مرض سلس البول‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 15 نوفمبر 2016 - 11:52
مرض سلس البول‎

 سلس البول

مرض سلس البول او مشاكل فقد السيطرة الارادية على افراز البول تتمثل في نزول البول بشكل غير ارادي ومن دون سيطرة.

وقد يحدث سلس البول عند السعال الضحك العطس او ممارسة تمارين رياضية.

وقد ينشا شعور مفاجئ بالحاجة الى الذهاب الى المرحاض.

لكن دون القدرة على تمالك النفس وضبط البول حتى الوصول الى هناك.

وتعتبر مشاكل التحكم بالمثانة البولية  ظاهرة منتشرة جدا.

وخاصة لدى الناس البالغين في السن وهذه الظاهرة لا تسبب في غالب الحالات اية مشاكل صحية صعبة لكنها بالتاكيد محرجة وغير مريحة.

اسباب مرض سلس البول

  • عدوى المسالك البولية.
  • تهيج أو عدوى المهبل.
  • امساك شديد وهو انحشار البراز الذى يؤثر على المسالك البولية ويمنع تدفق البول.
  • الآثار الجانبية لبعض الأدوية مثال لذلك الـ diuretics أقراص الماء وهى التى تقوم بنقل السوائل من المناطق المتورمة فى الجسم الى المثانة ومن هنا يحدث تسرب للبول لأن المثانة قد أمتلئت بسرعة على غير المعتاد.
  • هناك بعض الأدوية الأخرى التى تسهم فى حدوث سلس البول وتشمل المهدئات والأدوية الباسطة للعضلات ومضادات الهيستامين وأيضا مضادات الأكتئاب.
  • الأكثار من تناول مواد الكافيين بعض المشروبات كالقهوة والكولا.
  • وأيضا بعض الأطعمة كالشيكولاتة وما لها من تأثير مدار للبول ويمكن أن تسبب مشاكل المثانة لدى بعض الناس.

 الأطعمة والمشروبات التى تهيج المثانة ومنها

  • المشروبات الغازية مع أو بدون الكافيين.
  • اللبن أو منتجات الألبان.
  • الشاى أو القهوة.
  • الأدوية التى تحتوى على مادة الكافيين.
  • عصائر الحمضيات.
  • الطماطم.
  • المنتجات التى تحتوى على الطماطم.
  • الأطعمة الحارة للغاية.
  • السكر.
  • العسل.
  • الشيكولاتة.
  • المحليات الصناعية.
  • شراب الذرة.
  • ضعف العضلات التى الحاملة للمثانة.
  • ضعف المثانة نفسها.
  • ضعف عضلات المصرة الأحليلية.
  • النشاط الزائد لعضلات المثانة.

أعراض مرض سلس البول

اكثر اعراض سلس البول وضوحا هو نزول البول بشكل لا ارادي وبدون سيطرة.

اذا كان سلس بول ناجما عن حالة من الضغط والتوتر فمن الممكن نزول كميات قليلة حتى متوسطة من البول عند السعال العطس، الضحك ممارسة تمارين رياضية او انشطة مشابهة.

اما اذا كان سلس البول ناجما عن شعور بدافع ملح، فقد ينشا شعور بالحاجة الى التبول.

فيتبين ان الشخص المعني يتوجه الى المرحاض مرات عديدة وحين يكون الامر مشكلة من هذا النوع في التحكم بالمثانة فمن الممكن ان تتسرب كمية كبيرة من البول تمتصها الثياب او تسيل على الساقين.

اذا كان شخص يعاني من نوعي سلس البول المختلط  فقد تظهر لديه اعراض كلا النوعين.

علاج  مرض سلس البول

غالبية مشاكل التحكم بالمثانة قابلة للمعالجة والشفاء.

علاج سلس البول او عدم التحكم الناجم عن ضغط على المثانة يشمل

  • ممارسة تمارين كيجل لتقوية عضلات قاع الحوض وتشكل هذه احدى افضل الطرق لتحقيق التحسن في حالة سلس البول الناجم عن الشعور بالضغط.
  • استعمال اداة داعمة للمهبل قابل للازالة هذه الاداة تساعد على التقليل من الضغط في حالة سلس البول الناتج عن الشعور بالضغط وذلك عن طريق ممارسة ضغط على الحالب.
  • تناول ادوية لكن لهذا الامر اعراضا جانبية غير مريحة.
  • اجراء عملية جراحية من اجل توفير الدعم للمثانة او اعادتها الى مكانها هذه العملية تجرى فقط بعد فشل المحاولات والطرق العلاجية الاخرى.
  • اذا كانت المراة تعاني من اكثر من نوع واحد من سلس البول يتركز الطبيب في معالجة المشكلة الاكثر ازعاجا وبعدها اذا بقيت ثمة حاجة لذلك، يقوم بمعالجة المشكلة الاخرى.
  • التقليل من كميات الكافيين المستهلكة بشكل يومي مثل الشاي القهوة او المشروبات الغازية يمكن ان يساعد في معالجة المشكلة.

أكدت أبحاث طبية حديثة نجاح طريقة جديدة سهلة في علاج سلس البول عند النساء بنسبة 90 في المئة باستخدام شريط من البرولين تحت مخدر موضعي بدلا من إجراء عملية كبيرة.

وتجدر الإشارة الى أن سلس البول الإجهادي يحدث نتيجة لنقص هرمون الأستروجين والذي يصيب نحو ثلث السيدات بعد انقطاع الطمث ونتيجة لتمزق في عضلة المهبل والهبوط المهبلي ويحدث هذا النوع من السلس أثناء بذل أي مجهود مما يسبب الإحراج والضيق لدى المريضة أو المريض.

الوقاية من سلس البول

تقوية عضلات قاع الحوض بواسطة اجراء تمارين كيجل قد تقلل من خطر الاصابة بمشاكل التحكم بالبول.

ينبغي الاقلاع عن التدخين اذا كانت هنالك مشكلة سلس بولي.

فالتوقف عن التدخين يقلل من السعال مما يساعد في تحسين مستوى التحكم بحالة سلس البول.

اقرأ:




مشاهدة 15