علاج التهاب المفاصل‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 14 نوفمبر 2016 - 11:32
علاج التهاب المفاصل‎

التهاب المفاصل

التهاب المفاصل هو التهاب يمكن ان يصيب الركبتين مفاصل كف اليد او قسما من العمود الفقري النوعان الاكثر انتشارا من التهاب المفاصل هما الفـصال العظمي والتهاب المفاصل الروماتويدي الوجع والتيبس قساوة  في المفاصل هي الاعراض الاساسية لالتهاب المفاصل التهاب في غشاء المفاصل يتسبب في حدوث درجات متفاوتة من الألم ويقيد حركة المريض حيث يكون له تأثير على الأنشطة الطبيعية التي يقوم بها الشخص ويمكن أن يكون الالتهاب جرثوميا أو ناتجا عن سبب آخر معروف أو مجهول وقد يصيب مفصلاً أو أكثر وبتعدد انواع التهاب المفاصل تتعد طرق علاج التهاب المفاصل .

 انواع التهاب المفاصل

الالتهاب العظمي المفصلي أو الالتهاب المفصلي العظمي

يعرف هذا المرض لدى عامة الناس بـ خشونة المفصل وأكثر المفاصل تعرضآ للمرض هو مفصل الحوض يليه مفصل الركبة.

يقترن بالبلاء و التمزق الطبيعيين للمفاصل. قد يعود السبب إلى خلل في توازن الانزيمات وتشيع هذه الحالة لدى الاشخاص ما فوق الخمسين من العمر.

وتندر لدى الشباب ما لم يتعرض المفصل لإصابة مؤذية.

التهاب المفاصل الروماتيزمي

هو من اكثر أنواع التهاب المفاصل الالتهابي شيوعآ.

وتتطور هذه الحالة بين سن العشرين والخمسين وتنجم على الأرجح عن مهاجمة الجهاز المناعي لنسيج بطانة المفصل.

التهاب المفاصل المعدي أو التهاب المفاصل الصديدي

تحدث الإصابة نتيجة عدوى و تشتمل العوامل المعدية على بكتيريا وفطريات وفيروسات.

ومن شأنها أن تنجم عن مضاعفات لأمراض متناقلة جنسيا كما أنها قد تطرآ لدى أيّ كان . وفي بعض الاحيان يكون المفصل هو الموضع الوحيد المصاب بالعدوى من الجسم. برغم أنه في حالات أخرى تحدث عدوى المفصل كجزء من عدوى أشمل تصيب عدة أجزاء من الجسم مثلما يحدث في مرض لايم.

النقرس

تتكون في المفصل بلورات من حمض الاوريك و اغلب المصابون هم من الرجل ما فوق الاربعين من العمر.

من الاعراض الاساسية لمرض النقرس ألم حاد يضرب فجأة مفصلآ واحدآ غالبآ ما يقع عند قاعدة الإصبع الكبير تورم و إحمرار.

تشتمل انواع التهاب المفاصل الأخرى على التهاب المفاصل الصدافي الذي يطرآ لدى المصابين بالصداف خاصة في مفاصل اصبع اليدين و مفاصل القدمين.

أعراض التهاب المفاصل

اعراض التهاب المفاصل الاكثر شيوعا تتعلق بنوع الالتهاب ويمكن ان تشمل

  • وجع.
  • تيبس.
  • انتفاخ.
  • احمرار.
  • هبوط في مدى الحركة.

بعض الانواع المحددة من التهابات المفاصل لها اعراض وعلامات تؤثر على اعضاء اخرى في الجسم هذه الاعراض تشمل

  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • التعب.
  • الطفح.
  • هبوط في الوزن.
  • مشاكل في التنفس.
  • جفاف في العينين والفم.

اسباب التهاب المفاصل

من الأسباب المعروفة و التي قد تؤدي للإصابة بالتهاب المفاصِل

  •  احتكاك المفاصل وتلف الغضاريف الموجودة بينها بسبب ثقل الوزن حيث تعد السمنة المفرطة من أهم العوامل المسببة لإلتهاب المفاصل .
  • كسور العظام .
  • الاصابة بامراض المناعة الذاتية التي تتسبب بمهاجمة جهاز المناعة للعظام والمفاصل ومنها
  • داء لايم
  • مرض لوبس
  • الاصابة بالعدوى البكتيرية او الفيروسية.
  • التقدم في السن
  • طبيعة العمل التي تتطلب الوقوف لفترات طويلة قد تزيد من فرصة حدوث التهاب المفاصل وفقا للدراسات الإحصائية الطبية الحديثة.

تشخيص التهاب المفاصل

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض

  • الفحص السريري الذي يكشف عن احمرار وانتفاخ المفصل.
  • تحليل عينة من السوائل المتراكمة حول المفصل و صعوبة في تحريك المفصل .
  • الفحص المخبري لكمياء الدم للكشف عن حدوث العدوى ومسببها أو اسباب اخرى
  • التصوير الاشعاعي Xالىray للمفصل .
  • التصوير المقطعي المحوسب CT للمفصل .

علاج التهاب المفاصل

الادوية التي تساعد على علاج التهاب المفاصل

في ما يلي ابرز انواع العقاقير و الأدوية الموصوفة و غير الموصوفة التي تستعمل في ل علاج التهاب المفاصل.

  •  الاسبرين لكمية الجرعة دور في العلاج، لذى يحتاج الطبيب تحديد الكمية المناسبة للمريض، ويمكن تخفيف الالم بتناول قرصين كل اربع ساعات وقد يشعر المصاب بالحاجة الى الاستمرار بأخذ هذه الجرعة لأسبوع او أسبوعين في حالات الالتهاب.
  • الاسيتامينوفين إن دواء الأسيتامينوفين الغير موصوف يخفف الالم بقدر ما يفعل الأسبرين وهو أقل ميلاً للتأثيرعلى المعدة وهو لا يساعد في حالات الالتهاب ولكن بما ان المفاصل نادراً ما تكون ملتهبة في حالات الإلتهاب العظمي المفصلي وهو خيار ملائم في أغلب الأحيان.
  • العقاقير المضادة للالتهاب غير المحتوية على الستيرويدفعاليتها تعادل فعالية الإسبرين قد تكون آثارها الجانبية اقل غير انها اكثر كلفةكما ان جرعاتها اليومية اقل من الاسبرين.
  • الستيرويدات القشرية هي اشبه بهرمون تنتجه الغدة الكظرية، تعمل على تخفيف الالتهاب وثمة عشرين نوعاً من الستيرويدات القشرية اكثرها استعمالا هو البريدنيزون والواقع ان الاطباء لا يصفون الستيرويدات القشرية لحالات التهاب العظم المفصلي الا انهم قد يعمدون عرضيا الى حقن عقار يحتوي على الكورتيزون في مفصل مصاب بالتهاب حاد وبما ان الاستعمال المتكرر لهذا العقار من شأنه ان يسرّع تقدم مرض المفصل فقد لا يتعدى عدد الحقن إثنين او ثلاث سنويا.

علاج التهاب المفاصل بالتمرينات

تمرينات لعلاج التهاب المفاصل 

يمكن للتمرينات الرياضية أن تبطيء من تفاقك حالات الالتهابات المفصلي.

غير أنه لا يوجد ثمة برنامج أوحد يمكن أن يصلح للجميع .

فالتمرينات يجب أن تصمم تبعآ لإحتياج كل شخص حتى تحول دون إصابته بالضيق أو بتفاقم حالة التهاب المفاصل لديه .

فإطلب من إخصائي العلاج الطبيعي أن يزودك بتمرينات محددة تلائم حالتك فتحقق لك أكبر فائدة .

تمرينات المرونة وهي تمرينات يومية لمجال الحركة مصصمة لتحسين خاصية المرونة والمحافظة عليها .

وتعمل تمارين المرونة على شد واستطالة المجموعات العضلية وقد تساعد جسدك على مزيد من التحكم والمرونة.

تمرينات المرونة مفيدة كذلك في الاحماء والتبريد عقب التدريبوهي تساعد على شد العضلات التي تعرضت للتقلص أثناء الاشكال الاخرى من التدريب أو منذ آخر تدريب قمت به .

وتعمل  على تحسين قدرة عضلاتك على استعادة عافيتها بعد التمرينات .

وإذا أديت تمرينات المرونة بهدوء فإنها تساعد على الوقاية من الشد العضلي .

ويجد بعض الناس صعوبة في الإحتفاظ بمرونتهم مع التقدم في العمر .

والحفاظ على المرونة قد يساعدك على الإحتفاظ بقوتك وقدرتك على اداء المهام اليومية دون اصابات .

اليوجا أحد اشكال التمارين تمرينات المرونة .

وسائل أخرى لعلاج التهاب المفاصل

استشر طبيبك الفيزيائي أوالمهني حول طرق المداواة التالية

  • الحرارة بمقدورها ترخية العضلات المحيطة بالمفصل المؤلم ويمكن استعمالها سطحيا عبر الماء الدافئ او حمام البارافين أو الحشية الكهربائية او الاكياس الساخنة او المصباح الحراري ولكن يجب أخذ الحيطة لتجنب الإصابة بالحروق ولنفاذ الحرارة بشكل أعمقيمكن للطبيب الفيزيائي ان يستعمل الإنفاذ الحراري ما فوق الصوتي أو القصير الموجة.
  • البرودة تعمل كمخدّر موضعي، كما أنها تخفف من التشنجات العضلية. وتنفع الأكياس الباردة عند الشعور بألم في العضلات إثر بقائها في الوضعية نفسها تجنباً للألم.
  • الجبائر تسند المفاصل الضعيفة والمؤلمة وتحميها خلال العمل كما توفر لها وضعية سليمة في الليل مما يساعد على النوم المريح غير ان من شأن التجبير المستمر ان يخفف من مرونة المفصل.
  • تقنيات الاسترخاء بما فيها التنويم والتخيّل والتنفس العميق واسترخاء العضلات وغيرها من التقنيات التي يمكنها تخفيف الألم.
  • تقنيات أخرى كالتمارين الخفيفة التأثير وتخفيف الوزن ووسائل التقويم كضبانات الحذا وادوات المعاونة في السيركالعصي وقضبان المشي هذا بالاضافة الى تقوية العضلات وتخفيف الضغط على المفاصل وبالتالي تخفيف الألم.
اقرأ:




مشاهدة 22