قصائد غزل‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:05
قصائد غزل‎

قصائد غزل

الغزل هو أحلى ما يقدمه الحبيب لحبيبته فتطير فرحا و تصدق كلامه , إليكم أجمل القصائد القصيرة التي قيلت في الغزل بين الأحبة
لقد ثبتت في القلب منك محبة
كما ثبتت في الراحتين الأصابعُ

***

إذا اكتحلت عيني بعينك لم تزلْ
بخير و جلّت غمرة عن فؤاديا
و إني لأستغشي و ما بيَ نعسة
لعل خيالا منك يلقي خياليا

***

بلى، أنا مشتاقٌ و عندي لوعة
و لكنّ مثلي لا يذاع له سرُ
إذا الليل أضواني بسطت يد الهوى
و أذللت دمعًا من خلائقه الكِبرُ

***

و كنت أظن الشوق للبعد وحده
و لم أدرِ أن الشوق للبعد و القربِ
خلا منك طرفي، و امتلا منك خاطري
كأنك من عيني نُقِلتَ إلى قلبي

***

أحِنُ إلى لقائك كل يوم
و أسأل عن إيابك كل وقتِ
و أذكر ما مضى، فيغض صبري
و تنفر عبرتي، و يبوح صمتي
و لي قلب إذا ذكر التلاقي
تظلم من يد البين المشتِّ

***

أنت النعيم لقلبي و العذاب له
فما أمرَك في قلبي و أحلاكِ

***

ودعته و بودي لو يودعني
صفو الحياة، و أني لا أودعه
و كم تشبث بي يوم الرحيل ضحى
و أدمعي مستهلات و أدمعه
لا أكذب الله، ثوب الصبر منخرق
عني بفرقته، لكن أرقعه

***

لا تحسبوا نأيكم عنا يغيرنا
إن طالما غير النأي المحبينا

***

إن كان قد عز في الدنيا اللقاء بكم
في موقف الحشر نلقاكم و يكفينا

***
اريد ان اتغزل بكِ
ويعجبني
من اين ابدأ
أنتِ يا حلمٌ
وحلمٌ لا ينتهي
كلما تلون يعود
كأن الربيع لا يعرف
إلا لون حُبكِ
قد فاقة كُلَ الألوان
لم أعرف إن للعطر ألوانٌ
فأشمهُ بالجسدِ ألوانً
أنتِ لا منتهى
فالعشقَ بيننا مجهول
و الاسمُ غير معروف
والكُل قابلٌ للتغيير
إلا أنتِ حلمٌ
موقوفٌ كُلَ حروف الصرف
ومسموحٌ كُل قصائدُ الغزل

***

انشودة الايثار
يا لحن الوفاء
واريج الازهار
وعذب الصفاء
يا نغما يشدو
لاعذب الطيور
وشذى يفوح
من اطيب الزهور
لو انظم قصيدا
او اكتب الاشعار
وانحت صنيعا
من كريم الاحجار
لو اجلب اللالىء
من قعر البحار
او اصوغ ربيعا
من اخضر الاشجار
لو اسرق بهاء
من سناء الاقمار
او اهديك شمسا
من وضح النهار
لو اجوب الفيافي
واقطع القفار
لاتيك بنوق
كعنترة المغوار
لن ابلغ يا حبي
بكل اختصار
عطاءك الغزير
ليل نهار
***

الروح ليك مشتاقة والقلب بيك مشغول
وطيفك دايما في عنيا حتي النوم حرم علي
رحلت عني علشان تروي الشوق لقيت في الورد شوك
قالت العذاب اهون من بعدك يا عنيا

***
سأسافر في دمك غصبا وان نزفتَ يوما
فعشقي اليك بلسم و المراهم قصائدي

أسافر في عينيك أبحث عن مأوى
أيا رحبة الأحداق ياعذبة النجوى
نسيت على أهدابك السود عالمي
وحلَّقت مشتقاً مع الأنجم النشوى
أبحرية العينين وردية الشذى
تحرضني أمواج عينيك أن أهوى
فياليتني دم بوريدك أدخل القلب وأرى
هل انا ساكن بوسطه او احد غيري لفاه
ليتني حبر بيدينك اقلب افكارك حروف
اكتب اللي قد كتمته وما تبي غيرك يراه
ليتني ظل بنهارك ليتني بليلك طيوف
اسهر الليل بخيالك واسمعك لا قلت آه
ليتني كلك وكلك..ليتك بحالي تشوف
غيرة العاشق مصيبه والمصيبه في هـواه
***
لو أستطيع يا حبيبتي

لنثرت شيئا من عبيرك

بين أنياب الزمان

فلعله يوما يفيق ويمنح الناس الأمان

لو أستطيع حبيبتي

لجعلت من عينيك صبحا

في غدير من حنان

ونسجت أفراح الحياة حديقة

لا يدرك الإنسان شطآنا.. لها

وجعلت أصنام الوجود معابدا

ينساب شوق الناس.. إيمانا بها

لو أستطيع حبيبتي

لنثرت بسمتك التي

يوما غفرت بها الخطايا.. والجراح

وجمعت كل الناس حول ضيائها

كي يدركوا معنى الصباح

لو أستطيع حبيبتي

لغرست من أغصان شعرك واحة

وجعلتها بيتا تحج لها الجموع

وجعلت ليل الأرض نبعا من شموع

ومحوت عن وجه المنى شبح الدموع

***
ربما عجزت روحي ان تلقاكي
وعجزت عيني ان تراكي ولكن لم يعجز قلبي ان ينساكي.
اذا العين لم تراكي فالقلب لن ينساكي .
احبك موت…. لا تسأليني ما الدليل
ارايت رصاصه تسأل القتيل .
ربما يبيع الانسان شيئا قد شراه
لكن لا يبيع قلباً قد هواه .
لا تسأليني عن الندى فلن يكون ارق من صوتك
ولا تسأليني عن وطني فقد اقمته بين يديك
ولا تسألني عن اسمي فقد نسيته عندما احببتك.
كنت انوي ان احفر اسمك على قلبي
ولكنني خشيت ان تزعجك دقات قلبي.
أن يأست يوما من حبك وفكرت في الانتحار
فلن اشنق نفسي او اطلق على نفسي النار ولن القي نفسي من ناطحة
سحاب لاني اعرف وباختصار ان عينيكي اسرع وسيله للانتحار.
لا ثقه لدي الا عينيكي فعيناكي ارض لا تخون
فدعيني انظر اليهما دعيني اعرف من اكون.
لماذا لماذا طريقنا طويل مليء بالاشواك
لماذا بين يدي ويديك سرب من الاسلاك
لماذا حين اكون انا هنا تكوني انتي هناك.
لو كان لي قلبان لعشت بواحد وابقيت قلبا في
هواك يتعذب.
انا احبك حاولي ان تساعديني
فإن من بدأ المآسي ينهيها
وإن من فتح الابواب يغلقها
وإن من اشعل النيران يطفيها

اقرأ:




مشاهدة 148