرة مباركة في ورقها، فهي من الأشجار الدائمة الخضرة، وورقها غذاء للحيوانات، تستعمل أوراق شجرة الزيتون في معالجة أمراض الأسنان واللثة عند مضغها خضراء.
يستخدم تفل النوى (المتبقي بعد عصر الزيت) في علف الدواب، وتسميد الأرض ، ووقود وفي تطيين الجدران .

اقرأ:




مشاهدة 99