أكبر مسببات الدوخة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 01 نوفمبر 2016 - 11:20
أكبر مسببات الدوخة‎

الدوخة

الدوخة هو الشعور بالدّوار ويكون الشخص مشوش الذّهن وغير متوازن والدوخة تؤثر على الحواس خصوصا العينين والأذنين ، يمكن أن تسبب الدّوخة الإغماء ،والدّوخة ليست مرضاً بل عرض من أعراض اضطرابات أخرى وتصبح مرضاً إذا كان يشعر فيها الشّخص بشكل دوري ، والدّوخة الحقيقية هي الشّعور بالدّوخة أو الإغماء تقريبا والشعور بفقدان التوازن.

أسباب الدوخة

الأسباب الشائعة للدوخة تشمل اضطرابات الأذن الدّاخلية ، والدّوخة غالبا ما يكون نتيجة الدواركما يمكن أن ينتج عن مشكلة في الأذن الداخلية المسؤولة عن تنظيم التوازن ،ويمكن أيضا أن يكون سبب الدّوخة والدّوار مرض مينيير (الذي يسبب تراكم السّوائل في الأذن)، والصّداع النّصفي، أو بأورام في العصب السّمعي وهو نمو حميد في العصب الذي يربط الأذن الداخلية إلى الدماغفي حالات نادرة جدا يمكن أن تسبب الدّوار من قبل السكتة الدماغية ونزيف في الدماغ والتصلب المتعدد أو اضطراب عصبي أخرى.

هناك أسباب أخرى للدوخة لعلها يرجع إلى انخفاض مفاجئ في ضغط الدّم، كما قد يحدث عند الوقوف فجأة من الجلوس الطويل ، أو مرض في عضلة القلب ، وتنتج الدّوخة أيضاً من الآثار الجانبية من الأدوية وفقر الدم أي انخفاض نسبة الحديد في الدّم ،إضطرابات القلق ،و نقص السّكر في الدم يعني إنخفاض نسبة السّكر في الدم ، عدوى الأذن والجفاف نقص السّوائل والتعرض لضربة الشّمس .

هناك أعراض للدوخة وهي الأعراض التي تظهر على الشّخص أثناء الدّوخة وهو الشّعور بالدّوار أي في حركة دوران ، وعدم الثبات في السّير وفقدان التوازن والإحساس بأنه عائم في الجو وثقل في الجسم ويرافق أحيانا الدّوخة الشعور بالغثيان والتقيؤ و شحوب وإصفرار الوجه أو فقدان الوعي.

علاج الدوخة

يجب معرفة السبب الكامن وراء الدّوخة وحيث يمكن أخد الأدوية الخاصة بعلاج الأذن الداخلية المسؤولة عن التوازن ،و التركيز على النظام الغذائي من حيث نوعية الغذاء الذي نأكله ،و علاج الصداع النصفي مع الأدوية وإستخدم الدواء الضروري لإضطرابات القلق وشرب الكثير من السوائل يمكن أن تساعد على تجنب الدوخة خلال فترة الصيف ، وينبغي تجنب الكافيين والكحول والتبغ، وأية مواد تؤثر على التوازن أو الدّوخة، الدّوخة يمكن أن تسبب مضاعفات خطيرة عندما تكون سببا في حدوث إغماء أو فقدان التوازن، وهذا يمكن أن يكون خطرا خصوصا عندما يكون الشّخص يقود المركبة أو تشغيل الآلات الثقيلة وهذا يؤدي الى حدوث كارثة في الطّريق ويجب توخي الحذر عند الشّعور بالدّوار يجب التوقف عن القيادة فوراً أو إيجاد مكان آمن لتحقيق لتخطي الدّوخة يمكن شرب ماء أو تناول حلوى لرفع سكر الدم أو الإتصال بشخص آخر لتولي القيادة وطلب المساعدة.

أنواع الدوخة

  • دوار البحر سبب هذا النوع هو حركة البواخر وذلك نتيجة اضطرابات جهاز التوازن في الأذن، ومن أهم أعراض هذا الدوار غثيان وقيء ودوار وصداع، ويصاحبه شحوب لون وجه المصاب والتصبب بالعرق البارد.
  • دوار الجبال وهذا النوع من الدوارلا يحدث إلّا في المرتفعات العالية مثل قمم الجبال المرتفعة.
  • دوار الحركة: تشعر بهذا النوع فئة محدّدة من الناس وليست الغالبية، وهذا يحدث عندما يركبون قطاراً أو طائرة أو مصعداً أو أرجوحة، وسبب هذا الدوار هو الحركة غير المألوفة والجديدة للشّخص مما يشعره بدوار وصداع وشحوب اللون والعرق البارد، ولكن جميع هذه الأعراض تزول غالباً وبسرعة عند انتهاء الرحلة؛ فالشخص غير المعتاد على السفر في البحر أو في الطائرة على الأغلب يُصاب بالدوار من مجرّد شعوره بالجوع أو شم روائح كريهة.
  • الشعور العابر أو القصير بالدوار، ولا يزول لأنّ الشخص الذي يصاب به لا يستطيع الوقوف في أماكن مرتفعة، وعادةً ما يُمسك بأيّ شيء حوله حتى لا يسقط على الأرض، غير أنّه لا يُنصح له بصعود الأماكن العالية؛ كقمم الجبال المرتفعة، أو الأبراج العالية، أو فوق أسطح العمارات العالية، لأنّه لو نظر إلى الأسفل فإنّه سيشعر بالدوار، وربّما يسقط.
  • شعور الشخص بالدوخة وذلك عند استيقاظه من النوم مما يجعله في منامة لمدّه تتراوح بين 15إلى 20 دقيقة حتى يستجمع قواه ويعود للوضع الطبيعي أو عندما يقف فجأةً بعد جلوسه فترةً طويلة، وتجده يتمسّك بالأشياء التي حوله خوفاً من السقوط؛ فالأشخاص يعتقدون أنّ سبب ذلك يعود إلى مشاكل النظر، فيذهبون إلى محل نظارات ويُفصّلون نظارة طبية مقتنعين تماماً أنها تمنع ظهور الدوار عندهم.
  • المصابون يضطرون إلى ملازمة الفراش والبيت أيّاماً كثيرة متتابعة؛ حيث إنّهم لا يستطيعون النهوض وذلك لشعورهم المستمر بالدوار، وإذا حصل ونهضوا فإنّهم يفقدون توازنهم؛ بل ويعرّضون أنفسهم إلى خطر السقوط، وهذا النوع من الدوار في العادة لا يُرافقه غثيان.
  • الذين يشعرون بدوار شديد ويرافقه غثيان وطنين في الأذن؛ فهؤلاء لا يجب أن ينهضوا من الفراش لأيّ سببٍ كان، ومن أنواع هذا الدوار.

علاج الدوخة

علاج الدوخة بسيط ولذلك يجب على الشخص أن يعرف سبب الدوار، فإذا عرف السبب زال الدوار والدوخة، ويجب على الأشخاص المصابين بالدوخة مراجعة الطبيب واستشارته حتى لا يقعوا في المواقف المحرجة.

من المشروبات والنباتات التي تساعد على التخلّص من الدوار والدوخة

  • الزنجبيل.
  • الجنكة.
  • الكرفس.
  • إكليل الجبل.
  • الخوج.
  • بيكنج صودا.
  • التمر الهندي.
  • خل التفاح.
  • أوراق العرعر.
اقرأ:




مشاهدة 204