كيف أطعم طفلي‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:16
كيف أطعم طفلي‎

كيف أطعم طفلي

عندما يصل الطفل لعمر الخمسة أشهر، تشعر الأم بالكثير من الحيرة تجاه طفلها وما يجب أن تضيفه من الأغذية مع الحليب، ومن أين تبدأ؟ وما يمكن تقديمه له بهذا العمر؟ وهل هذا هو الوقت المناسب لإدخال الأطعمة مع الرضاعة؟ هذه تساؤلات تُسيطر على الأم عندما تحاول بالتغيير من نمط الحياة مع طفلها الصغير، ولكل أم نضع هذه المعلومات التي نتمنى أن تكون هي الجواب الكافي لجميع تساؤلاتك.

تبدأ الأم بإطعام طفلها من بين عمر الأربعة أشهر حتى الشهر السادس، وتعتمد معظم الأمهات الشهر السادس كبداية لإضافة الطعام المطبوخ بجانب الرضاعة الطبيعيّة، وهو بداية مبكرة لعملية الفطام التي تبدأ بشكل تدريجيي من هذا العمر حتى العامين، ويكون إدخال الطعام بشكل منتظم وصحي وضمن نظام خاص حتى لا يؤثر على صحة الجهاز الهضمي للطفل، حيث إنه يعتمد بشكل كبير في غذائه على الحليب السائل، وبعد ذلك يتم تناول لبطعام الصلب، هذا الأمر يؤثر على عملية امتصاص الطعام بشكل سريع، ويسبّب عند بعض الاطفال الإمساك بالبداية، ولتجنّب حدوث مثل هذه المشاكل عليك باتباع النظام التالي في الغذاء.

النظام الغذائي الخاص بالرضع

  • عمر الستة أشهر: تكون الوجبة الأولى له مكونة من الأرز المطبوخ الذي لا يحتوي على الملح أو الزيوت، ويكون مطحوناً أو مهروساً، ويمكن تقديم وجبة من سيريلاك الأرز وتكون بمقدار ملعقة طعام واحدة، وذلك لتهيئة الجهاز الهضميّ لهضم الطعام الصلب، وتستمرّ وجبة الأرز حتى نهاية الشهر السادس مع الزيادة في الكمية يوماً بعد يوم.
  • عمر السبعة أشهر: إدخال وجبة القمح على النظام الغذائي مع الأرز ويكون الخلط بينهما من وقت لآخر حتى يتعوّد الطفل على هذه الأطعمة وتكون الوجبة من القمح بالبداية بمقدار ملعقة كبيرة ومن ثم يتمّ زيادتها بشكل تدريجي حتى تصبح وجبة كاملة مشبعة، ويُفضل التنويع بين القمح والأرز خلال هذا الشهر لتقوية الجهاز الهضمي على العمل بشكل سليم وهضم انواع الطعام المختلفة.
  • عمر الثمانية أشهر: إضافة الخضار المسلوقة بالماء أو على البخار مع هرسها بالشوطة وترك بعض القطع الصغيرة في الطعام حتى يتعلم طريقة المضغ وليس البلع بشكل دائم، وللعلم أنّ لثة الطفل تستطيع أن تهضم الأطعمة المسلوقة والمقطعة دون الشعور بالألم.
  • عمر التسعة أشهر: إضافة الفاكهة المسلوقة والمطبوخة على البخار والمهروسة ويمكن إعطاءه وجبة الموز وعصير البرتقال.
  • الشهر العاشر: يستطيع الطفل تناول جميع الأطعمة بشك طبيعي دون الحاجة للهرس أو الطحن، فهو الآن يمتلك مجموعة من الأسنان القوية والصغيرة، التي تساعده على مضغ الطعام بشكل جيد.
  • من عمر العشرة أشهر حتى يصل لنهاية العام الأول يستطيع أن يتناول جميع الأطعمة التي لا تحتوي على التوابل والبهارات التي تضر بصحة الجهاز الهضمي والفاكهة والعصائر الطبيعية.
  • من عمر العام حتى العامين بإمكن كل أم تُعطي طفلها الأطعمة الصلبة مع الحذر والانتباه أثناء الهضم، وحتى العامين يمكن للطفل ان يتناول الأطعمة التي تُحضر لأفراد العائلة وبشكل طبيعي.

كيفية إطعام ابنك وجباته الأولى من الطعام

  • يفضل أن تكون الوجبة الأولى للرضيع هي عبارة عن سيريلاك بالأرز.
  • احرصي على أن يكون مقدار الوجبة صغيراً، بما يعادل نصف ملعقة من الطعام فقط.
  • حاولي أن تتكلمي مع الطفل عند إطعامه، فهذا يشجعه على الأكل كأن تقولي له (يم يم) وغيرها من الكلمات العفوية والبسيطة.
  • في حالة عدم استجابة طفلك للطعام يكون الأمر جداً طبيعي، ولكن يمكنكِ الاحتيال عليه من خلال إرضاعه الحليب وبعدها قدمي له الطعام.
  • لكن في حالة بكاءه وتذمره كثيراً، توقفي عن إطعامه ولا تجبريه على ذلك أبداً.
  • وأخيراً إذا استجاب، ابدئي بزيادة حجم الوجبة تدريجياً بمقدار ملعقة واحدة مثلاً في كل مرة.
اقرأ:




مشاهدة 24