فقر الدم‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 12 نوفمبر 2016 - 11:43
فقر الدم‎

 فقر الدم

فقر الدم هو حالة طبية تتميز بعدم وجود كمية كافية من خلايا الدم الحمراء في الجسم لتنقل كمية كافية من الاكسجين الى الانسجة. والانسان الذي يعاني من فقر الدم من المرجح ان يشعر بالتعب في احيان متقاربة.

يعرف فقر الدم على انه هبوط في واحد او اكثر من القياسات المتعلقة بكريات الدم الحمراء وهي.

  • تركيز الهيموجلوبين هو الحامل الأساسي لغاز الأكسجين في الدم.
  • الهيماتوكريت أو مكداس الدم هو الرّاسب الدموي أو النسبة المئوية لحجم خلايا الدم الحمراء من إجمالي حجم الدم.
  • تعداد كريات الدم الحمراء هو عبارة عن عدد كريات الدّم الحمراء الموجودة في حجم معين معرّف مسبقاً من حجم الدم الكلي.

 اعراض فقر الدم الولي

  • التعب.
  • شحوب البشرة.
  • خفقان قلب سريع وغير منتظم.
  • نبضات قلب متراقصة.
  • ضيق التنفس.
  • اوجاع  في الصدر.
  • الدوخة.
  • النوام.
  • تغيرات في الحالة الادراكية.
  • برود اليدين والقدمين.
  • الصداع.
  • احتشاء عضلة القلب.
  • الشعور بالعف أو الإرهاق أو التعب العام.
  • صعوبة التّركيز والإحساس بـالدوخة.
  • الأرق.
  • حصول تشنجات في الساق.
  • الجفاف وتصلب الأظافر.
  • عدم تحمل الجو البارد بسبب نقص مخزون الحديد.
  • الإاصبة بمتلازمة تململ الساقين .
  • يعاني المريض من أعراض عصبيّة أهمها الخدران في مختلف أنحاء الجسم .
  • فقدان في الذاكرة ولكن هذا العرض ليس دائما بل هو قليل الظهور.
  • الاكتئاب والهلوسة وتغير في الشخصية.
  • صعوبة في النظر ولكن في حالات نادرة.

أعراض فقر الدم المتقدمة

  • خفقان سريع في القلب.
  • قصور في القلب وذلك لأنه يحاول تعويض نقص كمية الدم اللازمة لحمل الأكسجين.
  • يصعوبة في التنفس وزيادة عدد مرات التنفس.
  • عند القيام بالفحص السريري يلاحظ أن المريض يعاني من شحوب.
  • التهابات الفم وخاصة منطقة اللسان.
  • عند فحص الأظافر يلاحظ وجود تشوهات فيها خاصة في حال نقص الحديد في الدم وتكون هشة جدا.
  • يعاني المريض من اصفرار الجلد في حالة كان سبب فقر الدم هو تكسر الدم.
  • وجود بعض التشوّهات في العظام وهذا في حالة الثلاسيميا.

اسباب فقر الدم

يتكون الدم من سائل يسمى البلازما Plasma ومن خلايا.

وهنالك ثلاثة انواع مختلفة من خلايا الدم التي تعوم داخل البلازما

  • خلايا كريات الدم البيضاء Leucocytes  هذه الخلايا تحارب العدوى Infections.
  • الصفائح الصفيحات الدموية Plate let هذه الخلايا تساعد الدم على التخثر بعد الاصابة.
  • خلايا كريات الدم الحمراء Érythrocytes هذه الخلايا تحمل الاكسجين Oxygène من الرئتين بواسطة دفق الدم الى الدماغ الاعضاء الحيوية الاخرى والانسجة في الجسم. فالجسم يحتاج الى امدادات ثابتة من الدم الغني بالاكسجين المحمل بالاكسجين ليقوم بوظائفه بشكل سليم ويمنح الدم الغني بالاكسجين الجسم الطاقة التي يحتاجها ويمنح الجلد مظهرا صحيا ونضرا.

تختلف العوامل المسببة للاصابة بفقر الدم باختلاف نمطه على النحو التالي

  • نقص الحديد حيث ان نقص الحديد في الجسم يؤدي الى انخفاض في قدرة نخاع العظم على تصنيع مادة الهيموغلوبين اللازمة لتكوين كريات الدم الحمراء وقد يحدث نقص الحديد بسبب فقدان كميات كبيرة من الدم نتيجة للنزيف الشديد في فترة الحيض او الاستخدام المتكرر للمسكنات مثل الأسبيرين او وجود تقرحات او خلايا سرطانية او اورام في جزء معين من الجهاز الهضمي.
  • نقص فيتامين ب12 او نقص حمض الفوليك حيث يؤدي نقص فيتامين ب12 او نقص حمض الفوليك الى انخفاض في قدرة الجسم على تصنيع كريات الدم الحمراء السليمة.
  • الاستئصال الجراحي لجزء من المعدة او الامعاء والتأثير على عملية امتصاص العناصر الغذائية اللازمة لتصنيع كريات الدم الحمراء.
  • بعض الأمراض المزمنة مثل السرطان او الايدز او التهاب المفاصل الروماتيدي او الفشل الكلوي او اي امراض مزمنة آخرى قد تؤدي الى انخفاض في تصنيع كريات الدم الحمراء.
  •  تكسر خلايا الدم الحمراء المرافق لبعض اضطرابات الدم .،
  • العوامل الوراثية والتي قد تتسبب بانتاج نوع  مختل من الهيموغلوبين وبالتالي انتاج كريات دم حمراء بشكل غير طبيعي فيما يُعرف بفقر الدم المنجلي .

أنواع فقر الدم

فقر الدم الناجم عن عوز الحديد هذا النوع من فقر الدم يصيب ما يقارب 2 الى 3% من سكان الولايات المتحدة البالغين.

فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات بالاضافة الى حاجته الى الحديد.

يحتاج الجسم ايضا الى حمض الفوليك والى فيتامين ب 12  لانتاج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء الصحيحة.

فقر الدم كعرض لمرض مزمن العديد من الامراض المزمنة.

مثل السرطان  الايدز  مرض النقرس داء كرون وامراض التهابية مزمنة اخرى بامكانها التاثير على انتاج خلايا الدم الحمراء.

فقر الدم اللاتنسجي Aplastic anemia هذا النوع من فقر الدم نادر جدا، لكنه يشكل خطرا على الحياة.

وهو يحدث نتيجة لتدني قدرة نخاع العظم على انتاج انواع خلايا الدم الثلاثة خلايا الدم الحمراء البيضاء وصفائح الد ولا يزال سبب فقر الدم اللاتنسجي غير معروف في معظم الحالات. ولكن، هنالك اعتقاد بان له علاقة بامراض تمس بعمل الجهاز المناعي.

فقر الدم الناجم عن مرض في نخاع العظم العديد من الامراض.

مثل ابيضاض الدم خلل التنسج النخاعي وهو عبارة عن حالة طبية سابقة للوكيميا  يمكنها ان تؤدي الى نشوء فقر دم والتاثير على نخاع العظم.

تاثيرات الاضطرابات السرطانية او شبه السرطانية هذه يمكن ان تتراوح بين التغيير المعتدل جدا في كميات انتاج خلايا الدم وحتى التوقف الكامل عن انتاجها بما يشكل خطرا على الحياة. كما ان هنالك انواعا اخرى من السرطان تهاجم الدم ونخاع العظم، مثل الورم النقيي المتعدد اضطرابات التكاثر النقوييمك ن ان تؤدي الى نشوء فقر دم.

عوامل ضهور فقر الدم

  • سوء التغذية كل انسان، سواء كان شابا او بالغا، تتركب تغذيته، على الغالب، من اغذية فقيرة الحديد والفيتامينات، وبالاخص حمض الفوليك، معرض للاصابة بفقر الدم. فالجسم بحاجة الى الحديد، البروتين والفيتامينات لكي ينتج كمية كافية من خلايا الدم الحمراء.
  • امراض واضطرابات في الامعاء ان المصابين بامراض او اضطرابات في الامعاء من شانها التاثير على امتصاص مركبات الغذاء في الامعاء الدقيقة، مثل داء كرون والداء البطني Celiac disease هم اشخاص معرضون للاصابة بفقر الدم. اجراء عملية لازالة جزء من الامعاء الدقيقة، او معالجة الجزء المصاب في الامعاء الدقيقة، التي يتم فيها امتصاص مركبات الغذاء، يمكن ان يؤدي الى نقص في مركبات غذائية معينة، ثم الى فقر الدم تاليا.
  • الدورة الشهرية دورة الحيض Menstrual cycle النساء في سن الخصوبة هن بشكل عام الفئة الاكثر عرضة للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد، مقارنة بالرجال. وذلك لان المراة تفقد كميات من الدم ونتيجة لذلك تفقد الحديد ايضا في فترة الحيض.
  • الحمل المراة الحامل تكون معرضة جدا للاصابة بفقر الدم الناجم عن عوز الحديد وذلك لان مخزون الحديد المتوفر لديها ينبغي ان يدعم حجما اكبر من الدم مما في الحالة الطبيعية وان يكون ايضا مصدرا للهيموجلوبين الذي يحتاج اليه الجنين للنمو والتطور.
  • اتباع نظام غذائي منخفض في الحديد، والفيتامينات، والمعادن.
  • فقدان الدم من عملية جراحية.
  • الأمراض المزمنة أو الخطيرة مثل أمراض الكلى، والسرطان والسكري والتهاب المفاصل وفيروس نقص المناعة البشرية الإيدز ومرض التهاب الأمعاء بما في ذلك مرض كرون وأمراض الكبد وفشل القلب وأمراض الغدة الدرقية تاريخ عائلي لأمراض فقر الدم الوراثية، مثل فقر الدم المنجلي أو الثلاسيميا.

تشخيص فقر الدم

بصفةٍ عامّةٍ يطلب الأطباء عدّاً دمويّاً شاملاً في اختبارات الدّم الأوّلية في حالة تشخيص وجود فقر الدّم.

والنّتائج المخبريّة تعطي عدد خلايا الدّم الحمراء، وتركيز الهيموجلوبين، والعدّادات التّلقائية، وتقوم أيضا بقياس حجم خلايا الدّم الحمراء، عن طريق قياس التّدفق الخلوي، وهو شيء مهم في التّمييز بين أسباب فقر الدّم.

وهناك أربعة معايير يتم قياسها عند إجراء فحصٍ لفقر الدّم وهي.

  1. عدد كريات الدم الحمراء.
  2. تركيز الهيموغلوبين.
  3. الحجم الكروي الوسطي.
  4. متوسط قطر كرات الدّم الحمراء.

إذا لم يتمّ الوصول إلى التّشخيص، فإنّ فحص النّخاع العظميّ يتيح الفحص المباشر للخلايا الحمراء.

 علاج فقر الدم

تتنوع علاجات فقر الدم وتختلف باختلاف المسبب لفقر الدم.

  • علاج فقر الدم الناجم عن عوز الحديد يتم علاج فقر الدم من هذا النوع في اغلب الحالات بواسطة تناول مكملات الحديد.
  • علاج فقر الدم الناجم عن عوز الفيتامينات  هو نوع صعب من فقر الدم تتم معالجته بواسطة حقن تحتوي على فيتامين B – 12، وقد يستمر ذلك، في بعض الحالات، مدى الحياة.
  • علاج فقر الدم المصاحب للامراض المزمنة ليس هنالك علاج معين لهذا النوع من فقر الدم.
  • علاج فقر الدم اللاتنسجي قد يشمل علاج فقر الدم من هذا النوع باعطاء الدم وريديا Intraveineuse feeding لرفع كمية خلايا الدم الحمراء في الجسم.
  • علاج فقر الدم الناجم عن مرض في نخاع العظم يتراوح علاج فقر الدم الناجم عن هذه الامراض المتعددة بين تناول ادوية بالمعالجة الكيماوية وحتى زرع نخاع عظم.
  • علاج فقر الدم الناجم عن انحلال الدميشمل علاج فقر الدم الناجم عن انحلال الدم الامتناع عن تناول ادوية معينة، معالجة العدوى المرافقة وتناول ادوية كابتة للجهاز المناعي الذي يهاجم خلايا الدم الحمراء.
  • علاج فقر الدم المنجلي: يشمل علاج فقر الدم من هذا النوع، مراقبة ورصد مستويات الاكسجين في الجسم، تناول مسكنات للالام، تناول السوائل، بالشرب او عن طريق التسريب لتخفيف الالام ولمنع ظهور مضاعفات.

كيفية الوقاية من فقر الدم

تكون معظم حالات فقر الدم غير قابلة للمنع .

ولكن بالإمكان منع ظهور فقر الدّم الناجم عن فقر الحديد أو فقر الدم الناجم عن فقر الفيتامينات.

ودلك بواسطة التغذية المتوازنة والمتنوعة، والتي تحتوي على

  • الحديد.
  • حمض الفوليك فيتامين B 12
  • فيتامين C .

كذلك المواظبة على تناول أغذية غنية بالحديد وخاصة بالنسبة للأشخاص ذوي الأجسام التي تحتاج إلى كمّيات كبيرة جدّاً من الحديد كالأطفال الّذين يستهلكون الحديد بكميات كبيرة في فترة النمو والنساء الحوامل والنساء في سنّ الخصوبة. ومن المهمّ جداً تزويدهم بكمّيات كافية من الحديد خاصة للأطفال والنّباتيين والذين يركضون لمسافات طويلة.

بالإضافة إلى كل ذلك على الجميع إجراء فحوصات دم عامة مرة خلال عدة سنوات بحسب توصيات الطبيب للاطمئنان، ولتجنب حصول فقر الدم.

المواظبة على تناول اغذية غنية بالحديد هي امر هام جدا وخاصة بالنسبة للاشخاص ذوي الاجسام التي تحتاج الى كميات كبيرة جدا من الحديد كالاطفال الذين يستهلكون الحديد بكميات كبيرة في فترة النمو النساء الحوامل والنساء في سن الخصوبة.

من المهم جدا تزويد كميات كافية من الحديد وخاصة للاطفال للنباتيين وللذين يركضون لمسافات طويلة.

اقرأ:




مشاهدة 47