فوائد السباحة للأطفال‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 19 نوفمبر 2016 - 11:34
فوائد السباحة للأطفال‎

السباحة

تعتبر السباحة من الأنشطة المحببة للأطفال بنوع خاصّ، ولكن متى ينبغي أن يتعلم الطفل السباحة، فينصح أطباء الأطفال بتعليم السباحة للأولاد بدءاً من عمر الرابعة، ولكن من دون حرمان الطفل في سن أصغر من اللعب في الماء لتشجيعه على السباحة في ما بعد، ولتقليل فرص الخوف من الماء عند الكبر, إليكي سيدتي فوائد السباحة للأطفال .

ما هي السن المناسبة لتدريب الطفل على السباحة؟

  • أول علاقة للطفل بالبحر أو المسبح تبدأ في عمر ثلاث سنوات، أما استيعابه لعملية التدريب فتبدأ في عمر خمس سنوات.
  • وبصفة عامة لا يجب أن يُترك الطفل بمفرده في المياه قبل سبع سنوات.
  • مع مراعاة وجود مسابح مناسبة لكل سنّ، فبعض الأماكن تجعل مسبحا مخصصًا لسنِّ ثلاث إلى خمس سنوات وأخرى لسنّ خمس إلى ثماني سنوات وهكذا.
  • وهذا التقسيم فكرة جيدة؛ لأنه يعطي حمايةً أكبر.
  • كما أنه في كل النوادي والهيئات الرياضية يوجد تنبيه عام بوجود غطَّاس أو منقذ بجانب حمَّام السباحة، وبدون وجوده لا يُسمح بنزول الأطفال.

أيهما أفضل صحيًّا للطفل: المسبح المغطَّى أم المكشوف؟!

  • من مزايا المسبح المغطَّى حماية الطفل من التعرض لاختلاف درجات الحرارة.
  • مما يقلل من إصابته بالبرد، إلا أن من مساوئه عدم تجديد الهواء بشكل دوري.
  • وأيضًا عدم التعرض للشمس التي تساعد هي نفسها في قتل البكتريا التي تتواجد في حمَّامات السباحة وتضرّ بالطفل.
  • لذلك فإن المسبح المكشوف يكون أفضل، والفيصل هو تغيير المياه يوميًّا وتطهير المسابح دوريًّا، وإلا نَمَت البكتريا والطفيليات والفطريات.
  • أما مياه البحر فهي الأفضل صحيًّا دائمًا؛ لأن المياه متحركة ومتجددة، مع مراعاة عوامل الخطر كالأمواج العالية أو السحب العاتية.

وما هي المخاطر الصحية التي قد يتعرَّض لها الطفل في المسابح؟

  • يفضل الوالدان عادةً المسابح؛ باعتبارها أكثر أمانًا من البحر، إلا أن هناك بعض المحاذير التي يجب مراعاتها.
  • فعملية تطهير حمامات السباحة بمادة الكلور- وهو من المواد الكيمائية- من الممكن أن تسبِّب أضرارًا للطفل.
  • خاصةً لو تفاعلت مع مخرجات الإنسان، كالعرق والبول، فتنشأ بروتينات معينة نتيجة هذا التفاعل.
  • تساوي نفس حجم البروتينات الموجودة في صدر المدخنين.
  • مما ينتج عنه تهيُّج في الصدر وحساسيةً في الجلد، فتتزايد نسبة الإصابة بالربو الشعبي.
  • كما أن هناك بعض الأماكن للأسف لا تقوم بعملية تغيير المياه بشكل يومي مما يراكم المواد الملوثة فتتزايد حساسية الصدر والجلد.

فوائد السباحة للأطفال

أما فوائد السباحة للأطفال بشكل محدد فكثيرة كونها:

  1. بناء ثقة الأطفال في الماء
  2. زيادة لياقتهم
  3. تقوي عضلات القلب وتحسن الدورة الدموية، لأنها من التمارين الهوائية.
  4. تمنحهم الشعور بالعافية
  5. زيادة الاعتداد بأنفسهم ومنحهم الشعور بالاستقلال
  6. مساعدتهم على الاسترخاء
  7. تحسين نوعية حياة المصابين بمرض الربو من خلال تحسين صحتهم النفسية والبدنية.
  8. السباحة تحفز الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، لا سيما الأطفال الذين يعانون من نقص الانتباه وفرط الحركة.
  9. أوصانا رسولنا صلى الله عليه وسلم أن نعلم الأطفال السباحة.

ولكن كيف تعلمين طفلك السباحة؟

هناك عدة طرق يمكنك إتباعها لتعليم طفلك كيفية السباحة، فإذا كنت تعرفين السباحة فبإمكانك أن تعلميه بنفسك، وإليكِ وسائل لتعليم الطفل السباحة:

  • ابحثي عن دورات السباحة بالقرب من مكان سكنكم، فهنالك دورات فردية وأخري جماعية.
  • اختاري دورات لتعليم السباحة عن طريق الانترنت وابدئي في تعليمها لطفلك لتكون بمثابة دليلاً للتدريس لطفلك.
  • استخدمي أجهزة التعويم الخاصة بالأطفال الصغار أثناء تدريب طفلك، لأنها تبقيهم طافيين مما يكسبهم الثقة في التعامل مع الماء. الأجهزة المتاحة يمكن أن تكون عصابات السباحة، سترات السباحة، سترات وعصابات الزند للأطفال الأكبر سناً.
  • أخيراً، انتبهي إذا كان لديك حمام سباحة في المنزل، واحرصي على وضع سياج حوله لفصله من الحديقة، وذلك لأن طفلك قد يقع بطريق الخطأ في الحمام دون أن تشعرين وهو ما قد يعرضه لخطأ الغرق.

 

اقرأ:




مشاهدة 11