ما هي أعراض التهاب الرحم‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 26 أكتوبر 2016 - 10:41
ما هي أعراض التهاب الرحم‎

 التهاب الرحم

هو التهاب يحدث في عنق الرّحم، وتصاب به معظم السيّدات في أول فترة من الزواج؛ حيث إنّه من الأكثر الأمراض شيوعاً بين النساء، وتصاب به المرأة مرّةً واحدة على الأقل خلال حياتها. ويعدّ هذا الالتهاب من الأمراض المعدية التي تنتقل بين الرجل والمرأة خلال عمليّة الجماع، وللتعرّف أكثر عن هذه الالتهابات وأعراضها وكيفيّة الوقاية والعلاج منها، نوضّح لك سيّدتي في هذا المقال بعض النقاط المهمّة.

تقسم أمراض الرحم إلى قسمين

  • القسم السفلي يعتبر التهاب الرحم من أمراض القسم السفلي، وهي من الأمراض البسيطة والسهلة التي يتمّ التعامل معها بشكل بسيط وميسّر لتحديد العلاج اللازم، ويحتاج العلاج كحد أقصى سبعة أيّام.
  • القسم العلوي وهي الأمراض التي تعتبر الأكثر خطورة، مثل: التليّف واللحميّات والأمراض السرطانيّة.

اسباب التهاب الرحم

  •  البكتريا bacteria، مثل الكلاميديا chlamydia و السيلان gonorrhea.
  • ممارسات جنسية غير آمنة، والتي تزيد من احتمالية الاصابة بـ الامراض المنتقلة جنسيآ sexually transmitted disease.
  • بعض أنواع موانع الحمل contraception.
  • قد تدخل البكيتريا كنتيجة من الولادة childbirth أو الاجهاض abortion أو فحص عينة من بطانة الرحم endometrial biopsy.
  • قد يكون بسبب انتشار لالتهاب من منطقة قريبة مثل التهاب الزائدة الدودية appendicitis قد يكون إنتشار لعدوى عن طريق الدم من اعضاء اخرى في الجسم.
  • استعمال الدوش المهبلي قد يغير من توازن الكائنات الحية الموجودة بشكل طبيعي في المهبل وقد تجبر تلك الكائنات على الانتقال إلى الاعضاء الاعلى.

اعراض التهاب المهبل

النساء اللواتي يعانين من التهابات المهبل عادة يتجلى المرض لديهم بواحد او اكثر من العوارض التالية

  • تغير لون، رائحة وكمية الافرازات من المهبل.
  • حكة او تهيج المهبل.
  • شعور حارق في المهبل.
  • ظهور حماميات في منطقة المهبل.
  • الشعور بالالم اثناء ممارسة الجنس.
  • الشعور بالالم اثناء التبول.
  • قد يحدث نزيف مهبلي خفيف (التبقيع).

يجب التنويه الى انه في التهابات المهبل من نوع بكتيريا مهبلية (Bacterial vaginosis) تظهر افرازات يكون لونها ابيض – رمادي، ذات رائحة كريهة، تشبه رائحة السمك. تزداد هذه الافرازات بعد ممارسة الجنس. تتسم عدوى الفطريات بحكة وافرازات بيضاء، كثيفة، تشبه جبنة قريش (Cottage). يتميز داء المشعرات بافرازات على شكل رغوة يكون لونها اخضر- اصفر.

انه من المحبذ التوجه لتلقي علاج طبي، فقط عند ظهور اعراض التهابات المهبل للمرة الاولى، عند احتمال الاصابة بمرض جنسي، وعندما لا تكون الاعراض التي تعاني منها المريضة ملائمة لعدوى فطرية. لا توجد حاجة للتوجه للطبيب عندما يكون واضحا ان الالتهاب ناجم عن عدوى فطرية، ويكون بالامكان الحصول على علاج. لا تسبب العدوى المهبلية بشكل عام، اية مضاعفات. توجد هنالك علاقة بين التهاب المهبل الجرثومي (Bacterial vaginosis) وداء المشعرات (Trichomoniasis) لدى النساء الحوامل، وبين الولادة المبكرة. بالاضافة لذلك، في العدوى من هذا النوع يجب فحص عوامل اخرى لامراض جنسية.

علاج التهابات المهبل

ان علاج التهاب المهبل المناسبة للبكتيريا المهبلية (Bacterial vaginosis) هو بواسطة اقراص او تحميلة مهبلية من الميترونيدازول (Metronidazole) او الكلينداميسين (Clindamycin). يتم علاج عدوى الفطريات بشكل عام بواسطة مرهم وتحميلات مهبلية من نوع كلوتريمازول (Clotrimazole) او ميكونازول (Miconazole). اذا لم يستجب الالتهاب الفطري لهذا العلاج، يمكن استعمال اقراص من نوع فلوكونازول (Fluconazole) او كيتوكونازول (Ketoconazole)؛ ونحتاج احيانا علاجا مانعا يعالج داء المشعرات (Trichomoniasis) باقراص ميترونيدازل (Metronidazole). يتم علاج التهابات المهبل الضموري (Atrophic vaginitis) بواسطة مستحضرات الاستروجين على اختلاف انواعها: مراهم، اقراص مهبلية او علاج مجموعي بالاستروجين. يشمل علاج التهابات المهبل الضموري او غير العدوائي (Noninfectious vaginitis) تفادي المواد المهيجة للمهبل، مثل الصابون المعطر، مسحوق الغسيل، ضمادات وسدادات قطنية (Tampons).

الوقاية من التهابات المهبل

تعتمد الوقاية من العدوى المهبلية بالاساس على

  • تقليل الغسل المتكرر لمنطقة المهبل (خصوصا بواسطة الدش) فهذا من شانه ان يغير توازن الجراثيم المتواجدة بشكل طبيعي في المهبل.
  • تجنب الحمامات والاحواض الساخنة ومياه المنتجعات الصحية.
  • تجنب المواد المهيجة كالسدادات او الحفاضات القطنية المعطرة.
  • الاهتمام باستعمال الواقي الذكري والانثوي (Condom) عند ممارسة الجنس من نوع لاتكس وهو عصير لبني تفرزه بعض النباتات. كذلك يمنع العدوى التي تنتقل عن طريق الجنس.
  • ارتداء ملابس داخلية مصنوعة من القطن.
  • مسح المؤخرة من الامام الى الخلف بعد الدخول للحمام بهدف تجنب دفع الجراثيم من فتحة الشرج الى المهبل.
اقرأ:




مشاهدة 90