علاج آلام الرقبة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 01 ديسمبر 2016 - 12:29
علاج آلام الرقبة‎

آلام الرقبة

مقدمة تعد رقبة الإنسان من أكثر أجزاء الجسد تعرضا للإجهاد هذه الرقبة المتكونة من سبع فقرات عظمية تقوم بدعم الرأس والذي يزن أكثر من 5 كيلو جرام ولأن الرقبة دائما تكون في حركة مستمرة فيمكن لبعض الحركات أن تتسبب في إصابة الرقبة وقد ينتج عنها آلام شديدة أو متوسطة تؤثر على أعمالنا اليومية وفي بعض الأحيان تشعر بأن آلام رقبتك تحسنت ولم تعد تعاني من مشكلة لكن ان استمرت هده الام فقد يكون لها اعراض وخيمة لدا يجب علاج آلام الرقبة وهذا الذي سوف نتناوله في هذا المقال.

أسباب آلام الرقبة

  • العمل المتواصل وإجهاد الرقبة بالجلوس الطويل على المكتب للدراسة أو إنجاز الأعمال  لساعات طويلة دون استراحة.
  • استخدام وسادة غير صحية للنوم، فالبعض يستخدم وسادة عالية وصلبة تتسبب بتصلب الرقبة.
  • استخدام الهاتف الأرضي أو الخلوي لساعات كأولئك الذين يعملون في وظائف التسويق على الهاتف والاستعلامات وغيرها.
  • عدم الجلوس السليم على المكتب بحيث يكون الظهر منحنياً والكرسي خشبي غير مريح.
  • بعض الحوادث المرورية والتي تترك آثارها على منطقة الرقبة أو تعرض الشخص لضربة في رأسه أو عنقه .
  • مشاكل صحية في الرقبة كخشونة الفقرات العنقية أو التهابات مزمنة فيها أو انزلاق غضروفي أو أمراض الروماتيزم.

اعراض آلام الرقبة

علاج آلام الرقبة

اعراض آلام الرقبة تعتمد الاعراض حسب الاطباء على السبب الكامن وراء ظهور آلام الرقبة.

ففي الغالبية العظمى من المرضى الذين يعانون من آلام الرقبة الناتجة من الإجهاد تتلخص اعراض مرضهم في آلام في أسفل الرأس من الناحية الخلفية تمتد للرقبة وإلى أعلى الكتفين وتزداد مع الإجهاد وبذل مجهود كبير.

وقد يصاحب هذه الآلام نوع من أنواع الصداع الذي يصيب المنطقة الخلفية من الرأس. ومعروف أنه في هذه الفئة من المرضى فإن الآلام تزداد حدتها مع التعرض لضغوط نفسية أو جسدية.

وايضا مع تقلبات المناخ مثل دخول فصل الشتاء ولدى النساء تزداد حدتها مع دخول الدورة الشهرية.

أما في المرضى الذين يعانون من ضيق في القناة الشوكية وضغط على النخاع الشوكي.

أو الذين يعانون من انزلاق غضروفي في الفقرات العنقية فإن الآلام تتركز في منطقة الرقبة.

ثم تمتد إلى احدى الذراعين أو كلتيهما حسب الأعصاب التي تتعرض للضغط. وهذه الآلام قد تكون مبرحة وقد تشابه سيخا من النار في يد المريض وذراعه وقد تمنعه من القيام بأبسط الأعمال.

وفي بعض الحالات قد يصاحب الألم خدران وتنميل في الأصابع.

علاج آلام الرقبة

يعتمد علاج آلام الرقبة على السبب الكامن وراء المرضى فمثلا إذا كانت هناك مشاكل مثل ضيق القناة الشوكية أو الانزلاق الغضروفي، أو وجود التهابات جرثومية أو أورام فقد يكون التدخل الجراحي ضروريا.

أما في الحالات الناتجة عن الآلام الحميدة الناجمة عن الإجهاد والتهاب العضلات فإن خطة علاج آلام الرقبة تبدأ بطرق علاجية تحفظية تتكون من الآتي

أخذ قسط كاف من الراحة وخصوصا عند الناس الذين تتطلب أعمالهم استخدام الحاسب الآلي أو الكتابة لفترات طويلة.

المحافظة على الوضعية السليمة عند الجلوس للمذاكرة أو عند استخدام الحاسب الآلي.

بحيث تكون المذاكرة على طاولة وباستخدام كرسي صحي وعدم المذاكرة على الأرض أو على الكنبة أو على السرير كما يفعل الكثير من الطلاب.

محاولة أخذ قسط من الراحة كل ربع ساعة أو كل نصف ساعة مع عمل تمرينات بسيطة لعضلات الرقبة.

عمل جلسات علاج طبيعي للتأهيل والتثقيف عن الوضعيات الصحيحة للمحافظة على سلامة الرقبة.

استخدام الأدوية المضادة للالتهابات والأدوية المسكنة للآلام والأدوية المرخية للعضلات لفترات قصيرة بإشراف الطبيب.

علاج آلام الرقبة باستخدام الوسادة الطبية عند النوم والوسادة الطبية عند الجلوس لكي تحافظ على القوام الصحيح للفقرات العنقية.

علاج آلام الرقبة باستخدام المراهم والكمادات الساخنة أو الباردة كل حسب حالته عند اللزوم.

يجب على المريض أن يعرف الأشياء التي تؤثر في صحته وتزيد من حالته ويتجنبها مثل الضغوط النفسية والبرد والإجهاد.

في حال استمرار الآلام في منطقة محددة فإنه يمكن إعطاء حقن موضعية تحتوي على مادة البريدنيزولون المضادة للالتهاب لكي تقضي على الالتهاب في العضلة.

علاج آلام الرقبة الجراحي

وينصح الاطباء المختصون به عندما تكون الآلام ناتجة عن انزلاقات غضروفية في الفقرات العنقية تضغط على الأعصاب وتؤثر في الذراع ولا تستجيب للعلاج التحفزي فإن التدخل الجراحي يصبح ضروريا.

وهذا التدخل الجراحي يكون عن طريق عملية جراحية لاستئصال الانزلاق الغضروفي في الفقرات العنقية وتحرير العصب ورفع الضغط عن النخاع الشوكي.

وهي عملية روتينية تجرى عادة عن طريق فتحة لا تتجاوز بضعة سنتيمترات في مقدمة العنق.

ويتم خلالها استخدام الميكروسكوب الطبي.

تستغرق العملية نحو الساعة أو الساعة والنصف وتبلغ نسبة نجاحها خمسة وتسعين في المئة.

وبعد استئصال الانزلاق الغضروفي فإنه يمكن وضع طعم عظمي صناعي مكان الغضروف لدمج الفقرتين معا.

أو يمكن استخدام ما يعرف بالغضروف الصناعي الذي يتم وضعه مكان الغضروف المريض الذي تم استئصاله.

وفائدة الغضروف الصناعي هو أنه بدلا من دمج الفقرتين وانعدام الحركة بينهما فإنه سوف يؤدي إلى المحافظة على الحركة بين الفقرتين التي تمت إزالة الغضروف المريض من بينهما.

وفي الواقع فإن الغضروف الصناعي في الفقرات العنقية هو أحدث التقنيات المتواجدة عند علاج هذه المشكلة.

وعلى الرغم من ارتفاع ثمن هذا الغضروف الصناعي نسبيا إلا أن كثيرا من المرضى يفضلونه.

لأنه كما ذكرنا سابقا يحافظ على الحركة في العنق وخصوصا لدى فئة المرضى الصغار في السن نسبيا.

أما في الحالات التي تكون ناتجة عن التهابات جرثومية في الفقرات العنقية.

فإن التدخل الجراحي قد يكون ضروريا لإزالة أي تجمعات صديدية ولعمل تنظيف الفقرات المتسوسة.

ويتم بعد ذلك إعطاء المريض جرعات مركزة من المضادات الحيوية عن طريق الوريد لفترة قد تستمر بضعة أسابيع بهدف القضاء على البكتيريا المسببة للالتهاب الجرثومي.

وبالنسبة للحالات القليلة التي يكون فيها الألم ناتجا عن أورام حميدة أو أورام سرطانية فإن العلاج يعتمد على نوع الورم وشدته وشراسته ومكانه في الفقرة ويختلف من مريض إلى آخر.

علاج آلام الرقبة بالتمارين الرياضية

علاج آلام الرقبة

العضلات والمفاصل في العنق يمكن التحكم بها عن طريق تناوب الحركات وعدم تثبيت الرأس في وضع ثابت لفترة من الوقت لان ذلك يمكن أن يسبب ضعف للعضلات وضغط لفقرات العنق ، والتي لها تأثير غير مباشر على جميع أنحاء الظهر والعمود الفقري والرقبة , مما تسبب الألم وعدم الراحة. مع بعض التمارين البسيطة الموضحة ادناه فإنها سوف تساعدك على الحفاظ على قوة العنق و العمود الفقري والسيطرة على الألم في منطقة الرقبة .

تمرين العمود الفقري العنقي

العمود الفقري العنقي  يتحكم في توازن الرأس ويحمي الأعصاب من الرأس حتى بقية الجسم.

حيث ان متوسط رأس الإنسان يزن 4-6 كجم وهو نفس وزن كرة البولينج الصغيرة .

لذلك فقرات الرقبة تكون تحت ضغط كبير خصوصا عند الوقوف لفترات طويلة.

حيث انها تقوم بتوجيه الرأس إلى الأمام قليلا بعيدا عن العمود الفقري وهو ما يعني أن عضلات الرقبة يجب أن تعمل بشكل مستمر لتحقيق التوازن مع وزن الرأس .

دوران الرأس

دوران الرأس إلى جانب واحد حتى لا يمكن لفه اكثر وتركه فتره من الوقت ثم اعادة الرأس مرة أخرى إلى نقطة المركز.

والراحة لحظة ثم أداره الرأس إلى الجانب المعاكس .

ثني الرقبة وتمددها 

حني الرأس إلى الأمام حتى يلامس الذقن الصدر والعينين تنظران مباشرة إلى أسفل الأرض .

والاستمرار على هذه الوضع قليلا ثم الراحة للحظة ثم ثني الرأس مرة أخرى ولكن الى الخلف حتى تصبح العينين تنظر مباشرة الى السقف .

ارجاع الرقبة الى الوراء 

ارجاع الرأس إلى الخلف وتوجيه الذقن إلى أسفل قليلا هذا التمرين يصد الميل الطبيعي للرأسك لمسافة بعيدة .

 ثني الجانب و تمدده

توجيه الرأس للأمام وتوجيه الأذن إلى أسفل نحو الكتف الى احد الجانبين حتى تشعر بتمتد على طول الجانب الآخر من العنق.

ثم ارجاع الرأس إلى المركز و الراحة للحظة ثم تحريك الرأس بنفس الطريقة على الجانب الأخر .

طرق منع حدوث الم الرقبة

ترتبط معظم آلام الرقبة بالعمر و للمساعدة على منع آلام يجب الحفاظ على توازن الرأس على العمود الفقري ضد الجاذبية.

بعض التغييرات البسيطة في الروتين اليومي قد يساعد على تقليل مشاكل الام الرقبة

  • أخذ فترات راحة إذا كنت تجلس لفترات طويلة على الكمبيوتر و الحفاظ على وضع الرأس إلى الوراء على العمود الفقري .
  • ضبط المكتب وكرسي الكمبيوتر على نفس مستوى العين.
  • الجلوس بشكل صحيح على الكرسي باستخدام مسند الكرسي لوضع الذراعين وتخفيف الحمل على الرقبة .
  • تجنب تثبيت الهاتف بين الأذن والكتف عند التحدث خصوصا إذا كنت تستخدم الهاتف كثيرا .
  • اخذ راحة كل فترة إذا كنت تعمل على مكتب لفترة طويلة .
  •  تحريك عضلاتك عن طريق تحريك الكتفين صعودا وهبوطا  و سحب الكتفين إلى أسفل و تميل الرأس على كل جانب لتمتد عضلات الرقبة.
  • لتحقيق التوازن الأساسي عليك تمديد عضلات جدار الصدر و تقوية العضلات حول الكتف والظهر لتعزيز توازن دعم الرقبة.
  • تجنب النوم على البطن لان هذا يسبب ضغط على الرقبة وعليك اختيار وسادة تدعم المنحنى الطبيعي للرقبة .
اقرأ:




مشاهدة 6