ماهي فوائد قشر الموز‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:07
ماهي فوائد قشر الموز‎

ماهي فوائد قشر الموز

لا شكّ بأنّ غالبية الناس يدركون الأهمية الغذائية لتناول فاكهة الموز المعروفة، نظراً لغناها بالعناصر الغذائية المفيدة للجسم فهي تحتوي على البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والحديد، والكاليسيوم، ومضادات الأكسدة، وفيتامينات (ب6،ب12) والكربوهيدرات، والسكريات، ممّا يجعلها من أهمّ المصادر لتوليد الطاقة للجسم ولتغذية مرضى فقر الدم ” الأنيميا”كما أنّه توصف لمن يعانون من الضعف العام.

يجهل البعض معلومة هامّة تفيد بأنّ قشور الموز -التي غالباً ما نقوم برميها- تؤمّن لنا فوائد صحية مميزة قد تفوق لبّ الموز، فقد أثبتت الدراسات الطبية مؤخراً أنّ قشور الموز تحتوي على عناصر غذائية مفيدة لها استخدامات هامّة للصحة نستعرضها فيما يلي
 الأسنان متألقة 
فرك قشر الموز كل يوم لمدة أسبوع على أسنانك لمدة دقيقة تقريبا ، هذا يؤدي في الواقع الي تبييض الأسنان ، والتي يمكن أن يكلف الكثير من المال على خلاف ذلك .

تأكل منها
ويمكن أيضا أن تستهلك قشور الموز ، يمكنك العثور على الوصفات الهندية المذهلة التي تم استخدامها أيضا

 البثور 
مجرد قشور الموز استخدمها بالتدليك على الوجه والجسم لمدة 5 دقائق كل يوم لعلاج البثور على أن تكون النتائج واضحة في غضون أسبوع ، إبقاء تطبيق القشور حتى يختفي حب الشباب.

 التجاعيد 
قشر الموز يساعد على إبقاء جلدك رطب ، إضافة صفار البيض لقشر الموز المهروس ، تطبيق هذا الخليط على وجهك واتركه لمدة 5 دقائق .

 الألم 
تطبيق قشر الموز مباشرة على المنطقة المؤلمة ، اتركه لمدة 30 دقائق حتى يزول الألم ، مزيج من الزيوت النباتية المختلطة مع قشر الموز تساعد أيضا في تخفيف الألم

 الصدفية 
مجرد تطبيق التقشير على المنطقة المصابة بالصدفية ، قشر الموز يحتوى على خصائص الترطيب ويقلل أيضا من الحكة ، وسوف تلتئم بسرعة الصدفية ويمكنك ان ترى نتائج ملحوظة في أي وقت من الأوقات .

 لدغات البق 
تدليك القشر على لدغات البعوض للحصول على الإغاثة الفورية من الحكة والألم

 الأحذية ، والجلود ، وتلميع الفضة 
فرك قشر الموز على أي الأحذية ، والجلود ، والفضة لجعلها تلمع على الفور

 الأشعة فوق البنفسجية 
قشر الموز يساعد على حماية العينين من الأشعة فوق البنفسجية الضارة ، تأكد من ترك قشر تحت الشمس قبل فرك قشر الموز على عينيك ، وقد ثبت أيضا أن يقلل من خطر إعتام عدسة العين .

فوائد قشر الموز للصحة

  • غنية بالبوتاسيوم والألياف بعضها قابل للذوبان وبعضها الآخر غير قابل للذوبان الأمر الذي يجعل تناولها مفيد لتسهيل حركة الأمعاء وتعزيز عملية الهضم ومحاربة الأمساك.
  • قشرة الموز تفيد في تقليل نسبة الكوليسترول الضار في الدم مما يفيد في تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • تحتوي قشرة الموز على مادة التربتوفان والتي تزيد من إفراز هرمون السعادة ” السيرتونين” في الدماغ مما يؤثر على الحالة المزاجية ويفيد في علاج الاكتئاب والشعور بالسعادة والاسترخاء.
  • تحتوي على مادة اللوتين وهي أحد مضادات الأكسدة الفعالة في حماية العيون من الشوارد الحرة التي تتسبب بالكثير من أمراض العين كإعتام عدسة العين والضمور البقعي كما أنّ فرك العين بقشرة الموز يساعد في حمايتها من أشعّة الشمس فوق البنفسجية.
  • مفيدة جداً لصحة الجلد إذ إنّه فرك الوجه بقشرة الموز يمنحها الرطوبة ويقلل من ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة عليها كما تقلّل من الحكّة الجلدية ويخفف من تهيج البشرة كما تفيد في علاج مرض الصدفية وتطهير وتسكين لدغات الحشرات والبعوض ومنع الشعور بالألم، إضافة إلى خصائصها المضادّة للبكتيريا والتي تعالج البثور والبقع والحبوب على الوجه.
  • يستخدم قشر الموز أيضاً في تلميع الأحذية والملابس الجلدية وإكسسوارات الفضة. تفيد في تخفيف مظهر الكدمات “العلامات الزرقاء على الجلد” إذا تم وضعها مباشرة عليها.
  • تستخدم قشرة الموز في تسكين المناطق المؤلمة بلفها على مكان الإصابة لفترة من الزمن فإنّها تخدر وتسكن الآلام.
  • تفيد القشور في تغذية ديدان القزّ وفي تسميد النباتات وجذب الحشرات الصغيرة والفراشات الجميلة.
  • تساعد القشور على إخراج الأشواك التي قد تعلق بالجلد بلفّ المنطقة بقشرة صغيرة إذ إنّ الأنزيمات فيها تعين على إخراج الشوكة بسهولة ودون ألم.
  • تدليك جبهة الوجه ومنطقة الرقبة بقشور الموز يخفّف من آلام الصداع ويساعد على الاسترخاء.
  • تعتبر من أهم الوسائل التي تساعد على تبييض الأسنان بشكل طبيعي بفركها باستمرار بالقشرة الداخلية للموزة.

بعض النصائح الهامة 

  • استخدام قشر الموز الطازج للحصول على أفضل النتائج .
  • أبدا الاحتفاظ بالموز غير مقشر لفترة طويلة ، تستهلك مباشرة بعد تقشير ، أيضا القشر يجب استخدامه على الفور .
  • تخزين الموز في مكان بارد وجاف دائما يبقيه بعيدا عن الحرارة أو أشعة الشمس .
  • أبدا تخزين قشر الموز في الثلاجة .
  • تجنب رمي قشور الموز على الطرقات أو الأماكن العامة ، استخدام صناديق أو حفظه لأغراض أفضل .

المواد المغذية في قشر الموز

لحم الموز مصدرا غنيا للعديد من المواد المغذية وتعتبر نسبة عالية من الكربوهيدرات ، محتوى السكر في الموز هو أعلى عندما تحولت الجلد الى الأسود تماما ، مما يدل على أن جميعه تم تحويل النشويات إلى سكريات مثل السكروز وسكر الفواكه والجلوكوز ، كما ورد في “الكيمياء الحيوية للتغذية البشرية” ، الجسد عالي في الفيتامينات B-6 و ب 12 والمغنيسيوم والبوتاسيوم ، ولكن يحتوي أيضا على بعض البروتين والألياف بشكل عام ، وقشور الفواكه تحتوي على مغذيات إضافية والألياف التي تكمل داخل الجسد ، قشور التفاح والبرتقال والكيوي هي أمثلة جيدة وتؤكل أكثر شيوعا في الدول الغربية ، على الرغم من قشور الموز ويبدو أن أفضل الامتنان في الهند وجنوب شرق آسيا .

أكل قشر الموز

قشور الموز يمكن أن تؤكل الخام ، على الرغم من أنه يزعم له طعم غير سار ، تنتظر ثمرة لتنضج يجعل الجلد أرق بكثير ، قليلا أحلى وأسهل للمضغ ، وفقا للتغذية المعاصرة ، بعض الناس يفضلون غلي قشر لمدة 10 دقيقة أو نحو ذلك قبل تناوله ، وضعه من خلال عصارة أو مزج مع غيرها من الفواكه في البلدان الآسيوية ، يتم طهي قشور الموز مع اللحم المقلي أو من تلقاء نفسها ، تنظيف الموز تزرع تجاريا قبل أن يأكل جلود أمر ضروري نظرا لجميع الرش التي تعرض الموز .

دراسات وابحاث
اثبتت الدراسات الامريكية ان قشور الموز هي أيضا مصادر غنية من البوتاسيوم ، وتحتوي على المزيد من الألياف القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان من لحمهم ، الألياف الغذائية تعزز الهضم وحركة الأمعاء ويمكن أن تقلل من مستويات الكوليسترول في الدم ، تحتوي قشور الموز أيضا التربتوفان ، مما يزيد من مستويات السيروتونين في الجسم ويؤثر على الحالة المزاجية ، وفقا لوصفة للشفاء التغذية اكتشف الباحثون في تايوان قشر الموز يمكن أن يخفف من الاكتئاب بسبب تأثيره على السيروتونين ، وهو ناقل عصبي في الدماغ مسؤولة عن تحقيق التوازن بين المزاج والعواطف ، وجدت أن تناول اثنين آخرين من جلود الموز يوميا لمدة ثلاثة أيام يؤدي الى زيادة مستويات السيروتونين في الدم بنسبة 16 في المئة وعلاوة على ذلك ، الجلد الموز يحتوي على اللوتين ، أحد مضادات الأكسدة القوية التي تحمي العين من الجذور الحرة والترددات الضارة للأشعة فوق البنفسجية من الشمس ، وقد ثبت لوتين للحد من مخاطر إعتام عدسة العين والضمور البقعي ، كما ورد في “الكيمياء الحيوية ، والجوانب الفسيولوجية والجزيئية لتغذية الإنسان ” .

اقرأ:




مشاهدة 42