فوائد العسل للطفل الرضيع‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 28 نوفمبر 2016 - 11:08
فوائد العسل للطفل الرضيع‎

العسل

يعتبر عسل النّحل مضادّاً حيويّاً للإنسان، فهو يعطي الجسم مناعةً لمقاومة جميع الأمراض، وهو مادّة غذائيّة ودوائيّة تتكوّن من سكّريّات وأحماض أمينيّة، وفيتامينات، ومعادن، وقد جاء ذكر منافع عسل النّحل في القرآن الكريم والسنّة النّبويّة فعالعسل فيه شفاء للنّاس. يأتي عسل النّحل من رحيق الأزهار المتنوّعة والمنتشرة حول العالم، حيث يمتصّ النّحل الرّحيق ويتحوّل من خلال عمليّة الهضم إلى سائل سكّريّ , ومن خلال هذا الموضوع سنتطرق إلى فوائد العسل للطفل الرضيع .

فوائد العسل للطفل الرضيع

فوائد العسل للطفل الرضيع

يتميّز العسل بكثير من الخصائص العلاجية والغذائية، فهو يحتوي على مركّبات ومواد ضرورية للجسم أهمّها، السكريات، والفيتامينات كفيتامين(ك) وفيتامين ( B9 ) بالإضافة للكاروتين الذي يتحول في الكبد إلى فيتامين (أ)، كما يحتوي على الإنزيمات ومجموعة من الأملاح المعدنية والأحماض والبروتينات ومن أهمها غلوبيلين وهو المسؤول عن تكوين كريات الدم الحمراء في الجسم, أثبتت العديد من الدراسات تفوّق فوائد العسل للطفل على كثير من الأغذية الأخرى كمكمّل غذائي يحسن من صحةالاطفال العامة, خصوصاً إذا أضيف إلى جدول غذائي للأطفال المرضى فهو يعمل على:

  • تزويد الطفل بالسعرات الحرارية العالية والتي من شأنها زيادة حركة الطفل وطاقتة وبالتالي نموّه بشكل صحي وسليم.
  • أيضاً له أثر إيجابي على الأطفال المصابين بالأمراض الصدرية، والذين يعانون من السعال الدائم.
  • مزامنة مع تحذير الاطباء الدائم من أدوية الإنفلونزا والأمراض الصدرية للاطفال لما هم دون السادسة.
  • يمد العسل جسم الطفل بما يحتاجه من الحديد وحمض الفوليك واللذان يعملان على زيادة كريات الدم الحمراء.
  • وزيادة نسيه هيموغلوبين الدم. الاضطرابات الهضمية وسوء التغذية عند الأطفال .
  • يقف لها العسل بالمرصاد فهو يساعد على إمتصاص وتمثيل المواد النشوية والسكرية الثنائية.
  • وجود الخواص المضادة لللميكروبات والفطريات في العسل يساعد على الوقاية من الأمراض.

محاذير تناول العسل

محاذير تناول العسل

محاذير تناول العسل وتناول العسل في شكله الكامل غير المخلوط يقتصر على الرضع الذين تزيد أعمارهم عن سنة.

وذلك لأنّ الأطباء حذّروا من تناول الطفل الرضيع الذي يقلّ عمره عن سنة تناول العسل وذلك لما له من مخاطر عليه ومن هذه المخاطر:

  • قد يؤدّي إلى تسمّم غذائيّ للطفل والذي ينتج منه الكثير من أعراض كتأثّر عمليّة التنفس عند الطفل وأحياناً يؤدّي إلى الموت المفاجئ.
  • قد يؤدّي إلى مرض يسمّى التسمّم الوشيقيّ.
  • وهذا المرض يسبّب ضعف في عظام الرقبة والقدمين والأيدي.
  • فيصبح الطفل غير قادر على التعبير عن مطالبه .
  • فقد يصل حدّ هذا المرض إلى عدم قدرة الطفل على البكاء ولا على الرضاعة.
اقرأ:




مشاهدة 9