هل الافرازات المهبلية طبيعية‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 25 أكتوبر 2016 - 10:33
هل الافرازات المهبلية طبيعية‎

المهبل

عبارة عن قناة تصل الرحم بخارج الجسم وفى الوضع الطبيعى يكون المهبل مغلق حيث يلتقى الجدار الأمامى بالجدار الخلفى للمهبل يوجد إفرازات من عنق الرحم باستمرار وهى متغيرة مع الدورة وتعمل على تنظيف المهبل بإستمرار وايضا يوجد إفرازات من عدد 2 غدة بارثولين عند اول فتحة المهبل وهذة الإفرازات تزيد أثناء الجماع يحتوى المهبل على عدد من البكتريا الفطريات مخاط وميكروبات اخرى تسمى الفلورا وتعمل على ان يكون الوسط بالمهبل حمضى *أى تغيير فى هذة الفلورا يؤثر فى الوسط الطبيعى للمهبل ويغيير من طبيعة إفرازات المهبل المناخ الخارجى يؤثر ايضا على المهبل حيث ان المهبل يحتاج الى وجود الهواء لكى يحافط على الفلورا فى صورة متعادلة.

الافرازات المهبلية

الإفرازات المهبلية هى أهم عملية تنظيف يقوم بها جسم الأنثى حيث أنها تحتوي على الباكتيريا والخلايا الميتة داخل سائل يقوم بفرزه غدد المهبل وعنق الرحم للتخلص من كل الغير مرغوب فيه وبالتالى يتم الحفاظ على المهبل نظيف، وتتم حماية المنطقة من العدوى.

وبشكل عام فإن وجود الإفرازات المهبلية هو أمر طبيعي للغاية بل وصحي وتختلف كمية ورائحة ولون الإفرازات المهبلية مع إختلاف مراحل الدورة الشهرية فمثلاً تزيد كمية الإفرازات المهبلية أثناء التبويض أو الحمل أو مع الإثارة الجنسية وتتغير الرائحة وقت الحمل وليس فى هذه التغيرات أى سبب للقلق يبدأ القلق مع مصاحبة الإفرازات المتغيرة فجأة بالحكة أو الشعور بالحرقان، هنا يجب إستشارة طبيب النساء لأنه غالباً ما يعنى وجود عدوى أو أي سبب آخر.

تكون الإفرازات المهبلية الطبيعية سائلة شفافة ولا تسبب الشعور بالألم لكن الإفرازات المهبلية التي لا تكون طبيعية شائعة جداً وقد تنجم عن عدة أسباب اد قد تؤدي التغيرات الهرمونية الى الاصابة بالتهيج والجفاف في منطقة المهبل لدى النساء المتقدمات في السن اذا كنت تعانين من هذه الاعراض فقد تكونين بحاجة الى مرهم يستلزم وصفة طبية كما قد تؤدي السدادات القطنية التي تم نسيانها والاجسام الغريبة الاخرى الى تهيج المهبل والى ظهور الافرازات المهبلية يشير الم البطن والنزيف اللذان لا يظهران خلال فترة الدورة الشهرية الى وجود مشكلة حقيقية يتعين معالجته.

انواع الافرازات المهبلية

افرازات مهبلية طبيعية 

الزلال الرحمي هو كناية عن سائل عادي أبيض اللون  مخاطي لزج  قابل للتمدد يشبه زلال البيض تماماً ليس له رائحة  يترك على الاقمشة بقعا يسهل غسلها .
هذا السيلان هو مفرز طبيعي يظهر بنتيجة تأثير الهرمونات الانثوية في المبيض ويرافق عادة زمن الاباضة  ويدل دلالة واضحة على أن البويضة أصبحت جاهزة للانطلاق وإذا نقصت هذه المادة أو اصبحت معدومة في كنف الرحم  دل ذلك على أن الإباضة لم تحدث أو أنها حدثت بصعوبة فائقة إن قابلية المخاط للتمدد والانمغاط تعد شرطاً أساسياً من شروط استعداد المرأة للحمل والانجاب .

وتكون هده الافرازات متغيرة حسب العمر

  • فى السنوات قبل البلوغ لا يوجد أى إفرازات من المهبل وإذا حدث ووجد إفرازات بالمهبل فى الطفلة فيجب على الأم استشارة الطبيب
  • من الممكن ان تبدأ البنت فى الشعور بإفرازات المهبل قبل اول حيض بسنة أثناء فترة البلوغ
  • فى عمر الإخصاب (14-44سنة) تتغير إفرازات المهبل مع التغييرات التى تحدث فى المبيض وبطانة الرحم نتيجة تغيير الهرمونات على مدار الدورة
  • أثناء الحيض يقوم المهبل على توصيل الأنسجة والدم من داخل الرحم الى الخارج عن طريق فتحة غشاء البكارة وفتحة المهبل.
  • بعد 2 اسبوع من الحيض واثناء التبويض تكون الإفرازات أكثر لزوجة واكثر غزارة ثم تقل بعد التبويض.
  • تزيد الإفرازات مع الجماع والإثارة الجنسية حيث تفرز غدتى بارثولين إفرازات سائلة تعمل على المساعدة اثناء الجماع.
  • بعد سن اليأس ونقص هرمون المبيض (الإستروجين) تقل الإفرازات بصورة ملحوظة وقد تتوقف غدتى بارثولين عن الإفراز مما قد يحتاج الى استخدام هرمون الإستروجين او كريمات طبيعية للمساعدة اثناء الجماع.

قد يحدث تغييرات مفاجئة فى إفرزات المهبل وهذا يكون نتيجة تعاطى الأدوية ولاتحتاج الى اى علاج.

افرازات مهبلية غير طبيعية 

الحامض اللبني يكون المهبل عادة رطباً بفعل مادة حليبية تنضح باستمرار من الاوعية الدموية والليمفاوية التي تغذي جداره بغزارة
تحتوي هذه المادة على الحامض اللبني وتختلف نسبته فيها باختلاف التغيرات التي تحدث خلال الدورة الشهرية عند الأنثى وله أهمية كبيرة لأن الخلايا المنوية التي يفرزها الرجل عند الممارسة الجنسية تستطيع الاحتفاظ بنشاطها وحيويتها إذا وجدت في محلول خفيف الحموضة وتهلك بسهولة إذا اشتدت الحموضة كما أن هناك دراسات تشير إلى تأثير نسبة الحموضة المهبلية على تحديد جنس الجنين مولود المستقبل كذلك يحتوي الحامض اللبني على نوع من الجراثيم غير الضارة التي من شأنها مقاومة الجراثيم الغريبة والدخيلة المتأتية من الخارج عبر ثقب الغشاء وتقضي عليها وإذا فُقد الحامض اللبني من المهبل أو انخفض بصورة شديدة جداً يسهل اجتياح الجراثيم وتصب المرأة بالتهابات مهبلية  لذلك يحرص الطبيب على معالجة هذا الوضع بزيادة نسبة حموضة المهبل بالأدوية أو الحقن المهبلية المركبة .

أسباب الافرازات المهبل غير الطبيعية

من الطبيعى ان تشعر كل سيدة بالإفرازات المهبلية ولكن بعض الأحيان تكون الإفرازات غير طبيعية نتيجة وجود مرض مثل

  • إلتهابات الفطريات نوع من إلتهابات المهبل نتيجة زيادة فطر الكانديدا الموجود بالمهبل وعادة تكون الأعراض هرش حكة شديد وظهور إفرازات قليلة مثل جبنة الكوتاج يتم أستخدام المضادات الحيوية ووجود السكر البولى من أكثر اسباب حدوث التهابات المهبل الفطرية تعالج بمضادات الفطريات عن طريق المهبل او الفم.
  • تراكوموناس إلتهاب المهبل نتيجة الإصابة بدودة تراكوموناس عادة يكون عن طريق الجماع وممكن ا ن يؤدى الى ظهور إفرازات خضراء-مصفرة أو رصاصى واحيانا ظهور إفرازات بهواء مثل فقاعات الهواء ورائحة مثل رائحة السمك عادة تعالج بالميترونيدازول.
  • إلتهاب البكتريا جاردينيللا Gardenella  نتيجة الإصابة ببكتريا تسمى الجاردينيلا التى توجد عادة بالمهبل بكمية قليلة عندما يتأثر الوسط بالمهبل من الممكن ان تزيد نسبة هذة البكتريا بالمهبل وتسبب إفرازات لها رائحة السمك ودائما تكون ملحوظة بعد الجماع وقد يكون هناك هرش حكة وحرقان بالبول عادة تعالج بالميترونيدازول .
  • كلاميديا Chlamydia تكون الأعراض عبارة عن زيادة في الافرازات و آلام في الحوض والعقم وتنتقل هذه البكتريا عن طريق الجماع  يتم علاجها عن طريق مضاد حيوي لكل من الزوجين مع الامتناع عن الجماع أثناء فترة العلاج.
    و لكنها عادة ما تكون بصحبة أنواع أخرى من الالتهابات مثل السيلان لذلك فالعلاج يكون مجموعة من المضادات الحيوية للقضاء على كل الميكروبات.
  • ضمور المهبل يحدث بعد سن اليأس حيث تقل نسبة الإستروجين مما يجعل المهبل ناشف وقابل للنزيف والإلتهابات وعادة يستخدم الإستروجين فى صورة كريم مهبلى.
  • الأمراض المنقولة عن طريق الجنس.
  • التهابات الحوض والأنابيب أحيانا يكون هناك تغيير فى افرازات المهبل.
  • السكر عندما لايتم المحافظة على نسبة السكر طبيعية يؤدى الى ظهور السكر بالبول وهذا يزيد من التهابات المهبل الفطرية.
  • سرطان الجهاز التناسيلى الرحم او عنق الرحم ممكن ان يؤدى الى افرازات غير طبيعية من المهبل.
  • الحمل نتيجة التغييرات فى الهرمونات اثناء الحمل عادة تزيد الإفرازات وتكون سائلة ولونها ابيض لبنى وتزيد نسبة الإصابة بالفطريات.
  • بعد الولادة عادة يكون هناك دم بعد الولادة لعدة ايام ثم يكون هناك إفرازات صفراء ثم بيضاء لفترة من الوقت.
  • تأثير الأدوية بعض الأدوية تؤثر على إفرازات المهبل خصوصا التى تحتوى على هرمونات.
  • قرحة الرحم تكون الأعراض عبارة عن زيادة في الإفرازات ووجود دم بعد الجماع وألم في الحوض وألم عند الجماع وضعف إمكانية الحمل وتحدث هذه القرحة نتيجة  اللولب  التغير الهرموني  الحمل  الإلتهاب البكتيري.
  • الالتهابات الناتجة عن اللولب  من الطبيعي أن تزيد الافرازات مع اللولب و لكن اذا تغيرت طبيعتها, أو حدثت الالتهابات بصورة متكررة, فلابد من استخراج اللولب ثم العلاج .

التشخيص

تحاول الطبيبة معرفة التاريخ المرضي للمشكلة التي تعاني منها المراجعة وهي اختلاف الإفرازات المهبلية
فتسأل متى بدأت وهل هي مستمرة طوال الشهر وما هي طبيعتها وهل لها رائحة سيئة وهل تسبب حكة أو حرقة مهبلية وهل هناك أعراض مصاحبة مثل ألم أسفل البطن أو ارتفاع في درجة الحرارة وهل هناك تغيير في أدوات النظافة الشخصية وهل تستعمل السيدة أدوية بوصفة أو دون وصفة طبية
ثم تقوم الطبيبة بفحص سريري وأخذ عينة من الإفرازات لفحصها تحت المجهر الإلكتروني وتعمل لها مزرعة بكتيرية لتحديد نوع الجرثومة المسببة.
وبعد التشخيص يتم اختيار العلاج المناسب من الطبيبة حسب الحالة فتصف الأدوية إن كان لها حاجة أو تكتفي بالنصائح الطبية الضرورية، إذا كانت الحالة لا تستدعي استعمال الأدوية.

العلاج

العلاج الطبي

قد يقوم الطبيب عادة بوصف عدة مراهم أو تحاميل هي العلاج الأكثر شيوعاً للإفرازات المهبلية قد يصف الطبيب دواء يتم تناوله عن طريق الفم لبعض حالات عدوى الفطريات أو عدوى المشعرات وفي حال الاشتباه بالإصابة بمرض منقول جنسياً يقوم الطبيب باعطاء مضادات حيوية ويكون على الزوج، أيضا، تلقي العلاج بالمضادات الحيوية أيضا.

العلاج المنزلي 

  • غسل المنطقة المصابة بالماء والصابون هو العلاج المنزلي للإفرازات المهبلية.
  • استخدمي الملابس الداخلية القطنية والفوط اليومية كما ينبغي المواظبة على إستعمال العازل الذكري أثناء ممارسة الجنس كذلك يستحسن أن تقومي بالإستحمام يومياً.
  • قد تساعد المراهم المضادة للفطريات والتي تُعطى دون وصفة طبية إذا كانت الإفرازات مماثلة لتلك التي عانيت منها عند إصابتك بعدوى الفطريات.
  • عليك إطلاع الطبيب ة على حقيقة استخدامك للمضادات الحيوية لمعالجة حالة أو مرض ما قد يقوم الطبيب بتغيير نوع الدواء.
  • إذا شعرت بأن الأعراض التي تعانين منها تزداد سوءاً أو إذا إستمرت الأعراض لبضعة أيام على الرغم من اتباعك للعلاج المنزلي،
  • يجب عليك أن تتوجهي لمراجعة الطبيب. كما ويجب الامتناع عن الاستحمام لمدة 24 ساعة قبل موعد اللقاء مع الطبيب.
اقرأ:




مشاهدة 39