فوائد الجبنة البيضاء‎

بواسطة: - آخر تحديث: الثلاثاء , 18 أكتوبر 2016 - 10:23
فوائد الجبنة البيضاء‎

 الجبنة البيضاء

يتم صناعة الجبنة البيضاء باستخدام عدة مصادر من الحليب مثل حليب البقر أو حليب الماعز أو حليب الغنم وقد تكون الجبنة البيضاء مالحة أو شديدة الملوحة وقد تكون حلوة ومنها ما يكون كامل الدسم ومنها قليل الدسم وذلك يعتمد على نوعية الحليب المستخدم في صناعة الجبنة البيضاء، وسميت الجبنة بهذا الاسم لأنه يتم تجميد الحليب ليتم الحصول على الجبنة، وهناك العديد من أنواع الجبنة البيضاء مثل الجبنة المجدولة، جبن الحلوم، جبن الفيتا، جبن الموزاريلا، جبن القريش، يتم الحصول على الجبنة البيضاء بعد إضافة أنزيمات (يتم الحصول عليها من الحيوانات مثل الأغنام والأبقار) إلى الحليب كي يتم فصل الحليب إلى جزأين الجزء الأول هو الماء والجزء الثاني هو الجبنة بعد أن يتم الحصول على الجبنة يتم إضافة الماء والملح إليها كي لا تفسد وهناك بعض أنواع الجبنة يضاف لها الملح فقط.

أنواع الجبنة البيضاء

  • الجبنة المجدولة يشتهر هذا النوع من الجبن في سوريا، حيث يصنع من الحليب الطازج، ويتم جدله بطريقة مخصصة.
  • جبن الحلوم نوع من الجبنة البيضاء المشهورة في قبرص، ومنتشرة في بلاد الشام، مصنوعة من حليب الأغنام أو البقر، تتميز بملمسها الناعم وطعمها المالح.
  • جبن الفيتا هذا النوع من الجبنة مصنعة في اليونان، ويتم تصنيعها من حليب الأغنام والماعز بنسبة 70% على الأقل من حليب الأغنام، والنسبة المتبقية من حليب الماعز، وهو جبن مخلل منقوع في ماء مالح.
  • جبن الموزاريلا هذا الجبن يتم صنعه في ايطاليا من حليب البقر الطازج والمبستر أو غير المبستر، ويستخدم في العديد من الأطباق الرئيسية في شتى أنحاء العالم بالأخص مع البيتزا.
  • جبن القريش هذا النوع تشتهر به مصر وبلاد الشام، وهو احد أنواع الجبن خالي الدسم، حيث ينتج عن طريق تخمر الحليب.

فوائد الجبنة البيضاء

تحمي الأسنان من التسوس

الجبنة البيضاء تقلل خطر إصابة الأسنان بالتسوس والتلف، لأنها تساعد في تجميع عنصر الكالسيوم في أماكن الأسنان مباشرة، ووجد باحثون أن جميع الطرق في تناول الجبنة سواء كانت وحدها أو مضافة إلى الطعام تحسن من مستويات الكالسيوم في الأسنان بشكل كبير، مما يساعد على حمايتها من التسوس والتساقط، و تقلل من أمراض اللثة والفم.

الحفاظ على صحة الهيكل العظمي

أظهرت الدراسات أن الجبنة البيضاء تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم الذي لا غنى عنه، لأنه المكون الرئيسي للعظام، وعلى امتداد فترة النمو ينمو الهيكل العظمي وتزداد حاجته إلى الكالسيوم، لذلك فالجبنة البيضاء تعطي الجسم حاجته الأساسية من الكالسيوم.

فوائد أخرى للجبنة البيضاء

  • تعمل على تقوية وتحسين النظر، لأنها تساعد في المحافظة على الشبكية من أي خلل.
  • الوقاية من أمراض هشاشة العظام، لذلك ينصح المرأة الحامل بتناول كمية مناسبة من الجبنة البيضاء خلال فترة الحمل.
  • تحتوي الجبنة البيضاء على الحمض الأميني الذي يسمى الريتوفان، الذي يتحول عند دخوله إلى الجسم ليصبح هرمون السيروتونين، وهو المسؤول عن الشعور بالفرح.
  • تعتبر الجبنة البيضاء مفيدة للجهاز الهضمي وتساعد على الهضم.

أبحاث عن الجبنة البيضاء

كشف الباحثون في كلية طب الأسنان بجامعة “نيوكاسل أوبون تاين” البريطانية أن الجبنة البيضاء تقلل خطر إصابة الأسنان بالتسوس والتلف لأنها تساعد في تجميع عنصر الكالسيوم في أماكن الأسنان مباشرة. ووجد الباحثون بعد متابعة 16 متطوعاً تناولوا (نصف) من الجبنة وحدها، أو وجبة دون جبنة أو وجبة أخرى أضيفت إلى مكوناتها، أن جميع الطرق في تناول الجبنة سواء كانت لوحدها أو مضافة إلى الطعام حسنت مستويات الكالسيوم في الأسنان بشكل كبير ما ساعد في حمايتها من التساقط وقلل أمراض اللثة والفم، حسب ما ورد بصحيفة “الإتحاد” الإماراتية.

أظهرت الدراسات أن الجبنة تحتوي على أكبر نسبة من الكالسيوم الذي لا غنى عنه لأنه المكون الأساسي للعظام والأسنان، على امتداد فترة النمو ينمو الهيكل العظمي وتزداد حاجته إلى الكالسيوم في فترة المراهقة لتبلغ 1200 ملغ يومياً، ورغم ذلك يعاني السواد الأعظم من المراهقين من نقص في الكالسيوم، فهم يغفلون شرب الحليب الذي يعتبرونه حكراً على الأولاد فحسب ويأخذون حذرهم من الجبنة لأنها تحتوي على مواد دهنية.

أما في مرحلة البلوغ، فيساعد الكالسيوم في تجدد العظام مع الحفاظ على صحتها. فالجسم يعيد تشكيل هيكله العظمي أربع إلى خمس مرات طوال الحياة، وعلى المرأة زيادة استهلاكها لمنتجات الحليب خلال فترة الحمل والرضاعة، لأن الطفل يأخذ من جسمها كمية الكالسيوم التي يحتاج إليها لنموه، حيث أن استهلاك الكالسيوم إحدى الطرق الأكثر فاعلية لمكافحة مرض ترقق العظام الذي يجعل العظام هشة وقابلة للكسر بسهولة.

وثبت أن عدم تناول الجبنة، على غرار الإغفال عن تناول أي نوع من الأطعمة، يؤدي إلى اختلال النظام الغذائي، ما يسبب عددا من حالات العوز. لذلك إذا اتبعتم حمية يُفضل أن تتناولوا الأجبان الخالية من الدسم أو الأجبان البيضاء التي لا تحتوي على أكثر من 20% من المواد الدهنية.
ولحفظ الجبنة البيضاء من أجمل طرق حفظ الجبنة البيضاء بالثلاجة ولضمان عـدم جفافها يتم غلي القليل من الماء وتركه حتى يبرد ويضاف إليه قليل من الخل والزيت وبعضا من حبات ثمار الفلفل الأخضر الحار، علما أن الجبنة البيضاء وزيت الزيتون من أفضل الأغذية لتقوية العضلات والمفاصل حيث يحتوي زيت الزيتون على مادة “أوليوكنثال”، وهى مادة مضادة لالتهاب المفاصل تضاهى مفعول دواء “البروفين” مسكن الألم المعروف.

اقرأ:




مشاهدة 83