علاج ديسك الظهر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 21 نوفمبر 2016 - 11:46
علاج ديسك الظهر‎

ديسك الظهر

الديسك هو ذلك القرص الذي يتواجد بين الفقرات في العمود الفقري وهذا القرص له وظيفة وهي أن يقوم بامتصاص الصدمات التي تؤثّر على العمود الفقري حيث إن المادة الأساسية التي يتكون منها هذا القرص هي مادة تشبه الجيلاتين وهذا الديسك يكون محاطا بحزام خارجي بحيث يعمل على أن يحافظ على ثبات القرص الداخلي بطريقة تمنعه من الانزلاق أو الضغط على أعصاب النخاع الشوكي أو على النخاع الشوكي نفسه في هدا المقال سوف نتطرق لطرق علاج ديسك الظهر وابرز اسبابه.

أسباب ديسك الظهر

ينتج ديسك الظهر عن سلوكيات خاطئة يمارسها الإنسان كالجلوس الخاطئ وحني الظهر لساعات طويلة كالجلوس على المكتب لأداء الأعمال أو أمام الكمبيوتر أو للخياطة وما شابه.

كما قد يتسبب حمل أوزان ثقيلة كحقائب السفر أو بعض أجهزة المنزل ذات الأحجام الكبيرة دون الاستعداد جيّدا لذلك.

وقد ينتج عن التقدم بالعمر نتيجة ضعف المفاصل وهشاشة العظام أو تكلّس العظم أو قلّة الحركة أو إدمان التدخين.

بالإضافة إلى عامل السمنة الذي يضغط على فقرات الظهر بشكل كبير.

وهذه العوامل بدورها تتسبّب بقطع الرباط المحيط بالقرص وهذا ما يسمى بالديسك.

اعراض ديسك الظهر

اعراض ديسك الظهر متعددة اما تكون مجتمعة أو منفردة .

ويمكن ان تتمثل في ألم شديد في أسفل الظهر تزداد حدته بالحركة أو بالانحناء إلى الأمام أو السعال.

اعوجاج العمود الفقري بسبب تشنج عضلات الظهر.

ألم يمتد من أسفل الظهر وقد يصل إلى الفخذ او إلى الساق او الى القدم, مع تنميل وخدران حسب المنطقة التي يغذيها العصب المضغوط.

ضعف في عضلات الساق أو عضلات القدم أو قلة إحساس في منطقة معينة.

بفحص المريض يلاحظ الطبيب نقص او غياب المنعكسات الوترية العميقة .

يمكن ان يودي رفع الساق بشكل مستقيم الى حدوث الم في الظهر او الساق .

تشخيص ديسك الظهر

وتشخيص هذا المرض يكون عن طريق تصوير المريض باستعمال الرنين المغناطيسي.

بالإضافة إلى التصوير المسمّى بالطبقي المحوري عدا عن إجراء تخطيط العضلات الكهربائي ممّا يعمل ويساعد على تحديد مكان الإصابة بدقة عاليّة.

أما علاج ديسك الظهر فيكون بالطريقة التي يراها الطبيب مناسبة والتي قد تصل إلى التدخّل الجراحي.

علاج ديسك الظهر

علاج ديسك الظهر

تشير الإحصاءات الى أن معظم حالات الديسك تخف دون تدخل جراحي بمدة 3 الى 6 شهور بشرط أن لا يكون هناك ضغط على الأعصاب أو النخاع الشوكي أو ضيق في قناة النخاع الشوكي.

الطرق غير الجراحية ل علاج ديسك الظهر

  • تخفيف الألم الذي يعاني منه المريض بأخذ المسكنات .
  • تخفيف تشنج العضلات بتناول الادوية المرخية للعضلات .
  • استخدام كمادات الماء الساخن الا اذا كانت الاصابة حديثة فنستخدم كمادات الماء البارد في أول 48 ساعة .
  • العلاج الطبيعي وله فائدة كبيرة في تحسين حالة المريض وتخفيف الأعراض.
  • يمكن إعطاء إبرة في أسفل العمود الفقري للمرضى الذين يعانون من الألم الشديد المبرح .

يستخدم أيضا العلاج الطبيعي في معالجة الديسك لتخفيف الآلام  وتحسين حالة المريض.

إذا فشلت كل الطرق السابقة في تخفيف الالم وأصبح الالم لا يمكن تحمله او حدث ضعف شديد او ضمور في العضلات او ان المريض لم يعد يتحكم في التبول او التغوط فعندها يجب اللجوء الى العمل الجراحي اما بالجراحة التقليدية للديسك او بواسطة المنظار.

وبعد العملية يحتاج المريض إلى برنامجٍ لإستكمال مراحل علاجه.

تبدأ بالحركة البسيطة والتّمارين تحت إشراف المُعالج.

وبعد أُسبوعين يستخدم العلاج المائيُ ويزيد التمارين والمشي إلى أن يُقوّي عضلات بطنه والقدمين ويُصبح قادرا على الجلوس الطّويل والإنحناء والمشي.

الوقاية من ديسك الظهر

دائما الوقاية خير من العلاج والانسان بسلوكيّاته وتصرفاته يستطيع تجنب الكثير من الأمراض والأعراض.

ولتجنب حدوث ديسك الظهر ينصح بتجنُب كل مايؤدي إليه من الحركات المفاجئة والأحمال الثقيلة والراحة وتغيير وضعية الجسم، للأشخاص الذين تكون طبيعة عملهم تحتم عليه الإنحناء أو الجُلوس لفترات طويلة.

اقرأ:




مشاهدة 21