أنواع الفلفل

 الفلفل الأسود

نبات متسلق معمر يصل ارتفاعه الى 5 أممتار له أوراق بيضوية كببيرةو سنابل أو عناقيد من الأزهار البيضاء الصغغيرة و عناقيد من الثمار المدورة الصغيرة التي يتغير لونها بتغير نموها حيث يتغير من الاخضر الى الأحمر عند النضج وتتسود إذا تركت بدون قطف و النبات دائم الخضرة يعرف النبات علميا باسم Pipech nigium من الفصيلة الفلفلية , والجزء المستعمل من النبات الثمار العنبية و الزيت العطري و الموطن الأصلي للنبات الفلفل الأسود و المعروف أيضا بالفلفل العطر جننوب غرربي الهند و الملاوي وأندونسسيا ويزرع حاليا في المناطق الحارة و المعتدلة في أي مكان من العالم و تجنى الثمار عندما يصل عمر النبات ثلاث سنوات في الأقل حيث تجنى ثمار الفلفل قبل نضجها بقليل و يخلل هذا النوع و تقطف الثمار التي أحمر لونها وهي ناضجة و تجففف وإذا أريد الفلفل الأبيض فتقشر القشرة الخارجية للفلفل الأحمر الناضج حيث تنقع في الماء لمدة ثمانية أيام قبل تجفيفها .

تحتوي ثمار الفلفل الأسود على زيت عطري طيار من أهم مكوناته الكافيين و البيتا البيزابولين وبيتا الكاريوفلين و كثير من التربينات الثلاثية و تربينات أحادية نصفية ومن أهمها سابنين و ليمونين , كما يحتوي على يحتوي على بيتا و الفابانيين و دلتا كارين كما تحتوي الثمار على فلويدات ومن أهم مركباتها الببرين و ببرلين و ببرولين و أ,ب كمبارين بالإضافة الى 45% متعدادات السكاكر وزيوت دهنية .

لقد عاد الفلفل الأسود سلعة تجارية منذ آللاف السنين ومن المعروف ان اتيلا الهوني طلب 1360 كيلو جراما من الفلفل كهدية أثناء حصار رما سنة 407 ميلادية و للفلفل الأسود قصة مشهورة معروفة في التاريخ الأوروبي فقد كان أغلى ما يقتنيه المقتني حيث كان  يحمل من الشرق البعيد الى غرب أوروبا على الجمال عبر الصحراء وعلى البغال و في البحار ويعلو ثمنه فلا يستطيع شراؤه إللا ذوو الثراء الكبير حتى قالوا ان الرطل منه كان يعد هدية ذات قيمة كبيرة تهدى الى الملوك وقيل أن الفلفل كان يباع بوزنه ذهبا وكا بعض الحكماء في زمن النهضة الأوروبية قد ارتأى جعل الفلفل الأسود مثل النقود التي يجرى التعامل بها لقد عرف الفراعنة الفلفل وفوائده و خواصه ويسمى بالفرعونية “بب” ومازالت توجد نماذج من شجيرات الفلفل الأسود في جزيرة الملك بأسوان ثم استخدمه الاغريق ومن بعدهم استعمله العرب في الغذاء و الدواء .

ان مذاق الفلفل الأسود الحاد المألوف تأثيره المنبه و المطهر للجهاز الهضمي و الجهاز الدورى ويشبع عادة أخذ الفلفل بمفرده أو ممزوجا مع أعشاب أخرى لتدفئة الجسم و تحسين و ظيفة الهضم في حالات الغثيان أو آلام المعدة أو انتفاخ البطن أو الإمساك أو فقد الشهية و الزيت العطري المستخرج من الثمار يستخدم ضد آلام الروماتزم وآلام الأسنان وهو مطهر وممضاد للجراثيم و يخفف الحمى وإذا استعمل مع العسل و البصل فإنه يزيل الثعلبة كما أنه يفجر الداحس و الفلفل االأسود يذكي الذاكرة و يحرك الرغبة الجنسية و بالأخص عندما يشرب ممع حليب الغنم

الفلفل الأبيض

ليس الا الفلفل الأسود لكنه مقشورا و يستحصل عليه من نبات الفلفل الذي يسمى بالفرعونية ” بب” و التي اشتقت منها الكلمة الافرنجية piper و نبات الفلفل شجيرة صغيرة الحجم له ساق اسطوانية االشكل ملساء يكون لونها ارجوانيا عند النمو ثم تتحول الى اللون الاخضر الذاكن أوراق النبات عريضة ققلبية الشكل ذات تعريقق يبدأ من رقاعدة الأوراق وهي متميزة جدا. وتججمع الثمار قبل نضجها ثم تجفف وتظهر مجعدة الشكل عند الجفاف .

الموطن الأصلي للفلفل ينبث في المناطق الاستوائية ذات الرطوبة العالية مثل الهند الصينية و مدغشقر واندونيسيا و الهند , والمحتويات الكيميائية للفلفل تحتوي على زيوت طيارة وأهم مركب فيها مركب الفلاندرين و الديبتين وتعود رائحة الفلفل المميزة الى هذا الزيت كما تحتوي على قلويد يعرفف باسم ببرين و يعود الطعم الحار للفلفل الى هذا المركب كما يحتوي على بروتين و نشا .

وقد وصف الفلفل في الطب القديم انه يجلو الصوت و يقطع البلغم وينفع في الربو وضيق التنفس بأخذه سعوطا و كذلك طارد للرياح أو غازات المعدة و يذهب الجشأ الحامض وقد قال ابن البيطار فيه ” الفلفل الابيض يقع في الأكحال و يجلو وهو المقصود في الطب .

يستخدم الفلفل على مر العصور لانبات الشعر المتساقط (الثعلبة) ولا سيما اذا استعمل مع البصل والعسل ويفجر الدامس ويسخن الاعضاء التي غلبت عليها البرودة، والفلفل الابيض يزكي الذاكرة ويحرك الرغبة الجنسية اذا شرب مع حليب الغنم والسكر، وهو يفتح الشهية ويؤثر تأثيرا كبيرا في الاجزاء الحية التي تلامسه مباشرة، ومسحوق الفلفل يهدي من الام الاسنان المسوسة وذلك بوضع مقدار من مسحوقه على السن.
اثبتت الدراسات ان تناول حوالي ملئ ملعقة صغيرة من الفلفل الابيض مع الطعام يفتح الشهية وينشط المعدة والهضم ويقوي الباءة ويزيل الرشوحات والنزلات الصدرية ولهذا الغرض يمكن اخذ ملى ملعقة صغيرة من الفلفل وتغلى مع مليء كوب ماء لمدة دقيقة واحدة وتحلى بالسكر او العسل ويشرب ساخنا.

كما ان الفلفل الابيض يطرد غازات المعدة ويسكن المغص ويزيد الافرازات المعدية، كما انه يخفض درجة الحرارة والحمى.

ويستخدم الفلفل الابيض خارجيا لحالات الروماتيزم حيث يسحق ثم يضاف الى الفازلين على هيئة مرهم وتدهن به الاجزاء المصابة ويعتبر الصينيون الفلفل وصفة مميزة كافضل مهدئ وافضل مادة ضد القئ ويستخدمونه لعلاج الاسهال والقئ الناتج من التعرض للبرد والناتج من تسمم الأغذية والكوليرا والدسنتاريا كما يستخدمون الزيت الطيار المستخلص من الفلفل ضد الام الروماتيزم وضد الام الاسنان ولكن هذا الاستعمال خارجيا فقط ولا يستخدم الزيت داخليا على الاطلاق.

هل للفلفل الابيض مضاعفات أو اضرار جانبية؟
– نعم الفلفل اذا تعدى الشخص الجرعات المنصوص عليا فما من شك انه يسبب الفواق ويهيج المعدة والاستمرار في استخدامه فترة طويلة يضعف المعدة ويهيج الاعصاب ويصيبها بامراض مزعجة.

ويجب عدم استعمال الفلفل من قبل الاشخاص الذين يعانون من التهابات داخلية واحتقان الاوعية الدموية وفي التهابات الكلى والمثانة والمبيض والمعدة والبواسير. ونظرا لان الفلفل سريع الفساد فيجب عدم طحنه الا عند الاستعمال.
شاب يسأل عن برودة الكفين حتى ولو كان الجو حاراً ويسأل فيما إذا كان لها علاقة بمرض معين ام لا واذا كان كذلك فما هو ذلك المرض مع العلم انه يبلغ من العمر 25عاما.

– اذا كنت لا تعاني من أي أعراض اخرى او اي مرض فهذا شيء بسيط لكن في كل الاحوال عليك مراجعة المختص لمعرفة السبب وهناك وصفة عشبية تستعمل لبرودة الأطراف وهي الفلفل الابيض حيث يؤخذ ملء ملعقة صغيرة من مسحوق الفلفل الابيض ويذر فوق طعام الغداء يومياً ويعتبر كمادة بهارية ويعطي نتائج جيدة.

الفلفل ” القليفله “

الفلفل ذلك النبات الذي قد يندهش البعض منه حين يعلم أن لهذا النبات الحريق اللاسع اللسان و النوع البارد منه أطيب و ألطف مايكون للجسم من الداخل و الذي يعتبر من أفضل منشطات و مكسبات الحيوية بصفة عامة فعند الاسيويين هم أول من عرف زراعة هذا النبات وأدرك بعض فوائده كمساعد للهضم ولم يعرفه الأوروبين الا بعد قيام كولومبس برحلاته الشهيرة الى العالم الجديد .

والفلفل نوعان معروفان لدينا كما نعلم النوع الذي يأخذ الشكل الدائري نوعا ما وهو الذي يكون غير لاسع المذاق و النوع الحريق و الفلفل البارد قد يكون أبطاء في الهضم من الفلفل الحار و بالتأكيد فقد تم عمل دراسة تم التوصل فيها الى الفوائد للفلفل و هي الفيلفلة تحتوي على فوائد جمة تنعكس بشكل أساسي على جهاز الدورة الدموية و الهضم

  • تنظم ضغط الدم .
  • تقوي نبض القلب .
  • تخفض الكوليسترول .
  • تنظف ججهاز الدورة الدموية .
  • تعالج القرحة .
  • توقف النزف .
  • تسرع شفاء الجروح.
  • ترمم الأنسجة التالفة.
  • تخفف من الاحتقان.
  • تساعد على الهضم .
  • تخفف من آلام التهاب المفاصل و الروماتيزم

عن هالة تاغزوت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.