كيفية علاج التهاب اللثة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:58
كيفية علاج التهاب اللثة‎

التهاب اللثة

يصيب الفم العديد من الأمراض التي ترهق صاحبها، وأهمها (التهابات اللثة)، وتزيد الإصابة بالتهابات اللثة عند البالغين، وتعتبر السبب الرئيسي وراء سقوط الأسنان عند البالغين، أما اللثّة فهي عبارة عن جزء من النسيج الفموي الداعم للأسنان، وهي تتكون من اللثة، والعظم، والأربطة السنية، أما التهاب اللثة فهو عبارة عن مرض يصيب الغطاء اللحمي الذي يغطي العظم، ويحيط بالأسنان والسبب في الإصابة هو عدم العناية بنظافة الأسنان، حيث يتم تراكم الأحجار الكلسية أو جرثومة تصيب الفم، والتي تؤدي إلى تلف في النسيج، مما يؤدي إلى ظهور احمرار وآلام في اللثة، وقد يظن البعض أن الآلام التي تظهر من اللثة هي آلام اللثة؛ لذلك سنتعرف على أعراض التهاب اللثة، حتى يتم التدخل السريع ومعالجتها بدل من الاضطرار لاستخدام الجراحة في العلاج، وحتى لا يحدث أضرار مضاعفة للالتهاب، وكذلك قد تتسبب التهابات اللثة في أمراض أخرى فقد أظهرت الأبحاث الأخيرة أن الجرثومة التي تتسبب في التهاب اللثة، قد تكون سبب في الإصابة بأمراض القلب، وكذلك قد يكون التهاب اللثّة سبب في حدوث مرض السكري.

كيفية علاج التهاب اللثة

تستطيع معالجة بعض التهابات اللثة منزليا، باتباع الطرق التالية:

  • إن جهاز المناعة في جسم الإنسان يتأثر بسرعة وبسهولة في الجهد والتوتر الذي يتعرض له فيضعفه مما يتسبب بعدة مشاكل صحية كالتهاب اللثة؛ لذا عليك في بداية الأمر تقليل ما تبذله من جهد والابتعاد عن جو التوتر حفاظاً على صحتك.
  • يمكنك اللجوء إلى استخدام المحلول الملحي عن طريق خلط بعض الملح مع الماء ذي الحرارة الدافئة والقيام بالغرغرة بواسطة هذا المحلول لمدة لا تكاد تقل عن ثلاثين ثانية وتكرير الغرغرة عدة مرات يومياً فالملح يقوم بتعقيم الفم من البكتيريا والجراثيم.
  • إنّ أكياس الشاي ذات فوائد عديدة ومن فوائدها معالجة أمراض اللثة والتهابها لغناها بمادة التنك؛ يمكنك وضع أكياس الشاي بعد غليها وتبريدها على اللثة الملتهبة لمدة تقدر بخمس دقائق.
  • إنّ العسل الطبيعي يتميز كما هو معروف بمقاومة الطفيليات وله خواص التطهير؛ قم بوضع بعض العسل على اللثة وسيعمل على علاجها بشكل فعال.
  • شرب عصير التوت البري فهو يمنع البكتيريا من الالتصاق بالأسنان؛ لذا قم بشربه يومياً. كما يمكنك صنع عجينة من الليمون والملح عن طريق مزج بعض عصير الليمون مع الملح وقم بوضعها على الأسنان لعدة دقائق.
  • التنظيف الشديد للأسنان: ويتم ذلك عند طبيب الأسنان، إذ إن هنالك عدة عمليات من شأنها إزالة جير الأسنان واللويحات السنيّة التي تزيد من تهيّج اللثة، ومن هذه العمليات ما يُسمّى بتقليح الأسنان التي يتم من خلالها إزالة جير الأسنان أعلى وأسفل خط اللثة، وكذلك عملية قشط جذور الأسنان التي تهدف إلى تنعيم البقع الخشنة فيها، وبالتالي تخفيف تهيّج اللثة، وكذلك تعمل على إزالة تسوس الأسنان، ويمكن أيضاً إجراء عملية بأشعّة الليزر التي من مزاياها إزالة الجير بشكل أقل إيلاماً ونزيفاً من العمليات السّابق ذكرها.
  • تناول الأدوية: إذ قد يساعد تناول عدة أنواع من الأدوية على علاج التهاب اللثة ومن هذه الأدوية:
  • غسول الفم المحتوي على كلورهيكسيدين الذي يعمل على تطهير الفم.
  • استخدام الرقاقات المعقمة التي توضع في جذور الأسنان بعد إجراء عملية القشط.
  • استخدام ما يسمى بالميكروسفيرز المحتوية على المضادات الحيوية.
  • تناول المضادات الحيوية عن طريق الفم لعلاج التهاب اللثة الدائم.
  • تناول المضاد الحيوي دوكسيسايكلين الذي يعمل على منع الإنزيمات من إحداث أي ضرر على الأسنان.
  • إجراء عدة عمليات جراحية من قبل المختصين والتي تهدف إلى إصلاح الضرر الناجم عن التهاب اللثة؛ كإعادة إحاطة اللثة للأسنان بالشكل السليم وبالتالي منع تساقطها، أو زراعة أنسجة جديدة مكان تلك المُتضرّرة من الالتهاب.
  • بعض الطرق المنزلية: فقد يتحسّن بعض مرضى التهاب اللثة باستخدام بعض الطرق المنزلية الآتية:
  • استعمال المحلول الملحي والمضمضة به بعد الأكل للتخلّص من البكتيريا الموجودة في الفم حيث إن الملح يعمل على تطهير الفم بشكل كبير من البكتيريا، ويعمل أيضاً على تخفيف تهيّج اللثة، إلا أنّ استخدامه بشكل يومي قد يضرّ بالأسنان. تنظيف اللثة وتعقيمها بزيت الزيتون، وذلك بدهنها بقطنة كل يوم مرّتين حتى يتم الشّفاء والتّخلص من الالتهاب الموجود باللثة.
  • يمكن استخدام الشاي الأخضر لتنظيف اللثّة؛ لما يحتويه من مُضادّات الأكسدة التي تخفف تهيج اللثة.
  • استخدام مادة هيدروجين بيروكسايد كغسول للفم، والتي تعمل على قتل البكتيريا، إلا أنّه يجب الحرص على عدم ابتلاعه. تنظيف الأسنان باستخدام صودا الخبز التي تقوم بمعادلة الأحماض الموجودة بالفم، والمسؤولة عن الإضرار باللثة.
اقرأ:




مشاهدة 95