ماهي حقيقة عيد الهالوين‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 19 أكتوبر 2016 - 10:02
ماهي حقيقة عيد الهالوين‎

عيد الهالوين

عيد الهالوين أو عيد القديسين هو احتفال يقام في ليلة 31 أكتوبر تشرين الأول من كل عام عشية العيد المسيحي الغربي عيد جميع القديسين. وتكرس يوم جميع القديسين في التقاليد المسيحية احتفاءً بـ وتكريما لجميع القديسين.

ووفقا لرأي واحد، تعتبر عشية جميع القديسين احتفال مسيحي متأثر من تقاليد مهرجانات الحصاد في ثقافة السلتيك مع احتمال وجود جذور وثنية الممكنة، وخاصة مهرجان الغايلي سامهاين. في حين أن علماء آخرون يؤكدون أن العيد سامهاين نشأ بشكل مستقل ولها جذور مسيحية.
وتشمل تقاليد عيد الهالوين خدعة وطقس يعرف بإسم خدعة أم حلوى، والتنكر في زي الهالوين، والتزيين، ونحت القرع ووضع فوانيس جاك، ومشاعل الإضاءة، وزيارة المعالم السياحية المسكونة، وقراءة القصص المخيفة ومشاهدة أفلام الرعب. في أجزاء كثيرة من العالم، لا تزال تمارس الإحتفالات الدينية المسيحيةبما في ذلك حضور الطقوس الكنسيّة وإضاءة الشموع على قبور الموتى من الأقارب.

على الرغم من أن العيد تحول في مناطق مختلفة من العالم الى احتفال تجاري وعلماني.

يمتنع بعض المسيحيين تاريخيًا عن أكل اللحوم عشية جميع القديسين، ومن التقاليد التي تعكس بعض الأطعمة في هذا اليوم التفاح، وفطائر البطاطس والكعك المحلى. ويعد هذا اليوم يوم احتفال وبشكل خاص في الولايات المتحدة كندا آيرلندا وبريطانيا وأجزاء أخرى من العالم.

تاريخ عيد الهالوين

تعود جذوره إلى آيرلندا وامتدت إلى إقامة مهرجان السلتيك في سامهاين. وصدف ان موعد الهالووين يأتي مع احتفال المسيحيين بعيد يوم جميع القديسين.

ويعتبر اليوم احتفالا عالميا تغلق الدوائر الرسمية في الدول الغربية وغيرها أبوابها للاحتفال به. وتشمل الأنشطة المرافقة لعيد الهالوين الخدع، وارتداء الملابس الغريبة والأقنعة ،وتروى القصص عن جولات الأشباح في الليل. وتعرض التليفزيونات ودور السينما بعض أفلام الرعب.

عيد الهالوين في الولايات المتحدة

في الولايات المتحدة يحتفل الأمريكيون من مختلف الثقافات والأديان بالهالووين، ويقوم العامة فيه بتزيين البيوت والشوارع باليقطين المزخرف والمضاء والألعاب المرعبة والساخرة.

ويتنكر الجميع من كبار وصغار لكي لا تعرفهم الأرواح الشريرة حيث تقول الأسطورة بأن كل الأرواح تعود في هذه الليلة من البرزخ إلى الأرض وتسود وتموج حتى الصباح التالي. ويتنقل الأطفال من بيت لآخر وبحوزتهم أكياس وسلال لتملأها بالشكولاتة والحلوى في طقس يعرف باسم خدعة أم حلوى، ومن لا يعطي الأولاد المتنكرين الشكولاتة وحلوى الكراميل “تغضب منه الأرواح الشريرة.

وهوليوود لم تتأخر عن هذا فقد أنتجت عشرات الأفلام عن الهالويين، منها أفلام رعب، كوميديا سوداء إضافة لأفلام كرتون للأطفال. كما تنشط مصانع الألعاب والحلويات والمحال التجارية حيث تحقق مناسبة الهالوين نشاطا تجاريا وزيادة في الإنتاج.

مظاهر عيد الهالويين

يحتفل الناس بعيد الهالويين من خلال لباس الأزياء المخيفة، والتي تهدف حسب التقاليد والمعتقدات القديمة إلى إخافة الأرواح السيئة، ويدور الأطفال الصغار على البيوت، مرددين عبارات الخدعة أم الحلوى، حيث تشتمل الخدعة على قيام الأطفال بعمل مشهد مخيف لأصحاب البيت في حال لم يتم إعطاؤهم الحلوى، كما يقوم الناس بحفر وتشكيل القرع وإضاءته بالشوع، بالإضافة إلى الذهاب إلى الاماكن غير المأهولة والمخيفة لزيارتها، وهناك بعض الأشخاص اللذين يكتفون بالتوجه إلى الكنائس لإقامة الشعائر الدينية والصلاة على موتاهم وإضاءة الشموع على قبورهم، وفي هذا اليوم يمنع أكل اللحوم، ويكتفون بتناول الفطائر المحشوّة بالبطاطس، والتفاح، ولكن تجدر الإشارة إلى أنه في الوقت الحالي يتم النظر إلى هذا العيد على أساس أنه احتفال علماني وليس ديني، وقد تم استغلاله لإنتاج العديد من أفلام الرعب والقصص القصيرة.

انتشار عيد الهالوين في العالم

انتشار الهالويين في العالم بدأ هذا التقليد ينتشر في الدول الأوروبية في القرن الثاني عشر الميلادي، حيث يتم قرع أجراس الكنائس والخروج إلى الشارع باللباس الأسود، وتوزيع الكعك احتفالاً بأرواح المسيحيين، وكان من بعدها يتم تلاوة الصلاوات على جميع أرواح جميع الموتى إما في الكنائس أو عند القبور، وقد امتد هذا التقليد والاحتفال ليصل إلى الولايات الأمريكيّة المتحدة في نهاية القرن الثامن عشر الميلادي.

اقرأ:




مشاهدة 154