فوائد الكركم للوجه‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 18 أكتوبر 2016 - 10:59
فوائد الكركم للوجه‎

الكركم

الكركم، أو العقدة الصفراء، هو من أبرز التوابل التي تستخدم في الهند وتحتوي على مواد غذائية تقدم فوائد كثيرة لجسم الانسان منها أنّه يحمي من السرطان ويعزز جهاز المناعة ويحسن عملية الهضم ويحافظ على مستوى الكوليسترول وعلى الوزن المثالي بالإضافة إلى تأثيره الكبير على البشرة وخصوصاً بشرة الوجه، ولهذا السبب يعتمد في الكثير من الأحيان كمصدر للتجميل.

فوائد الكركم للوجه

فوائد الكركم للوجه

الكركم عدو التجاعيد

للكركم دور بارز في تقشير البشرة الميتة. ولذلك يمكنك إعداد خلطة من الكركم مع الطحين أو الحليب ووضعها على وجهك أو أجزاء أخرى من جسمك وإزالته بعد جفافه بالماء وبفركه بحركة خفيفة على الوجه لتجديد خلايا البشرة.

يمنع نمو الشعر في الوجه

يمكنك إعداد خلطة من طحين الحمص والكركم والماء وتطبيقها على وجهك لمدة شهر يومياً لمنع الشعر من نمو الشعر فيه.

يعالج احمرار البشرة وحب الشباب

يحتوي الكركم على مضادّات للالتهابات والبكتيريا ما يقلل من احمرار بشرة الوجه ويمنع من ظهور حب الشباب.

الكركم مفيد للبشرة الدهنية والجافة

ينظم الكركم إنتاج الغدد لمادة الزهم الزيتيّة التي تسبّب بشرة دهنيّة في الوجه. لذلك فإنّ تطبيقه على الوجه مع القليل من البرتقال يساعد على إنتاج الكمية اللازمة من هذه المادة.

الكركم يبيض البشرة

يمكنك معالجة اسوداد البشرة في الوجه من خلال استخدام الكركم بالإضافة إلى عصير الليمون أو الخيار لأنّه يساهم في تجديد خلايا البشرة وبالتالي التخلّص من البقع الداكنة.

الكركم يعالج الحروق

الكركم من أهم المواد الطبيعية التي يمكن أن تستخدميها إذا تعرّضت بشرة وجهك للحروق لأنه يساهم في تسريع شفائها من خلال دوره في تجديد الخلايا.

يفيد الكركم في إزالة الخلايا الميتة عن البشرة، من خلال التقشير، وذلك كالتالي
اخلطه مع قليل من الحليب ومن ثم ضع الخليط على الوجه، أو حتى جسدك إن أردت، وأزله بعد أن يجفّ على بشرتك باستخدام الماء، وذلك من خلال فركك إياه بحركة خفيفة دائرية حتى تسمح بتجديد الخلايا.

يفيد الكركم في منع شعر الوجه من النمو، وللوصول إلى هذا الهدف اخلط الماء والكركم بالإضافة إلى طحين الحمص، ومن ثم افرده على الوجه، وأزل القناع بعد أن يجف، وداوم على هذا القناع لفترة شهر بشكل يومي.

يفيد الكركم في التخلّص من مشكلة حب الشباب؛ وذلك لاحتوائه على مواد مضادة للالتهابات والبكتيريا، ممّا يخلص الوجه من مشكلة احمرار البشرة الناتج عن الالتهابات في الوجه.

يفيد من يملكون بشرة جافة أو دهنية، وذلك لأنّ الكركم يعمل على تنظيم عمل الغدد في إنتاجها للمادة المسمّية باسم “الزهم الزيتية” وهي المسؤولة عن جعل البشرة دهنية، ويمكن استخدام الكركم مع البرتقال، ومن ثم وضع الخليط على الوجه من أجل إنتاج الكمية المناسبة من هذه المادة في الوجه. يعتبر الكركم مادّة مبيضة؛ لذلك يكثر استخدامه في مختلف الوصفات الطبيعية، فهو يفتح المناطق والبقع الغامقة في الجسم؛ وذلك إذا استخدمته مع بضع قطرات من عصير الليمون أو الخيار، فهو عامل فعّال في تجديد الخلايا، وبالتالي إزالة البقع الغامقة.

يساعد الكركم في تسريع شفاء حروق الوجه، كونه كما سبق أن قلنا، مجدد جيد لخلايا البشرة. يساعد في الحصول على بشرة نضرة خالية من التجاعيد؛ وذلك إذا ما خلطت مقدار ملعقة صغيرة من كل من الكركم، ومسحوق الأرز، مع نصف كأس من عصيرة ثمرة البندورة، وقليل من الحليب السائل، ومن ثم وضعت الخليط على الوجه، وتركته لفترة ربع ساعة من الزمن، ومن ثم غسلت وجهك باستخدام الماء الفاتر، فتحصل بذلك على نتيجة جيدة في التخلص من آثار التجاعيد المزعجة. يمكن استخدام الكركم إذا ما تم خلطه مع الزبادي أو الحليب ككريم ليلي للوجه، وغسله في الصباح وهكذا تضمن حصولك على بشرة جميلة.

اقرأ:




مشاهدة 104