ماهي عملة الجزائر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 01 ديسمبر 2016 - 12:36
ماهي عملة الجزائر‎

ماهي عملة الجزائر

 الدينار الجزائري هو عملة الجزائر ووحدته الأساسية ورمز من رموز الجمهورية الجزائرية،ويتكون الدينار الجزائري من 100 سنتيم يصدره مصرف الجزائر المركزي

والدينار الجزائري قابل للصرف بالعملات الأخرى وتتحكم السوق الداخلية والخارجية في تحديد قيمة الدينار مقابل العملات الأجنبية وقيمة الدينار الجزائري اليوم بهذا التاريخ الذي كتب فيه هذا الموضوع أي 01/12/2016 هي

  •  1 دينار الجزائري = 0.1605 جنية المصري .
  • 1 جنية المصري = 6.2288 دينار الجزائري.
  • 1 دولار الامريكي = 110.25 دينار الجزائري.
  • 1 دينار الجزائري = 0.0091 دولار الامريكي.
  • 1 دينار الجزائري = 0.0085 يورو.
  • 1 يورو = 118.069 دينار الجزائري.

اصل تسمية الدينار الجزائري

يعود أصل تسمية عملة الجزائر والتي هي الدينار إلى العملة الرومانية التي كانت تسمى ديناريوس ،والذي قام الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان بتعريبها وتحويلها الى اسم الدينار حيث أصبحت من تلك الفترة متداولة في العديد من الدول العربية من بينها الجزائر.

تاريخ طرح الدينار الجزائري

أصبح الدينار عملة الجزائر الرسمية سنة 1964 بديلا عن الفرنك الجزائري الذي كان متداولا وبمتابة العملة الرسمية قبل سنة 1964

وبالرغم من ذالك استمرت الجزائر عضوا في منطقة الفرنك الفرنسي، وعند تعويم الدولار الأمريكي في عام 1971، أبقت الجزائر على صلتها بالفرنك ولم يتغير المحتوى الذهبي للدينار مما رفع سعره مقابل الدولار.

لكن صلة الدينار بالفرنك الفرنسي قطعت، وحاليا يتحدد سعر الدولار بربطه بعملات مختلفة يختارها البنك المركزي الجزائري.

وفي الفترة الأخيرة كانة عملة الجزائر الدينار الجزائري ينخفض أمام الدولار الأمريكي بمتوسط سنوي قدره 25% طبقًا لتقارير صندوق النقد العربي وما زالت هناك قيود على التعامل بالعملات الأجنبية طبقًا صندوق النقد العربي.

الفئات النقدية المتداولة في الجزائر

الفئات النقدية المتداولة في الجزائر

يعتمد بنك الجزائر الفئات المعدنية التالية 1 دج – 2 دج – 5 دج – 10 دج – 20 دج – 50 دج – 100 دج-200 دج

وقد تم اعتماد فئة 200 دج سنة 2012 بمناسبة الذكرى الخمسين لعيد استقلال الجزائر

أوراق نقدية متداولة في الجزائر

أوراق نقدية متداولة في الجزائر

  • 100 دينار جزائري.
  •  200 دينار جزائري.
  • 500 دينار جزائري.
  • 1000 دينارجزائري.
  • 2000 دينار جزائري.

اقتصاد الجزائر

يعتبر إنتاج وتصدير النفط كأهم نشاط اقتصادي للجزائر إذ بلغ إنتاجه سنة 2007 حوالي 2 مليون و174 ألف برميل يوميا

واحتلت الجزائر بذلك المرتبة 14 عالميا من حيث الإنتاج والتاسعة عالميا من حيث التصدير بحوالي مليون و907 ألف برميل يوميا

تتوفر الجزائر على واحد من أكبر الاقتصادات في إفريقيا، ويقدر الدخل القومي في الجزائر بـأكثر من 183 مليار دولار سنة 2011 أي بزيادة قدرها 15.38 عن سنة 2010.

لعبت الاشتراكية دورها في تعطيل الدور الزراعي، متوجهة نحو القطاع الصناعي بدون جاهزية

لكن بقدوم الرئيس الشاذلي بن جديد تأكدت أهمية تغيير السياسة القديمة ككل وكانت أحداث أكتوبر الأسود في 1988 وراء تسريع عملية الإصلاح.

الإصلاحات السياسية والاقتصادية أثناء فترة الرئيس، كان انخفاض أسعار البترول عالميا في 1986، وراء أزمة البلاد وقتها.

يشكل قطاع النفط (المحروقات) الركيزة الأساسية في الاقتصاد الجزائري

حيث يمثل حوالي 60% من الميزانية العامة، و30% من الناتج الإجمالي المحلي و97% من إجمالي الصادرات.

تطمح الجزائر إلى التقليل من الاعتماد على عوائد النفط بالتركيز على الفلاحة للحد من استيراد المنتجات الزراعية كالحبوب والبطاطا والفواكه خاصة وتنمية تصدير منتوجات أخرى كالتمر والتي تشتهر به. كما للجزائر ثروات طبيعية أخرى كالحديد والفحم واليورانيوم.

كان الهدف الأساسي من الإصلاحات، التحول لاقتصاد السّوق، طلبا للاستثمارات الأجنبية، وخلق مناخ تنافسي داخل البلد.

تركت الدولة التسيير في المؤسسات العمومية بنسبة 2/3 وألغت احتكارها للاستيراد. أخيرا، شجعت بكثرة خصخصة القطاع الزراعي.

ارتفعت المؤشرات الاقتصادية في الجزائر في النصف الثاني من سنوات التسعينيات

ويرجع ذلك إلى دعم البنك الدولي لسياسة الإصلاحات وعملية إعادة جدولة الديون التي أقرها نادي باريس.

رغم أن ترتيب الجزائر عالميا من حيث الناتج المحلي الإجمالي هو 49 من أصل 190 دولة شملها التصنيف

الا أن نسبة البطالة فيها مرتفعة نسبيا إذ تبلغ 10.0% وتحتل بذلك المرتبة 109 حسب إحصائيات سنة 2010.

اقرأ:




مشاهدة 14