كم عدد سكان السويد‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 18 نوفمبر 2016 - 11:05
كم عدد سكان السويد‎

السويد

تعتبر السويد من ناحية المساحة رابع أكبر دولة في أوروبا، حيث تبلغ مساحتها 450 ألف كيلومتر مربع، وتبلغ المسافة ما بين أقصى شمالها وأقصى جنوبها 1600 كيلومتر وبالرغم من أن السويد تقع في أقصى الشمال فإن مناخها معتدل نوعا ما، والفضل بذلك يعود بعد فضل الله عز وجل إلى تيار الخليج الدافئ في المحيط الأطلسي الذي يقوم بتدفئة البحار المحيطة بالسويد 50% من عدد سكان السويد منتشرين في المدن الخمس الكبرى وهي استكهولم و يتبوري و مالمو و أوبسالا و أوره برو وفي هذا الموضوع سنبحث عن كم عدد سكان السويد.

عدد سكان السويد

عدد سكان السويد

يبلغ عدد سكان السويد 8,9 مليون نسمة وهم منتشرون في جميع أنحاء البلاد.

وبالرغم من ذلك توجد مناطق طبيعية واسعة غير آهلة بالسكان.

يسكن ما يزيد عن 50% من عدد سكان السويد في المدن الخمس الكبرى وهي استكهولم و يتبوري و مالمو و أوبسالا و أوره برو.

ازداد عدد سكان السويد منذ عام 2010 إلى عام 2015 نسبة حوالي 1.3662 مليون شخص، أي تعد نسبة كبيرة جداً وهائلة في زيادة عدد سكان السويد.

سبب ارتفاع عدد سكان السويد راج الى الهجرة، حيث تضم مملكة السويد عدد كبير من المهاجرين إليها.

حيث تضم نسبة المغتربين في مملكة السويد حوالي 77% من عدد سكان السويد.

وذكرت وكالة سويدية بأن أرتفع عدد الرجال في مملكة السويد عن عدد النساء بكثير مقارنة بالسنوات الأخيرة.

طبيعة تكوين الأسرة في السويد

طبيعة تكوين الأسرة في السويد

تتشابه العائلة السويدية ذات الأطفال مع معظم العائلات الأخرى في العالم الغربي.

وتتألف العائلة السويدية القياسية عادة من ألام والأب وطفلين.

والذي يميز العائلة السويدية عن غيرها فهو أن النساء يمارسن العمل بصورة أوسع وأن كثيرا من هذه العائلات لا يرتبطون بعقد زواج بل يتعايشون دون زواج .

وحسب القانون السويدي فان المرء يقرر بنفسه إذا كان يريد الزواج أم لا.

وحكم الولد للفراش في حالة الولادة من زواج غير شرعي.

يعيش في السويد ثمانية أطفال بين كل عشرة أطفال سويا بغض النظر عن زواج الوالدين أم لا.

الزواج في السويد

يوجد في السويد نوعان من الزواج أحدهما ديني والآخر مدني وفي الحالتين يجب إحضار وثيقة عدم ممانعة من سلطة الضرائب

وتكون هذه الشهادة نتيجة بحث تقوم به السلطة السويدية للتعرف على عدم وجود موانع ضد الزواج.

هذا وان القاعدة الرئيسية للزواج هي بلوغ الشخص سن 18 سنة

وان يكون المرء أعزب وليست له علاقة صلة الرحم بالشخص الذي يرغب أو ترغب الزواج منه.

وفي حالة الرغبة في الزواج حسب القوانين الإسلامية.

يجب الاتصال بمأذون الزواج المصرح له بإجراء عقد القران رسميا ، حيث تعترف الدولة بمجموعة من الأئمة ممن زكتهم الاتحادات الإسلامية في السويد.

ومن محاسن القانون السويدي أنه يرفض أن يتزوج السويدي غير المسلم من مسلمة غير متجنسة إذا كانت قوانين الأحوال المدنية في بلدها تنص على منع ذلك.

الطلاق في السويد

عمليات الطلاق كثيرة الحدوث في السويد ، فمن بين الذين تزوجوا عام 1970 تطلق ربع هؤلاء خلال 15 سنة.

واغلب هؤلاء يتزوجون من جديد واصبح من الأمور الطبيعية أن يعيش الأطفال مع زوج ألام أو زوجة الأب وقد يتكرر ذلك مرات كثيرة.

وبعض النساء يفضلن عدم الزواج من جديد لأسباب مادية حيث أن المجتمع يقوم بدعم المطلقة ماديا ويجبر الرجل على دفع نفقة للطفل حزب دخله.

وتحصل المطلقة أيضا على مساعدة سكن إضافية.

وبرزت ظاهرة استغلال القانون بالطلاق الصوري من قبل بعض الأجانب للاستفادة من المساعدات المالية وبعض الإعفاءات الضريبية.

لا تعترف بعض الدول العربية والإسلامية بالطلاق السويدي

لذلك على المسلمين الراغبين بالطلاق الاتصال بالجمعيات الإسلامية

للحصول على الطلاق حسب القوانين الإسلامية قبل التوجه للمحاكم السويدية.

المساكن في السويد

يسكن نصف سكان السويد تقريبا في شقق سكنية وهي إما مستأجرة أو شقق تمليك

وللحصول على مثل هذه الشقة يتوجب على المرء دفع مبلغا معينا لكي يصبح عضوا في منظمة مالكي الشقق

أما النصف الباقي فانهم يسكنون في بيوت يملكونها.

يوجد في معظم العمارات السكنية غرفة غسيل مشتركة ومكان لقضاء وقت الفراغ وأمام العمارة السكنية حديقة جميلة بها أماكن ألعاب للأطفال.

كما يوجد قواعد متعارف عليها في مناطق السكن السويدية ومن بينها المحافظة على البيئة الخارجية وعدم قذف المهملات والورق على الأرض، وعدم المشي بين المزروعات.

لا يسمح للمالك أن يرفض تأجير أو بيع المسكن بسبب جنسية أو لون أو انتماء الشخص الديني أو العرقي.

إذا حدث أن تعرض شخص للتميز فيحق له كتابة بلاغ ضد المالك لدى رجال الشرطة.

إن مثل هذا التميز يعاقب عليه المالك بحكم القانون ويؤدي إلى عقوبة بغرامات مالية.

ورغم ذلك يتعرض المهاجرون إلى تميز من خلال اشتراط المالك وجود دخل كبير للشخص يزيد عن 200000 كرون سنويا و وجود وظيفة ثابتة لطالب السكن.

يوجد في المدن الكبيرة أزمة سكن حادة بينما نجد أن في المدن الشمالية آلاف الشقق الخالية والتي تكلف الدولة ميزانية ضخمة للمحافظة عليها.

قوانين العلاقات الاجتماعية في السويد

للرجال والنساء الحقوق نفسها، وتعدد الزوجات ممنوع وكذلك الزواج بين الأقارب الذين تربطهم صلة الرحم.

يتخذ كل من الزوجين قراراته حول كيفية التصرف بممتلكاته وما يترتب عليه من ديون.

ولكل من هما حقوق متساوية فيما يتعلق بممتلكات العائلة المشتركة.

ولكل من الرجل والمرأة الحق نفسه في اتخاذ القرارات ضمن العائلة، ولكن ليس من الملزم أن يقوما بالمهام نفسها.

يحق لكل من الرجل والمرأة أن تكون لهما مجالات اهتمام خاصة وأصدقاء خارج نطاق العائلة

وان الإخلاص مهم جدا لمعظم الأطراف، ولكن هذا لا يعني في العرف السويدي أن الخيانة الزوجية تؤدي إلى الطلاق.

إن ضرب أو تهديد أو اضطهاد الزوج أو الزوجة ممنوع.

إن زواج القصر دون الثامنة عشرة ممنوع ويمكن الحصول على استثناء من المحكمة في بعض الحالات.

تعتبر مواد منع الحمل شيئا طبيعيا في السويد وتحصل الفتيات القاصرات عليها مجانا من مراكز الرعاية الصحية للشباب.

الإجهاض مسموح به خلال المراحل المبكرة شريطة أن تتم عملية الإجهاض قبل مضي الأسبوع الثاني عشر من الحمل.

يمكن للطبيب إجراء عملية الإجهاض في وقت متأخر في الحالات المرضية أو حالات الاغتصاب أو عندما تخشى القاصر من افتضاح أمرها

فتجرى عملية الإجهاض بشكل سري وفي أغلب الحالات يعاد زرع غشاء البكارة وخاصة للفتيات من أصول أجنبية والتي يحرم الدين العلاقة الجنسية دون زواج.

اقرأ:




مشاهدة 39