كيفية فض غشاء البكارة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:39
كيفية فض غشاء البكارة‎

غشاء البكارة

غشاء البكارة (بالإنجليزية: Hymen) عبارة عن غشاء رقيق من الجلد يغلق فتحة المهبل وبه فتحة صغيرة جداً تسمح لخروجدم الحيض والغشاء عادة ما يكون رقيقاً وليس شفافاً وأحياناً قد يكون سميكاً ومطاطاً صعب الفض. والتسمية الإنجليزية للغشاء Hymen مشتقة من كلمة لاتينية قديمة وتشير إلى هيمينوس الذي وحسب الميثولوجيا اليونانية القديمة كان إله الزواج.

ويستعمل غشاء البكارة للاستدلال على عفة الفتاة في المجتمعات المحافظة مثل الدول الإسلامية والهند وبعض الدول الإفريقيةرغم أن هذه الطریقة غير دقيقة في معرفة فیما إذا کانت الفتاة قد اتصلت جنسیاً برجل نتیجة إیلاج القضيب في مهبلها فهناك العدید من الفتیات یفقدن عذریتهن لأسباب لا علاقة لها بالاتصال الجنسي مع الرجل ولكنها تبقى الطريقة السريرية الوحيدة لتحديد وجود علاقة جنسية.

أسباب تمزق غشاء البكارة

  • حدوث جماع جنسي مهبلي والإيلاج.

وقوع حادث أدى إلى إصابات بمنطقة الفرج ومن بينها غشاء البكارة وكمثال لهذه الحوادث:

  • السقوط أو الوثب العنيف أو التصادم الجسدي الذي يشمل منطقة البكارة على جسم صلب.
  • بعض أنواع الألعاب الرياضية الشديدة الجهدأو حتى امتطاء الخيل مثلاً.
  • العادة السرية المستخدم فيها إدخال أجسام صلبة بما فيها الأصابع.
  • توجيه تيار مائي قوي جداً إلى المنطقة.
  • هناك بعض الأمراض التي إن لم تعالج في وقتها قد تتفاقم مثل أمراض الحساسية.

المشاكل الطبية المتعلقة بغشاق البكارة

هناك بعض المشاكل الطبية المتعلقة بغشاء البكارة والتي قد تواجه طبيب أمراض النساء المتخصص منها :

في حالة وجود غشاء بكارة من النوع المطاطي المتمدد قد لا يحدث إلا ألم بسيط أثناء أول جماع بعد الزواج، وقد لا يحدث نزول دم إطلاقا وذلك لمرونة الغشاء وتمدده وعدم تمزقه. وقد يظن الزوج في هذه الحالة أن زوجته ليست عذراء وكذلك أهلها مما قد يؤدي إلى عواقب وخيمة إلا أن أقنعه الطبيب بالحقيقة.

عند بعض الفتيات يكون غشاء البكارة سميكا بدرجة كبيرة مما لا يمكن للزوج معه فضه رغم تكرار محاولاته.

في هاتين الحالتين يمكن للطبيب الأخصائي تشخيص الحالة وتطمين الزوج وأهل الزوجة إلى سلامة غشاء البكارة، ويقوم بإجراء جراحة بسيطة في الحالة الثانية لفض الغشاء السميك لإمكان بدء العلاقة الزوجية.

في بعض الأحيان تحضر فتاة إلى الطبيب وحدها أو مع والدتها لمعرفة حالة غشاء بكارتها لقرب زواجها.وعادة ما يساق العذر بأن الفتاة قد سقطت على الأرض على مؤخرتها أو من على دراجتها وهي طفلة وأن الأم تريد الاطمئنان على عذرية ابنتها في هذه الحالة يمكن للطبيب الأخصائي معرفة هل الغشاء سليم أم متمزق ودرجة تمزقه.

في حالة غشاء البكارة المصمت لا علاج له إلا إجراء جراحة حيث يقوم الطبيب بعمل فتحة في الغشاء لنزول دم الحيض المتجمع في المهبل والرحم. وفي المجتمعات المهتمة بغشاء البكارة يجب أن يتنبه الجراح إلى ترك جزء كاف من الغشاء حول الفتحة التي يفتحها ليفض عند الزواج.

كيفية فض غشاء البكارة

عُرف أنّ أفضل طريقة لفض غشاء البكارة، هو وضعية المرأة وهي نائمة على الفراش أي يأتيها من الأعلى، وهي من الطرق الشائعة التي تسمح للرجل الاتصال وجهاً لوجه مع المرأة، وهي من أسهل الطرق للمرأة فهي تتحكّم بطريقة عملية في عملية الجماع، وتعتبر تلك الطريقة مريحة أكثر لها.

ليس من الضروري أن يكون أوّل لقاء جنسي مؤلم، فغشاء البكارة ليس مصدراً للألم في الجسم، أمّا الألم فهو من إيلاج العضو المنتصب، داخل المهبل المغطّى بغشاء رقيق وهو غشاء البكارة، لذلك لا تشعر المرآة بالألم لأنّه تمزّقه يعدّ سهلاً، أمّا ما يصيب بالألم هو الغشاء المطاطي لأنه يقاوم التمزيق بعض الشيء لذلك يشعر بالألم، فمن المعروف أن غشاء البكارة يقع على بعد 2 سم من سطح الجسم، ممّا يجعل فضه أسهل وذلك يكون بسبب إدخال أي جسم إلى الداخل إلى هذه المسافة، وهذا الجسم يكون إمّا القضيب الذكري أو أداة حادة أو الاصبع، فيحدث فض الغشاء.

إن غشاء البكارة يختلف من فتاة لأخرى، فإما أن تكون فتحتة دائرية أو بيضاوية الشكل أما الشكل الأكثر والغالب هو شكل الهلال، وهناك غشاء مشرشر الشكل أو مسنن الشكل، وغشاء يوجد به فتحتان، علماً بأن فتحات الغشاء هذه تسمح بنزول دم الحيض، وفي حالات قليلة تولد الفتاة وغشاؤها مسدود تمامآ مما يمنع نزول دم الحيض وهنا يجب التدخل الجراحي لإحداث ثقب صغير فيه لتصريف دم الحيض المتراكم لدى الفتاة، وعند فض غشاء البكارة يترك الزوج زوجته لفترة معينه في هذه الفترة تقوم الزوجة بأخذ حمام للراحة، وبعد ذلك يستطيع الزوجان أن يكملا مداعباتهما الجنسية وحياتهما الزوجية الحميمة.

لا يمكن أن تتحقّق المتعة للرجل إذا قذف خارج المهبل فإن أرادا عدم الإنجاب عليهما الذهاب للطبيب واستشارته؛ لأنّ القذف خارج المهبل لفترات طويلة قد يسبب جفاف مهبل الزوجة، لذا يكون أغلب تكرار القذف خارج المهبل هو من خلال المداعبة من الزوجة وتكرار هذا بشكل لا مبالي به قد يسبب الاحتقان في منطقة الجهاز التناسلي لدى الزوج نتيجة عدم الإشباع الجنسي الكامل، لذا إذا وجد الزوجان أنّ عملية القذف خارج المهبل ممتعة لهما فمن الأفضل عدم الإفراط فيه ولكن أفضل حدوث لهذا القذف هو أثناء فترات الحيض؛وذلك لتعويض غياب الجماع بين الزوجين، ومحاولة استمرار الود والقرب بينهما.

عمليات رتق وإصلاح غشاء البكارة

تعتمد عملية رتق الغشاء على :

عدد التمزقات الموجودة وعمقها.

ما تبقى من الغشاء.

فقد يمكن للطبيب رتق التمزقات الموجودة أو إصلاح غشاء البكارة أو عمل غشاء جديد في الحالات التي لا يجدي فيها الرتق والإصلاح ومن المهم جدا إبلاغ أهل الفتاة أن هناك دائما احتمالا قائما في فشل عمليات رتق أو إصلاح الغشاء. وفي حالة وجود تمزقات بغشاء البكارة في أطفال تعرضن لحوادث أو اغتصاب فإنه يفضل عدم إجراء عملية رتق أو إصلاح للغشاء فورا ولذلك لصغر أنسجة الأطفال ورقتها وسهولة إصابتها أثناء العملية مما يؤدي إلى فشلها في كثير من الأحيان. ومن الأفضل تأجيل العملية في هذه الحالة إلى أن تبلغ الطفلة سن الخامسة عشرة حيث تكون الأنسجة أكبر واسمك مما يزيد من فرص نجاح العملية.

ترقيع غشاء البكرة

وهو يعني إصلاح الغشاء من طرف طبيب مختص (طبيب النساء أو جراح التجميل) إما عن طريق الخياطة أو صناعة غشاء بكارة جديد بواسطة الأنسجة الخلفية لجدران المهبل وانتشرت هذه العملية انتشاراً كبيراً في الآونة الأخيرة لدرجة تخصّص بعض أطباء النساء في هذه العملية

اقرأ:




مشاهدة 216