متى يأكل الرضيع‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:01
متى يأكل الرضيع‎

متى يأكل الرضيع

تُعتبر السنةُ الأولى من حياة الطّفل فترة نموٍّ وتطوّرٍ كبيرٍ ومميّز وسريع، ويستمرّ بعدها نموّ الطفل وتطوّره، ويبدأ الطفل الرضيع حياته مُعتمداً فقط على الحليب، حليب الأم أو حليب الرضّع الصناعيّ، ثمّ يبدأ بعدها بتناول الأطعمة الصلبة شيئاً فشيئاً، ويجب على الوالدين معرفة كيفيّة قيامهم الاختيارات الصحيحة وتأمين البيئة المناسبة المريحة لتغذية الطفل لدعم صحته،ذلك لأنّ التّغيرات والتطوّرات التي تطرأ على الطّفل تتطلّب تغيّرات في غذائه أيضاً.

تغذية الطّفل تعتبر تغذية الطّفل المولود ركيزةً أساسيّةً وضروريّة خاصةً خلال الشهور الأولى منذ ولادته، فيحتاج الطفل المولود خلال المراحل الأولى من نموّه إلى العديد من العناصر الهامّة والأساسيّة التي تمنح جسم الطفل المولود إلى الطّاقة والنموّ الجيّدين من فيتامينات ومعادن وحديد أيضاً، وتبعاً لنموّ جسم الطّفل المولود من المعروف صحيّاً أن في كلّ مرحلةٍ عمريّة من عمر الطفل المولود يحتاج جسمه فيها لطعام محدّد يساعده على النموّ بشكل صحيّ وسليم.

لذلك كان من الضروريّ أن تدرك كل أمًٍ بعض التّعليمات والإرشادات أثناء تغذية الطفل المولود، ويجب أن تعلم جيّداً أنّه من الشّهر الأوّل حتّى الشهر السّادس يعدّ لبن الأم هو الطّعام الأساسي والرئيسي، أمّا عند الشّهر السادس فيجوز للأمّ إطعام طفلها عدّة أصناف من الطعام غير حليبها، ولذلك نقدّم لك سيّدتي في هذا عدّة نصائح في إطعام طفلك.

الأطعمة المناسبة لكل طفلٍ حسب عمره الشهر السادس من عمر الطفل المولود تعتبر الرضاعة الطبيعيّة خلال الشهر السادس أهمّ عنصرٍ أساسيّ لتغذية الطفل المولود إلى جانب إعطائه كميّات من الخضار والفواكه المهروسة، ويمكن إطعامه اللبن والزّبادي، ويمكن إعطاء فاكهة المانجو للطفل المولود بنهاية الشهر السادس.

الشّهر السّابع من عمر الطّفل المولود خلال الشّهر السابع يمكن البدء في تغذية الطفل المولود بإعطائه كميّات من صفار البيض المسلوق، إضافة إلى تقديم الدجاج واللحوم المسلوقة للطفل المولود بجانب أنواعٍ من البقوليّات؛ كالعدس، والفاصولياء، وذلك بعد طهيها جيّداً حتّى تكون طريّةً وسهلة البلع من المولود.

الشّهر الثّامن من عمر الطفل المولود في الشّهر الثامن يُمكن أن يأكل الطّفل المولود بعضاً من قطع الدّجاج بعد أن يتم فرمها فرماً جيداً وبعد القيام بإزالة الجلد وطهيها بشكلٍ جيّد.

الشهر التاسع و الشهر العاشر من عمر الطفل المولود في الشّهر التاسع والعاشر يمكن البدء في تغذية الطفل المولود عن طريق تقديم الأطعمة المطبوخة من الخضار والأرز، ولكن بكميّاتٍ قليلةٍ نوعاً ما، وبعد طهيها جيّداً لتكون سهلة جدًاً في البلع.

الشّهر الحادي عشر والشهر الثّاني عشر من عمر المولود عند وصول الطّفل المولود للشهر الحادي عشر والثاني عشر يمكنك الآن البدء في إطعام الطفل المولود السّمك والكريم كراميل، ومختلف أنواع الفاكهة ولكن بكميّاتٍ متناسبة نوعاً ما.

الأطعمة المناسبة في عمر 4-6 أشهر

يمكن في هذه الفترة البدء بإطعام الطّفل الحبوب المدعّمة بالحديد المخصّصة للأطفال والممزوجة بحليب الأم أو حليب الرّضع الصناعيّ أو الماء، كما يُمكن البدء بالخضار والفواكه المهروسة.

الأطعمة المناسبة في عمر 6-8 أشهر

يُمكن في هذه المرحلة البدء بتقديم الخضروات والفواكه المهروسة بشكل أقل، كما يُمكن البدء بعصائر الفواكه المخفّفة وغير المحلّاة من الكوب، مع الحرص على أن لا تتجاوز كميّة العصير التّي يتناولها الطّفل كميّة بسيطة حتى لا تحتلّ مكان الأغذية الأخرى التي تمنح السعرات الحراريّة والعناصر الغذائيّة الّتي يحتاجها الطّفل.

الأطعمة المناسبة في عمر 8-10 أشهر

يُمكن في هذه المرحلة البدء بإطعام الطفل الخبز والحبوب الموجودة في المائدة، واللّبن، وقطع الخضروات والفواكه الطريّة المطبوخة والموجودة في المائدة، ويُمكن أيضاً أن يتمّ تدريجيّاً إدخال اللحوم والدجاج والأسماك والبيض والجبن والبقوليّات المهروسة المقطّعة والمفرومة جيّداً.

الأطعمة المناسبة في عمر 10-12 شهر

يجب أن يتم في هذه المرحلة إدخال الخبز والحبوب من المائدة بالإضافة إلى الحبوب المخصّصة للأطفال، والفواكه، والخضروات الطريّة أو المطبوخة، واللحوم والدواجن والأسماك المفرومة أو المقطعة إلى قطعٍ صغيرة جداً، والبقوليّات المهروسة.

الأطعمة المناسبة في عمر سنة

في عمر السنة الواحدة يمكن الاعتماد على الحليب البقريّ كامل الدّسم كمصدرٍ رئيسيّ لغالبيّة العناصر الغذائيّة التي يحتاجها الطّفل، ويكفي حصول الطّفل على كوبين إلى ثلاثة أكواب ونصف يوميّاً من الحليب البقريّ؛ حيث إنّ تناول كمّيات أكبر من ذلك قد يحتلّ مكان مصادر الحديد في تغذية الطّفل مما يمكن أن يُسبّب فقر الدم المتعلّق بالحليب، ويجب أيضاً إطعام الطفل اللحوم، والحبوب المدعّمة بالحديد، والخبز المدعم أو خبز الحبوب الكاملة، والخضروات، والفواكه، مع الحرص على التّنويع، كما أنّ الطّفل يجب أن يشرب السّوائل بالكوب في هذه المرحلة.

أكلات الطفل الرضيع الممنوعة

هناك العديد من الأخطاء التي قد تقع فيها الأم عند إطعام طفلها الرضيع قد تسبّب له بعض المشكلات التي هو في غنىً عنها، منها حليب الأبقار يعتبر الحليب البقري غير مسموح به للطفل قبل أن يتمّ السنة من عمره، ويعود ذلك إلى صعوبة هضمه، وبسبب عدم احتوائه على كميّة كافية من المعادن.

الزبادي قليل الدسم من الأخطاء الشائعة التي تنتشر إعطاء الطفل زبادي قليل الدسم قبل عمر سنتين .

السكر والملح لا يجب أن يضاف السكر أو الملح أبداً لأكل الطفل، و على الرغم من أنّ بعض الأمّهات تضيف السكر حتى يتقبّل الطفل الأكل، إلّا أنّه يعتبر خطأً كبيراً تقع فيه الأم .

العسل لا تعطي الطّفل العسل قبل أن يتم العام الأوّل؛ لوجود أحياء دقيقة في العسل تسبّب تسمّمات غذائيّة خطيرة يتعرّض لها للأطفال . البيض لا يجب أن تعطي البيض للطفل قبل عمر سنة، ولكن من الممكن أن تعطي البيض للطّفل من بداية عمر 7 أو 8 شهور ولكن لا تعطيه بياض البيض قبل أن يتم عمر سنة؛ لأنّه قد يتسبّب في حساسيّة للطّفل الرضيع .

اقرأ:




مشاهدة 54