أفكار الزوجة الناجحة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 27 أكتوبر 2016 - 10:24
أفكار الزوجة الناجحة‎

أفكار زوجة ناجحة لحياة رومانسية هانئة 

وهذه باقة من الورود العطرة الزاهرة تقدمها زوجة ناجحة من أجل حياة رومانسية هانئة

  • ابتسمي في وجه زوجك عند عودته من العمل مهما تكن مشاغلك, فالزوج عندما يعود من العمل يكون منهكا ومتعبا ومجهدا , وينتظر من بيته الهدوء والطمأنينة, والراحة والسكينة , وأول هذه الأمور هو الإبتسامة اللطيفة , والنظرة الحانية والتي تنسي الزوج جزءا كبيرا من همومه اليومية .
  • ولاتقولي إنني أيضا لي مشاغلي , أو أنا كذلك أعمل مثله, رغم كل هذه الأمور يجب أن تكوني على استعداد جيد للقائه, غير مظهرة للتعب والنصب, بل مبتسمة هادئة , حانية.
  • احرصي على أن تكوني جميلة المظهر طيبة الرائحة , وأن يسر إذا وقعت عيناه عليك, فبعد أن تقومي بإعداد الطعام , وتنتهي من الطبخ ونحوه , قومي بالاستحمام وتغيير ملابس الطبخ, ولبس ملابس جميلة , ووضع عطر مناسب .
  • هذه الأمور لن تسعد زوجك فحسب, بل ستجعلك أنت كذلك في راحة وانبساط, وسوف تجدد نشاطك وحيويتك.
  • سارعي بإعداد الطعام الشهي عند حضوره مباشرة , ولاتتأخري في إعداده ,فإن الزوج عندما يكون جائعا لايؤمن غضبه, وقد يكون ذلك سببا في المشاكل.
  • وفري لزوجك الجو الهادئ عندما يريد أن يرتاح وينام , فالزوجة التي تسعى لحياة هانئة سعيدة يجب أن تحرص على راحة زوجها , فتهدئ الأولاد, وتعلمهم أن الأب في حاجة إلى الراحة والهدوء , فلا يتشاجرون عند مجيئه , ولا يلعبون بصوت عال.
  • لاتنسي كلمات الإعجاب والإطراء لزوجك , ولا تنسي أن تثني خيرا على ما يفعله لك وللأولاد ,ولاتنسي أن تثني خيرا على ما يفعله لك وللأولاد , وما يحضره لكما من الأشياء الممتعة والضرورية.
  • جددي الحب بينكما بصفة مستمرة, ولا تجعليه شيئا روتينيا, وسوف تجدين أساليب كثيرة لذلك , ويمكن الآستفادة من خبرات صديقاتك المخلصات , وابتعدي عن الشكوى الكثيرة أمامه , فإن الزوج ينفر من الزوجة كثيرة الشكوى .
  • احرصي على تجديد الحياة اليومية عن طريق تغيير بعض الأشياء في البيت , فهذا الأمر يكسر الملل , ويشعر الزوج بالتجديد في الحياة الزوجية , وغيري الورود كل فترة , ولامانع من إحضار بعض الورود الطبيعية أحيانا فإن لها فعل السحر في تجديد الحياة الزوجية , وإسعاد الزوجين.
  • أكتبي له بعض الكلمات الرقيقة بأسلوبك العذب والجذاب , وضعيها في المزهرية , أو ضعيها على وسادته.
  • أرسلي له بعض الرسائل الرقيقة على جهاز الهاتف الخلوي (الجوال) أثناء فترة العمل , فإن في هذه الرسائل بعثا للسعادة في نفس الزوج , وزيادة رصيدك من الحب في قلبه.

الرومانسية الحقيقية

  • إن الرومانسية الحقيقية هي تلك التي تبنى على الوقائع لا على الأحلام , إنها الومانسية التي تعرف الزواج الحقيقي, وهو الزواج القائم على الحب والمودة والرحمة بين الزوجين.
  • الزواج الذي يوازن بين الواقعية والأحلام , ويرى أن في الزواج أوقاتا جميلة ورائعة , ويشعر فيها الزوجان بقمة السعادة الزوجية ,كما أن فيه أوقاتا أخرى قد تكون مملة أحيانا , أو فيها بعض المشاكل, وهذه طبيعة الحياة بصفة عامة.
  • وهي الرومانسية التي تعطي لكل شيء حقه , فلا تبالغ في إظهار العيوب , ولا تحقر المميزات,وهي الرومانسية التي تعلي من قيمة التعاون والتفاهم بين الزوجين.
  • وهي الرومانسية التي تسعى لتجديد الحياة الزوجية, كلما فترت العلاقة , أو أصابها الملل.

عندما تكون الرومانسية حلما للزوجين

  • الشاب المقدم على الزواج يتصور الزواج حلما جميلا , ويتخيل كل شيء مجابا , وكل ما يتمناه يتحقق كما يريد.
  • إنه يعيش مع نفسه أحلاما جميلة , حتى في يقظته , وكذلك الفتاة , يتخيل كل منهما حياة زوجية بلا منغصات, بلا مشاكل , بلا ملل .
  • إنه حصل على أمل حياته , وفاز بمحبوبته, وسكن مع عصفوره في عشه الجميل ,وهذا شيء جميل وطبيعي.
  • لكن! هل توجد حياة بلا مشاكل ؟ هل يمكن أن يعيش الإنسان بلا ملل ؟ هل الحياة كلها ورود وأزهار ؟ بلا أشواك ,بلا مطبات, ومنحدرات؟
  • إنه الحب العذري المجنون, هو وحده المسؤول عن هذه النظرة الرومانسية الحالة البعيدة عن الواقعية .
  • الحب الذي يرى ويبصر بعين واحدة فقط, يرى المميزات , ويضخم الحسنات ولايرى أبدا السيئات , بل يتجاهلها تجاهلا , لكن هذا حتى حين وإلى أجل مسمى , إلى أن يعيش الزوجان الحياة الزوجية الطبيعية , وينكشف كل واحد منهما للآخر , ويعرف كل واحد معرفة تامة , فيرى حسناته وسيئاته, يرى مميزاته وعيوبه, عندئد تحدث الصدمة.
  • ونتقلب الرومانسية الحالمة إلى نكد زوجي , وتحدث المشاكل والمنغصات .

 

اقرأ:




مشاهدة 109