علاج التهاب المثانة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الأربعاء , 23 نوفمبر 2016 - 11:16
علاج التهاب المثانة‎

التهاب المثانة

يحدث التهاب المثانة بسبب عدوى بكتيرية تسمى عدوى المسالك البولية UTI وعدوى المثانة يمكن أن تكون مؤلمة ومزعجة ويمكن أن تصبح مشكلة صحية خطيرة في حالة وصولها إلى الكليتين قد يحدث التهاب المثانة كرد فعل على بعض الأدوية والعلاج الإشعاعي أو المهيجات مثل رذاذ الغسول المهبلي أو الاستخدام طويل الأمد للقسطرة و قد يحدث التهاب المثانة أيضا نتيجة مضاعفات مرض آخر علاج التهاب المثانة المعتاد هو المضادات الحيوية ويوجد علاج لأنواع أخرى من التهاب المثانة يعتمد على السبب الكامن وراء الالتهاب.

اعراض التهاب المثانة

علامات وأعراض التهاب المثانة غالبا ما تشمل

  • الرغبة المستمرة للتبول.
  • حرقان عند التبول.
  • مرور كميات صغيرة من البول.
  • دم في البول.
  • البول غائم و ذو رائحة قوية.
  • الشعور بعدم الراحة في الحوض.
  • شعور بالضغط في أسفل البطن.
  • انخفاض درجة حرارة الجسم.

في الأطفال الصغار يكون من علامات التهاب المثانة لديهم تبليل الفراش ليلا دون الشعور بذلك.

اسباب التهاب المثانة

إن مسببات التهاب المثانة عديدة ومختلفة ومنها ما يلي

  • التهاب المثانة بسبب النشاط الجنسي الزائد لدى الإناث من بائعات الهوى مثلا فينشأ لديهنّ ما يسمى بالإشريكيّة.
  • حبس البول المستمر وينتج عنه التهاب غير معدي في المثانة.
  • هناك نوع آخر يسمى بالتهاب المثانة الإشعاعي وهو ما ينتج على أثر العلاج الإشعاعي لسرطان المثانة وهو التهاب غير معدي كذلك الأمر.
  • هناك أيضا ما يعرف بالتهاب المثانة البكتيري وهو التهاب معدي .
  • هناك ما يسمّى بالتهاب المثانة النزفي .

مضاعفات التهاب المثانة

عندما يتم علاج التهاب المثانة على وجه السرعة وبشكل صحيح فإنه نادرا ما يؤدي إلى مضاعفات ولكن اذا ترك دون علاج فإنه يمكن أن يسبب اشياء أكثر خطورة ويمكن أن تشمل المضاعفات

  • عدوى في الكلى عدوى المثانة اذا لم تعالج يمكن أن تؤدي إلى عدوى في الكلى وتسمى أيضا التهاب الحوض والكلية و التهابات الكلى قد يؤدي إلى تلف دائم في الكليتين والأطفال الصغار وكبار السن هم الأكثر عرضة لخطر الاصابة بتلف الكلى من التهابات المثانة بسبب ان أعراضها غالبا ما يتم تشخيصها بشكل خاطئ .
  • دم في البول مع التهاب المثانة قد يوجد خلايا من الدم في البول لا يمكن رؤيتها إلا بالمجهر والتي تختفي مع العلاج ولكن إذا بقيت خلايا الدم بعد العلاج قد تحتاج الى طبيب متخصص لتحديد السبب .

تشخيص التهاب المثانة

 علاج التهاب المثانة

قد يلجأ الطبيب إلى التدابير التالية لتشخيص هذا المرض

  • الفحص السريري الشامل .
  • الفحص المخبري لتحليل عينة البول وزراعتها للكشف عن المسبب للإلتهاب .
  • تنظير المثانة البولية وسحب عينة نسيجية لفحصها مخبرياً .
    قد يحتاج الطبيب بفحص التصوير الاشعاعي او بالموجات الفوق صوتية .

علاج التهاب المثانة

علاج التهاب المثانة البكتيري

المضادات الحيوية هي الخط الأول ل علاج التهاب المثانة التي تسببها البكتيريا .

وتستخدم الأدوية اعتمادا على نوع البكتيريا الموجودة في البول .

العدوى في أول مرة غالبا ما تتحسن بشكل ملحوظ في غضون يوم أو نحو ذلك بالعلاج بالمضادات الحيوية.

ومع ذلك فسوف يكون من المحتمل الحاجة إلى تناول المضادات الحيوية لمدة ثلاثة أيام إلى أسبوع اعتمادا على شدة الإصابة .

بغض النظر عن طول فترة العلاج فإن تناول المضادات الحيوية الموصوفة من قبل الطبيب للتأكد من أن العدوى قد تم علاجها تماما .

إذا حدث تكرار لعدوى المسالك البولية قد يوصي الطبيب بالمضادات الحيوية لفترة أطول أو ينقلك إلى طبيب متخصص في اضطرابات المسالك البولية لإجراء فحص شامل لمعرفة ما إذا كانت تشوهات المسالك البولية قد تسبب العدوى .

بالنسبة لبعض النساء أخذ جرعة واحدة من المضاد الحيوي بعد الجماع الجنسي قد يكون مفيدا .

التهابات المثانة المكتسبة من المستشفيات تشكل تحديا في العلاج لأن البكتيريا الموجودة في المستشفيات مقاومة لأنواع شائعة من المضادات الحيوية المستخدمة في علاج التهابات المثانة المكتسبة من المجتمع في كثير من الأحيان .

لهذا السبب قد تكون بحاجة إلى أنواع مختلفة من المضادات الحيوية وأساليب علاجية مختلفة .

قد تكون النساء بعد سن اليأس عرضة بشكل خاص لالتهاب المثانة و كجزء من العلاج قد يوصي الطبيب بكريم الاستروجين المهبلي.

 علاج التهاب المثانة الخلالي

في التهاب المثانة الخلالي يكون سبب الالتهاب غير مؤكد لذلك ليس هناك علاج واحد مفيد لجميع الحالات و العلاجات المستخدمة لتخفيف علامات وأعراض التهاب المثانة الخلالي تشمل

الأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم وتعمل مباشرة في المثانة تحفيز العصب والذي يستخدم فيه النبضات الكهربائية الخفيفة لتخفيف آلام الحوض .

طرق اخرى في علاج التهاب المثانة

علاج أشكال أخرى من التهاب المثانة الغير معدي

إذا كنت شديد الحساسية لبعض المواد الكيميائية في بعض المنتجات مثل فقاعات حمام أو الغسولات المهبلية فإنه يجب عليك تجنب هذه المنتجات التي قد تساعد في تخفيف الأعراض ومنع المزيد من التهاب المثانة .

نمط الحياة والعلاجات المنزلية التهاب المثانة يمكن أن يكون مؤلما ولكن يمكنك اتخاذ خطوات لتخفيف آلالام

  • استخدام وسادة التدفئة ووضعها أسفل البطن حيث يمكن أن تهدئ و تقلل من احساس ضغط المثانة أو الألم .
  • شرب الكثير من السوائل للحفاظ على الجسم رطب و تجنب القهوة والكحول والمشروبات الغازية مع الكافيين والحمضيات وكذلك الأطعمة الغنية بالتوابل حتى يتم العلاج تماما لان هذه العناصر تهيج المثانة وتفاقم الحاجة المتكررة أو الملحة للتبول .
  • النقع في حوض الاستحمام المليء بالماء الدافئ لمدة 15 إلى 20 دقيقة للمساعدة في تخفيف الألم أو عدم الراحة.

طرق طبيعية في علاج التهاب المثانة

الشعير وعصير الليمون
يغلي الشعير في كمية مضاعفة من الماء، لجمع الماء المصفى في وعاء وإضافة كمية صغيرة من عصير الليمون.

شرب الماء بكمية كبيرة
قلة الماء من مسببات الأمراض في المسالك البولية وأيضا يخفف البول.

عصير البطيخ

عصير البطيخ تؤخذ بشكل روتيني ليجنب التهاب المثانة.

عصير البصل
عصير طازج من البصل يمكن إعداد واتخاذها لعلاج عدوى المثانة.

الملفوف والثوم
ينبغي للمرء أن يفضل أكل الخضروات مثل الملفوف والثوم يوميا خلال عدوى المثانة.

عصير الرمان
2-3 كوب من عصير الرمان يوميا وقد وجد فعالة في صحة جيدة.

البرتقال الأناناس
يجب الفواكه مثل البرتقال والأناناس تجد مكانها في الرسم البياني الخاص بك الفواكه يوميا لأنها غنية بالعديد من الفيتامينات الأساسية.

الزبادي
وقد ثبت من قبل مجلة جامعة كولومبيا النسوية الأخت أن تناول كمية قليلة من اللبن على أساس يومي يمكن أن تبقي لكم بعيدا عن عدوى المثانة فحسب بل أيضا في غيرها من التهابات المسالك البولية عن طريق الحفاظ على منطقة الحمضية.

هذا يستبعد إمكانية العدوى عن طريق الميكروبات في المناطق المهبلية.

الوقاية من التهاب المثانة

للوقاية من المرض يجب اتباع التعليمات التالية

  • عدم احتباس البول فتره طويلة في الجسم
  • شرب كيمات مناسبة من الماء
  • الإهتمام بالنظافة الشخصية
  • تناول الطعام الصحي والمتوازن
  • أثناء التبول يجب إفراغ المثانة تماما
  • التبول فورا بعد الجماع طرد معظم البكتيريا من مجرى البول
  • محاولة للتبول مرة واحدة على الأقل كل ساعتين
  • غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون قبل تناول الطعام او بعد استخدام دورة المياه
اقرأ:




مشاهدة 13