ما هي مشروبات الطاقة‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 19 نوفمبر 2016 - 11:04
ما هي مشروبات الطاقة‎

مشروبات الطاقة

مشروبات الطاقة منتج جديد ظهر مؤخرا في الأسواق يسوق على أنه يعمل على رفع مستويات النشاط الذهني والجسدي.

ظهرت أول علامة تجارية منه عام 1977 في الولايات المتحدة الأمريكية وازدهرت صناعته واتسع انتشاره حتى وصل إلى أكثر من 500 علامة تجارية مختلفة في عام 2006.

يستهدف هذا المنتج فئة الشباب من عمر 18 إلى 35 وقد حذرت هيئة الغذاء والدواء الأمريكية في تقرير صدر عام 2007 أن بعض الشركات المنتجة له تروج للمنتج على أنه بديل قانوني للمخدرات.

مكونات مشروبات الطاقة

مشروب الطاقة مثل ريد بول (Red bull)، وامب (AMP) ،وروكستار (Rockstar) وغيرها

هي عبارة عن مشروبات تشبه نوعا ما في تركيبها المشروبات الغازية مع بعض الاضافات

واهم ما تحتويه هذه المشروبات هو

  • كميات كبيرة جدا من الكافيين .
  • العديد من المنبهات مثل الجينسنغ والجوارانا والكارنتين.
  • بعض الاحماض الامينية كالتورين .
  • بعض الاحماض الدهنية والدهون.
  • سكريات بسيطة كالسكروز والفركتوز
  • الفيتامينات مثل ب 2 (B2)، ب 6 (B6) ، ب 12 (B12).
  • العديد من المعادن مثل الصوديوم والكالسيوم والفوسفور .

تأثير مشروب الطاقة على الجسم

يزود الجسم بجرعة عالية نسبيا من العناصر الغذائية من المركب الأكثر فعالية هو الكافيين

وهو من أكثر المواد المنبهة للجهاز العصبي انتشارا في غذاء الإنسان

ويصل الكافيين بعد 12-30 دقيقة من تناوله إلى أعلى مستوياته في الدم

أي أنه سريع الامتصاص وتصل وفرته الحيوية إلى 100% وهو بذلك يصل إلى جميع أنسجة الجسم

وبعدها يؤدي إلى رفع ضغط الدم وزيادة إدرار البول ورفع مستوى الأيض و يزيد حرق الدهون

وتحفيز الجهاز العصبي وزيادة حركة الأمعاء الدودية مما يؤدي إلى

تنشيط الذاكرة وتحسين المزاج وزيادة مستوى الأداء الإدراكي والأداء الجسدي.

أضرار مشروبات الطاقة

  •  احتواء على كمية سكر عالية وخاصة السكريات الصناعية قد يؤدي الى تدمير بعض الفيتامينات وخاصة فيتامين (B) مما قد يؤدي الى عسر الهضم.
  • كما ان كثرة المحليات الصناعية تؤدي الى الاسهال.
  • احتوائها على نسبة عالية من السكر والكربوهيدرات قد يؤدي الى حدوث زيادة الوزن والسمنة
  • مما قد يجعلها احد المسببات للامراض المزمنة من سكري وكولسترول وامراض القلب والضغط .
  • قد تؤدي مشروبات الطاقة للاصابة بمرض السكري النوع الثاني حيث اثبتت بعض الابحاث دورها في خفض استجابة الانسجة لهرمون الانسولين.
  • الادمان فمن المعروف انه يمكن للانسان الادمان على الكافيين وكل المشروبات التي تحوي الكافيين ومن ضمنها مشروبات الطاقة.
  • الصداع وجد بان بعض انواع مشروبات الطاقة قد تكون سببا للصداع الشديد او للصداع النصفي فعدد كبير جدا من مشروبات الطاقة يمكن ان يؤدي الى الصداع الشديد كنتيجة لانسحاب الكافيين من الجسم.
  • الارق والقلق اثناء النوم نتيجة لكمية المنبهات والكافيين العالية فبالطبع عند زيادة استهلاك مشروبات الطاقة سيؤدي ذلك الى فقدان القدرة على التركيز والقلق وعدم القدرة على النوم.
  • السلوك العدواني والتوتر و العصبية الكثير من الكافيين من مشروبات الطاقة قد يكون ذا تاثيرا سلبيا على الاعصاب وعلى النفسية والعاطفة، وقد يؤدي الى العصبية وزيادة نسبة السلوك العدواني.
  • التقيؤ اذا ما تم زيادة كبيرة في نسبة تناول مشروبات الطاقة قد يؤدي ذلك الى التقيؤ، وكثرة التقيء قد تسبب الجفاف والتاكل الحمضي للاسنان وقرحة المريء.
  • الحساسية لدى بعض الاشخاص من بعض مكونات مشروبات الطاقة مما قد يؤدي الى حكة بسيطة او انقباض الشعب الهوائية وتضيقها وبالتالي صعوبة في التنفس.
  • تعتبر مشروبات الطاقة مدرة للبول بسبب محتواها من مادة الكافيين مما قد يؤدي في بعض الحالات الى جفاف شديد وخاصة لدى الرياضيين او من يبذلون المجهود ويتعرقون بكثرة.
  • التفاعل مع بعض الادوية ومنع امتصاصها وخاصة بعض انواع الادوية المضادة للاكتئاب.
اقرأ:




مشاهدة 14