فوائد العنب للأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 30 نوفمبر 2016 - 11:07
فوائد العنب للأطفال‎

العنب

يعتبر العنب من أكثر أصناف الفواكه الصيفيّة شعبيّةً بين الناس في جميع دول العالم؛ فهي تتمتّع بمذاقٍ لذيذٍ حلو، وملمس ناعمٍ، ولبّه طري مليء بالماء، حبّاته الصغيرة تتشكّل مع بعضها في عناقيد جميلة المنظر، وله أنواع عديدة؛ فهناك العنب الأخضر، والعنب الأسود، والعنب الأحمر، وجميعها تعود بالفائدة الصحيّة العظيمة على صحّة أجسامنا وتحميها من الأمراض المتخلفة, إليك سيدتي أهم فوائد العنب للأطفال .

فوائد العنب للأطفال

ويعتبر العنب غذاء صحي رائع يمكن تقديمه كوجبة خفيفة للأطفال والكبار على حد سواء. ومن أهم مميزاته أنه يسهل حمله فهو لا يحتاج لإعداد ، فقط إغسليه وضعيه في كيس صغير أو سلطانية , نقدم لك سيدتي فوائد العنب للأطفال:

  • يحتوي العنب في تركيبته الطبيعيّة على نسبة عالية جداً من الفيتامينات الأساسية التي يحتاجها الطفل للنمو.
  • على رأسها كل من فيتامين C أو فيتامين ج والذي يعد أساساً لتقوية الجهاز المناعي للجسم.
  • ويقي من العديد من الأمراض والعدوات الفايروسية والجرثومية والبكتيرية.
  • التي تُصيب الطفل وتؤثر بشكل سلبي على صحته.
  • يعد مصدراً غنياً بالعناصر المعدنية المختلفة.
  • على رأسها كلّ من المغنيسيوم والمنغنيز والبوتاسيوم وكذلك كلّ من الفسفور والحديد.
  • مما يجعله أساساً لتقوية الدم لدى الأطفال.
  • ويقي بالتالي من التعرض لفقر الدم أو الأنيميا.
  • كما ويحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم الذي يعد أساساً للنمو البدني السليم والمتكامل لهم.
  • بما في ذلك نمو العظام والعمود الفقري والعضلات والمفاصل والغضاريف.
  • ويقي بالتالي من مشاكل ضعف بنية الجسم وقصر القامة وغيرها.
  • يحتوي على نسبة عالية من السكريات الطبيعية سهلة الهضم، على رأسها كل من سكر الجلوكوز وسكر الفواكه.
  • حيث يمد الأطفال بالطاقة والحيوية، ويقلل من مشاعر التعب لديهم.
  • يعتبر من أقوى المضادات الطبيعية للأكسدة، مما يقي من إصابة الأطفال بمرض السرطان بأنواعه المختلفة.
  • يروي العطش أو الظمأ، ويعد فاتحاً طبيعياً للشهية، حيث يزيد من إقبالهم على تناول الأطعمة المختلفة.
  • يحسن من عمل الجهاز الهضمي، وذلك بفضل قدرته العالية جداً على تنظيم إفرازات العصارة المعدية والعصارة الصفراء.
  • بما في ذلك عصارة البنكرياس، مما يعالج مشاكل الجهاز الهضمي المختلفة على رأسها مشكلة عسر الهضم.
  • تؤكد بعض النظريات على أنه يستخدم بمثابة بديل طبيعيّ عن حليب الأم.
  • وإنّ لتراً واحداً من عصير العِنب يعادل لتراً من حليب الأم، من حيث الفائدة التي تعود على صحة الرضيع أو الطفل.
اقرأ:




مشاهدة 4