ما هي أعراض التهاب اللوزتين‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 24 أكتوبر 2016 - 10:00
ما هي أعراض التهاب اللوزتين‎

اللوزتان

هما عبارة عن كتلتان تتكونان من الأنسجة الليمفاوية تتوزّعان على جانبي الحلق، وهما خط الدّفاع الأول ضد المرض وتنتج أيضاً خلايا الدم البيضاء( تحديداً الخلايا التائيّة) التي تساعد الجسم على مكافحة العدوى، وتعتبر وظيفة اللوزتين وظيفة مناعيّة ووقائيّة بامتياز، حيث تعمل اللوزتان على وقاية جسم الإنسان من الميكروبات والجراثيم التي تصل إليه عبر الجهاز التنفسي، وتمنع دخول هذه الكائنات إلى جسم الإنسان، وكذلك تكون اللوزتان معرضتين للالتهاب بسبب هذه الميكروبات، ويكون حجم اللوزتين أكبر ما يمكن عند البلوغ وبعد ذلك يبدأ بالضّمور.

اسباب التهاب اللوزتين

من الأسباب المعروفة و التي قد تؤدي للإصابة بإلتهاب اللوزتين يحدث نتيجة عدوى فيروسية او بكتيرية ويعتبر التهاب الحلق أهم اسباب التهاب اللوزتين غالباً الأسباب البكتيرية تكون البكتيريا العقدية و الفيروسية مثل

  • ادينوفيروس
  • فيروس الانفلونزا
  • فيروس ايبشتاين بار
  • فيروس نظيرة النزلة الوافدة
  • انتيروفيروس
  • فيروس الحلأ البسيط

أعراض التهاب اللوزتين

  • تورم اللوزتين والتهابها
  • التهاب الغدد الليمفاوية في الرقبة
  • ألم الأذن
  • حمى وقشعريرة
  • صداع
  • رائحة الفم الكريهة
  • صعوبة في البلع
  • احتقان في الحلق
  • الحلق والفك يمكن أن يكون حساس للمس
  • غثيان
  • قيء
  • الصوت أجش أو فقدان للصوت
  • احتقان الأنف
  • رشح الأنف
  • المنطقة المحيطة اللوزتين تبدو ملتهبة وحمراء
  • تمزيق واحمرار في العينين

تشخيص التهاب اللوزتين

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض
يقوم الطبيب بأخذ عينة من الحلق للزراعة وإرسالها للمختبر لمعرفة سبب البكتيريا أو الفيروس المسبب لإللتهاب اللوزتين.

علاج التهاب اللوزتين

  • يحتاج التهاب اللوزتين الناجم عن الجراثيم العقدية إلى المعالجة بالمضادات الحيوية مثل البنسلين أو الأمبسلين أو الارتيرومايسين وتكفي عادة جرعة وحيدة من البنسلين تعطى عضلياً اما في حالة المعالجة الفموية فيجب أن يستمر الشوط العلاجي لمدة عشرة أيام كاملة وذلك حتى نتخلص من الجراثيم العقدية في البلعوم واللوزتين بشكل كامل.
  • إعطاء خافضات الحرارة مثل الأسيتامينوفين والإيبوبروفن.
  • الغرغرة بالماء الدافئ والملح
  • إعطاء السوائل بكثرة.
  • الراحة.
  • الابتعاد عن المشروبات الباردة
  • الابتعاد عن التدخين والمدخنين

ولابد من التنبية إلى ضرورة إكمال المعالجة لمدة 10أيام وعدم إيقاف الدواء بمجرد انخفاض الحرارة أو تحسن الأعراض الذي يحدث بعد 2- 3أيام من البدء بالمعالجة.
(أعراض التهاب اللوزتين المزمن) قد تصاب اللوزتان بالتهاب مزمن مسببة بعض الأعراض المزعجة مثل رائحة النفس الكريهة والألم عند البلع وحس الجفاف في الحلق وأحياناً ضخامة اللوزتين والتنفس من الفم.

الأدوية المتعلقة ب التهاب اللوزتين

(Benzylpenicillin) بنزيل بنيسيللين
(penicillin G) بنسيللين جي
(Benzylpenicillin Benzathine) بنزاثين بنزل بنيسيللين
(Phenoxy Methyl Penicillin) فينوكسي ميثيل بنسيللين
(Cefadroxil ) سيفادروكسيل
(Cefaclor ) سيفاكلور
(Cefdinir ) سيفدينير
(Cefditoren ) سيفديتورين
(Cefpodoxime) سيفبودوكسيم
(Ceftibuten) سيفتيبيوتين
(Azithromycin) ازيثروميسين
(Clarithromycin) كلاريثروميسين

مضاعفات مرض التهاب اللوزتين

  • التهاب الكلى الحاد.
  • الحمى الروماتزمية.
  • مرض روماتيزم القلب.

اللوزتان عقدتان لمفاويتان تقعان أعلى الحلق في القسم الخلفي من الفم ويمكن رؤيتها عند فتح الفم وهما تساعدان في الحالة الطبيعية على تصفية الجراثيم والعصيات الأخرى ومنع دخولها للجسم واحداثها للمرض ولهذا تتعرض اللوزتان للالتهاب بشكل متكرر عند الأطفال. (مع البلعوم) وغالباً ما تصاب اللوزتان والبلعوم معاً وقد تكون اصابة اللوزتين أكثر وضوحاً فندعو الحالة التهاب اللوزتين الحاد. (أسبابها) قد ينجم التهاب اللوزتين الحاد عن الفيروسات أو الجراثيم وسنقتصر في حديثنا على التهاب اللوزتين الجرثومي أو القيمي الذي ينجم في 30% من الحالات عن الجراثيم العقدية وينجم في 7% من الحالات عن جراثيم أخرى. (أعراض التهاب اللوزتين).

  • ألم الحلق الذي يستمر أكثر من 48 ساعة وقد يكون شديداً أحياناً.
  • صعوبة البلع التي تمنع الطفل أحياناً حتى من شرب السوائل.
  • الحمى التي قد تصل إلى 40 درجة مئوية وتترافق مع القشعريرة أحياناً.
  • الصداع والوهن العام ونقص الشهية وتغير الصوت.
  • قد يحدث الغثيان والإقياء والألم البطني عند الأطفال أحياناً
  • ماهي العلامات التي يجدها الطبيب عند فحص الطفل؟
  • ضخامة اللوزتين التي قد تكون أحياناً شديدة جداً.
  • احمرار اللوزتين مع وجود بقع بيضاء قيحية عليهما.
  • ضخامة العقد اللمفية الرقبية مع الألم عند جسها. أما التشخيص فيتم بسهولة بفحص الفم مع استخدام خافض اللسان حيث تشاهد اللوزتان المتضخمتان مع وجود احمرار فيهما وبقع بيضاء قيحية أحياناً وقد نجد احمراراً في البلعوم أيضاً. أما تأكيد سبب الالتهاب فيحتاج لإجراء مسحة البلعوم (أي أخذ عينة في البلعوم أو اللوزتين وزرعها).

استئصال اللوزتين

ان الاستطبابات الفعلية لاستئصال اللوزتين قليلة وكثيراً ما يتذمر الأهل من التهاب اللوزتين المتكرر وينسون ان اللوزتين خلقتا كي تلتهبا لكن قد نلجأ لاستئصال اللوزتين في الحالات التالية

  • الانسداد الفموي وصعوبة البلع المستمرة الناجمة عن ضخامة اللوزتين الشديدة.
  • الخراج حول اللوزة المتكرر.
  • التهاب العقد اللمفية الرقبية القيحي المتكرر.
  • الشك بوجود ورم في اللوزتين خاصة عند ضخامة لوزة واحد فقط أو حدوث الضخامة بشكل سريع جدآ.
اقرأ:




مشاهدة 69