ما هو الهرم الغذائي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:48
ما هو الهرم الغذائي‎

ما هو الهرم الغذائي

الهرم الغذائي هو عبارة عن برنامج غذائي مدروس جيداً، وقد سُمِّي بالهرم الغذائي؛ لأنه مصمم ومرسوم على شكل هرم، وقد تم وضعه على أيدي خبراء في التغذية ليكون دليلاً على الطعام الصحي الذي يجب على المرء تناوله، فهذا الهرم يتضمن تقسيمًا للأطعمة إلى عدة مجموعات، كما يتضمن مجموعةً من النصائح والإرشادات والخيارات حول هذه الأطعمة التي تناسب الجميع، صغاراً وكباراً، وذكوراً وإناثاً.

يتكون الهرم الغذائي من مجموعات متدرجة من الأغذية، مكونة المجموعات الغذائية الخمس الرئيسية التي يجب على كل شخص الالتزام بها لبناء جسمه والتمتع بصحة جيدة، فهو يشير إلى النظام الغذائي الصحي اليومي

  • مجموعة النشويات.
  • مجموعة الخضار.
  • مجموعة الفواكه.
  • مجموعة الدهون.
  • مجموعة مشتقات الألبان.
  • مجموعة اللحوم، والدواجن، والأسماك، والبيض، والبقول الجافة، والمكسرات.

وقد اتفق على ترتيب تلك المجموعات حسب درجة احتياج الجسم لها، وهي تترتب كالتالي
 قمة الهرم (الدهون والزيوت والحلويات)
وهي تمثل الجزء العلوي الصغير من الهرم(أي يجب التقليل منها)  الدهون والزيوت والحلويات، تتضمن هذه المجموعة الزيوت والزبد والكريمة والسمن النباتي والسكريات والحلويات، كما تشتمل على بعض أنواع التوابل الغنية بالدهون، وينصح خبراء التغذية بتناول أغذية تلك المجموعة باعتدال وبكميات قليلة، لسعراتها الحراري العالية، وقلة فوائدها الغذائية.
 المجموعة الثانية (الألبان)
وتحتوي على الأغذية المكونة من الحليب واللبن والجبن، وهي مصدر غني بالكالسيوم.
 المجموعة الثالثة (البروتين)
وتحتوي على اللحوم والطيور والسمك والبقوليات المجففة والبيض.
والمجموعتين السابقتين في معظمهما من مصادر حيوانية، وهي مصدر مهم للبروتين والكالسيوم والحديد والزنك.
المجموعة الرابعة (الخضروات)
تحتوي هذه المجموعة على الأطعمة النباتية، ويحتاج معظم الناس إلى “تناول المزيد” من هذه المجموعة لإمداد الجسم بما يحتاجه من الفيتامينات والمعادن والألياف.
 قاعدة الهرم (تناول المزيد) الخبز والحبوب والأرز والمكرونة
وهي الأطعمة الموجودة في قاعدة الهرم الغذائي، وتتكون معظمها من الحبوب، وتزودنا هذه المجموعة بالألياف والكربوهيدرات والفيتامينات والمعادن.
والهرم الغذائي هام في تحديد النسبة المثالية التي يجب أن يتناولها الفرد من كل مجموعة غذائية، وتستخدم هذه النسب كمرشد قياسي عام لباقي أنواع الأطعمة، ومن هنا يمكن القول بأن تدريجات هذا الهرم يمكن توظيفها لتتناسب مع الفئات المختلفة من ناحية العمر ” أطفال أو بالغين أو كبار السن “، أو الجنس ” ذكر أو أنثى “، أو نوعية العمل ” بسيط أو شاق ” أو من الناحية الفسيولوجية ” مراهق أو بالغ أو حامل”.

رجيم الهرم الغذائي

هو عبارة عن مجموعة من الأطعمة والأغذية المقسّمة والمدرّجة على شكل هرم، والّذي يحتوي على مواد وأصناف الأطعمة الضروريّة والمهمّة بأسلوب مقسّم إلى عدّة أصناف لبناء جسم صحّي وسليم دون الحاجة إلى القلق والتشتّت في طريقة اتّباع نظام غذائي.

ورجيم الهرم الغذائي يختلف تطبيقه من شخص لآخر، وتختلف الكميّة المراد تناولها من كلّ صنف أو مجموعة من هذا الرجيم حسب طبيعة واحتياجات الجسم من شخص لآخر. ويتكوّن رجيم الهرم الغذائي من خمسة أصناف رئيسيّة، ويشكّل الصّنف الأوّل أعلى أو قمّة الهرم والّذي يحوي على الدّهون والزّيوت، ويشمل هذا الصّنف بعض الأطعمة الّتي تحتوي على الزّيوت والدّهون كالحلويّات والزبدة، فعلى الشّخص أن يقوم يتناول هذه الأطعمة بكميّة قليلة من دون الإفراط بها.

أمّا القسم أو الصّنف الثّاني والذي يحوي على الألبان ومشتقّاتها؛ حيث تعتبر محتويات هذا الصّنف مهمّة لجسم الإنسان لما تحتويه هذه المواد من مادّة الكالسيوم كالحليب والّلبن والجبنة إضافةً إلى الأطعمة الّتي تحتوي على الّلبن ومشتقّاته والمواد الأخرى الّتي في هذا القسم من الهرم الغذائي، ومادّة البروتين هي المادّة الّتي يضمّها الصنف الثّالث من رجيم الهرم الغذائي، والّذي يحتوي على الّلحوم والسّمك والبيض والّتي تعتبر مهمّةً لبناء جسمٍ سليم، والقسم الرّابع يحتوي على الأطعمة الغنيّة بالألياف والفيتامينات المفيدة للجسم كالخضروات والفواكه، أمّا القسم الخامس والأخير فهو يعتبر قاعدة الهرم الغذائي لهذا الرجيم والّذي يحوي على مادّة الكربوهيدرات والعديد من المعادن الأخرى، كالخبز والأرز.

اقرأ:




مشاهدة 121