كيف أعاقب طفلي عقابا صحيا‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 15 نوفمبر 2016 - 11:47
كيف أعاقب طفلي عقابا صحيا‎

العقاب الصحي

يلجأ الوالدين عادةً إلى طرق مختلفة لعقاب أطفالهم خاصةً وأن العقاب جزء أساسي ومهم في تربية الأطفال كالثواب تماماً, حيث أن ضرورة معاقبة الطفل على ما يقوم به من سلوك وتصرفات غير مقبولة، تساوي ضرورة مكافأته على سلوكه الجيد وتصرفاته المحببة , إلا أن طرق العقاب تبقى محط جدل ومثار تساؤلات الكثيرين خاصةً وأن طرق كثيرة متبعة أثبتت عدم جدواها وآثارها السلبية على شخصية الطفل وكيانه , عليك أن تعرفي عزيزتي الأم أن العقاب والثواب من أهم قواعد التربية الصحيحة وأن تطبيقها ضروري بمجرد أن يبدأ الطفل بإدراك ما يقوم به من أفعال، ويستطيع التفرقة بين الخطأ والصواب من أعماله ومن هنا كيف أعاقب طفلي عقابا صحيا.

كيف أعاقب طفلي عقابا صحيا

من أكثر القضايا المعقدة التي يعاني منها الوالدين في تربية الأطفال هي طريقة عقاب الأطفال على السلوك السيء أو التصرفات الغير مرضية التي يقوم بها الأطفال في بعض الأحيان, الكثير من الأهالي يشعرون بالذنب الشديد بعد معاقبة أبنائهم وهنا يكون السؤال من المعاقب؟ عندما يبدأ الطفل في ادارك ما يقوم به من أفعال ويعرف تمام التفرقة بين الصح والخطأ يجب أن تحرصي على وضع قواعد التربية والتواصل معه بداخل المنزل اولًا, إليك كيف أعاقب طفلي عقابا صحيا.

  • من الضروري أن تخبري الطفل بتوقعاتك وبما كنت تنتظرين منه من أفعال جيدة قبل البدء بمعاقبته.
  • لتتأكدي من أنه مدرك تماماً لعواقب تصرفه.
  • فعلي سبيل المثال وعندما يقوم الطفل بالرسم على الجدارن .
  • عليك أن تشرحي له بأن هذا تصرف غير مقبول وبأسباب رفضك لتصرفه ومنعه عنه.
  • وبأن عليه أن يقوم بتنظيف كل ما قام بكتابته.
  • تجنبي تماماً استخدام العنف كطريقة لتربية الطفل فذلك سيجعل الطفل ينتهج العنف منهجاً للتعامل مع الآخرين وهذا أمر غير محبب.
  • يمكنك اتباع طرق عقاب مفيدة وذات نتائج مضمونة وليس لها آثار سلبية على شخصية ونفسية الطفل.
  • كالإهمال والوقوف في زاوية العقاب التي قد تكون إحدى زوايا المنزل. مع إهماله لمدة لا تزيد عن عشر دقائق.
  • لا تلجئي للعقاب كحل رئيسي لحل المشاكل التي يقوم بها الطفل .
  • فذلك سيولد لديه شعوراً بعدم الثقة وسيهدم جسور المحبة بينه وبين الأهل وسيزيد من السلوك العدواني لديه.
  • الحل الأفضل والأمثل هو وضع قواعد محددة للعائلة وتوضيحها للأفراد جميعاً منذ الصغر.
  • وبذلك سينشأ الأطفال بشكل طبيعي يستطيعون التمييز بين الخطأ والصواب.

ما هي الطرق لأعاقب طفلي عقابا صحيا

هناك عدة طرق يجب على الوالدين اتباعها قبل البدء في معاقبة الأطفال حتى لا يؤثر ذلك علي نفسية الأطفال وعلى الوالدين أيضًا.

  • يمكن أن تشرحي لطفلكِ ماذا تتوقعين منه من أفعال مرضية قبل أن تقومي بمعاقبته على تصرفاته الخاطئة.
  • حيث يمكن مثلًا في حالة كتابة الطفل على الجدران بالأقلام.
  • أن تشرحي له سبب رفضكِ لهذا التصرف ولماذا تمنعيه عن فعل ذلك واجعليه يقوم بتنظيف ما اتسخ بسببه قبل أن تعاقبيه.
  • ويكون العقاب بأن تحرميه من استخدام القلم طوال اليوم.
  • هذا عن أول مرة أما إذا قام بنفس التصرف مرة ثانية فعليكي إعادة تذكيره بأن الأقلام ليست مصنوعه للكتابة على الجدارن ومن ثم قومي بمعاقبته.
  • لعل من أهم الأسباب التي تجعل الأطفال يقومون بتصرفات غير مرضية هو استجابتهم لواقع سيء.
  • ففي بعض الأحيان قد يكون العنف هو اللغة السائدة داخل المنزل في التفاهم بين الصغار والكبار.
  • وبالتالي يكتسب الطفل تلك الطريقة في تعامله مع الآخرين حتى خارج المنزل ولن يتم ردع الطفل بسهولة طالما أن تلك التصرفات قائمة داخل المنزل بشكل مستمر.
  •  هناك طرق مفيدة في العقاب يغفل عن استخدامها كثير من الأهالي وهي الحبس أو الإهمال.
  • حيث يمكن أن تطلب من الطفل الوقوف في زاوية العقاب والتي يمكن أن تكون مثلًا في ركن من أركان الغرفة.
  • ويتم إهماله لفترة لا تتعدى العشرة دقائق، وقد ثبتت تلك الطريقة فعاليتها في معاقبة الأطفال بدون أن يترتب عليها آثار سلبية على نفسية الطفل.
  • ينصح الكثير من الخبراء عدم اتخاذ العقاب كحل رئيسي في حل المشاكل التي يقوم بها الطفل والتي لا ترضي الوالدين.
  • لأن ذلك يعمل على تحطيم العلاقة التي تقوم على اسس المحبة والصداقة بين الأهل وأطفالهم.
  • كما أن العقاب يزرع بداخل الأطفال سوك عدواني وانتقامي منذ صغره.
  • لهذا يجب وضع قواعد للتربية وقوانين للعائلة وتوضيحها للطفل منذ صغره لكي ينشأ على معرفة الصح والخطأ.
اقرأ:




مشاهدة 17