مراحل التسنين عند الأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:45
مراحل التسنين عند الأطفال‎

الطفل

يمرّ الطفل بمراحل متعدّدة في شهوره وسنواته الأولى، فتحدث له الكثير من التغيّرات الجسمية والعقلية والنفسية، ومع مرور الوقت يصبح الطفل قادراً على المشي، والتكلّم، وتمييز الأشخاص والأماكن. إنّ كل طفل يمتاز بقدرات مختلفة عن طفل آخر، وهذا ما يميز العالم البشري، وإن من أصعب المراحل التي يمر بها الأطفال مرحلة التسنين، التي تعتبر بالأمر المزعج للطفل والأم، لما تسبّبه من ألم، وارتفاع في درجات الحرارة، وحدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي فيصاب بالإسهال أو الإمساك، وظهور الأسنان يبدأ بالتدريج؛ حيث إنّ لكلّ عمر مرحلته الخاصة

التسنين

التسنين مرحلة طبيعية يمرّ بها الطفل بعد ثلاثة أشهر من عمره وتبدأ بظهور القواطع السفلية، وتنتهي بظهور الأضراس عند اكتمال عامه الثاني.

خلال هذه المرحلة يشعر الطفل بألم يصاحبه ارتفاع في درجات الحرارة وإفراز اللعاب بكثرة، وقد تتورّم لثة الطفل وقد يصاب بالإسهال؛ على الأم العمل على التخفيف من ألم الطفل بتقديم العضاضة إليه بعد وضعها بالثلاجة، أو أي نوع خضار أو فواكه باردة؛ مثل الجزر أو البندورة؛ لكن يجب الانتباه بالبقاء بجانب الطفل لتفادي حالات الاختناق.

يمكن شراء أدوية للتسنين من الصيدلية تساعد على تخفيف الألم؛ مثل جل التسنين ثم القيام بتدليك لثة الطفل به فهو يحتوي على مخدر طبيعي سيساعد على تخفيف الألم، ويحتوي على مكونات مطهرة تمنع الإصابة بأي التهاب.

يجب المحافظة على تنظيف أسنان الطفل لمنع تسوسها باستخدام معجون أسنان خاص بالأطفال وفرشاة أسنان، حيث يجب تنظيف أسنانه مرتين في اليوم؛ وأسهل طريقة لعمل ذلك بوضع الطفل على ركبة الأم ثم وضع رأسه بالقرب من صدرها والقيام بتنظيف أسنانه بحركة دائرية أو يمكن لف قطعة من الشاش على إصبع الأم ووضع كمية صغيرة من معجون عليه وتبليله بالماء ثم فرك أسنان الطفل، وسيعتاد الطفل على تنظيف أسنانه دوماً وسيعتمد على نفسه في تنظيفهم. ويجب العمل على عدم إعطاء الطفل الكثير من الحلويات والسكريات والتخفيف منها قدر الإمكان، كما يجب الامتناع عن إعطائه المشروبات الحمضية التي تضر بالأسنان.

مراحل تسنين الطفل

هناك مراحل عديدة سيمر بها الطفل عند بداية تسنينه، نذكر منها:

  • مرحلة البزوغ: هي المرحلة المؤلمة للطفل؛ حيث تنتفخ اللثة، لتستعد إلى الانشقاق وخروج السن منها، ولتخفيف الألم الناتج يمكن استخدام بعض الأدوية الصيدلانيّة كالجل المسكّن للألم وذلك بتدليكه على اللثة، أو استخدام معجون أسنان فهو قادر على التسكين، ولا بدّ من إحضار القطعة المطاطية الخاصة بالتسنين؛ لأنّ لها الدور الكبير في المساعدة على تشقق اللثة.
  • مرحلة نمو القواطع السفلية وعددها اثنين، وهذه المرحلة تبدأ من عمر أربع إلى ست شهور لتستمرّ إلى ثمانية شهور، وإذا تأخرت مرحلة تسنين الطفل عن ستة شهور يجب مراجعة الطبيب؛ لأنّ ذلك يؤدّي إلى احتمالية نقص الكالسيوم، وفيتامين د في جسد الطفل.
  • مرحلة نمو القواطع العلوية وعددها اثنين: وهذه المرحلة تبدأ من عمر ثمانية شهور إلى تسعة شهور.
  • مرحلة ظهور القواطع الجانبيّة إما العلوية أو السفلية فتختلف من طفل لآخر: وهذه المرحلة تمتدّ من عمر العشرة شهور إلى السنة الأولى من عمر الطفل.
  • مرحلة ظهور الطواحين: قبل هذه المرحلة توجد فترة راحة تمتدّ لشهرين؛ لأنّ هذه المرحلة تبدأ من عمر الأربعة عشر شهراً إلى عشرين شهراً.
  • مرحلة ظهور الأنياب: وهي من المراحل المؤلمة للطفل أكثر من غيرها، وتبدأ بعد عمر السنتين.
  • مرحلة نمو ما تبقى من الطواحين: وهذه المرحلة تمتدّ إلى الثلاث سنوات؛ حيث يكون الطفل قد حصل على الأسنان اللبنية بشكل كامل، والتي يجب المحافظة عليها قدر الإمكان، لأنها حجر الأساس للأسنان التي ستظهر بعدها.

قد يتأخر بعض الأطفال في التسنين إلى عمر السنة الأولى فلا داعي للقلق من التأخير، يجب الحرص على تغذية الطفل بشكل جيد وشربه للحليب، ويمكن إعطاؤه مشروبات باردة خالية من السكر حتى تهدئ ألمه أو ماء بارد، والقيام بإلهاء الطفل واللعب معه قد ينسيه ألمه، ويمكن المسح على ذقن الطفل باستمرار كلما سال لعابه لمنع حدوث أي طفح جلدي على بشرته، وفي حال تألم الطفل بشكل كبير يجب مراجعة الطبيب ليقدم النصائح أو تقديم أدوية تحتوي على الباراسيتامول أو الأيبوبروفين لتخفيف انزعاج الطفل من الألم.

نصائح لحماية الأسنان اللبنية

  • يجب إبعاد الطفل عن تناول السكريات والحلويات بشكل كبير، وخاصة في فترة ما قبل الخلود إلى النوم.
  • الحفاظ على نظافة أسنان الطفل، وذلك باستخدام معجون وفرشاة الأسنان الخاصّة بالأطفال، والعمل على تنظيف الأسنان مرتين يومياً على الأقل.
  • التخلص من الألعاب الحادة والمضرة بالأسنان، فهنالك الكثير من الألعاب التي يضعها الطفل في فمه تؤدي إلى كسر أسنانه.
اقرأ:




مشاهدة 70