طريقة الحمل بولد‎

بواسطة: - آخر تحديث: الإثنين , 24 أكتوبر 2016 - 10:56
طريقة الحمل بولد‎

طريقة الحمل بولد

خلق الله الذكر والأنثى من أجل التزاوج و إعمار الأرض، ومن الناس من يرزق بالأناث، ومنهم من يرزق بالذكور، ومنهم من هو عقيم لا ينجب، وبحكم العادات والتقاليد التي تربينا عليها يبحث الجميع عن انجاب الذكر أكثر من الإناث، حيث كانت الناس قديماً تحب إنجاب الذكور من أجل مساعدة آبائهم في زراعة الأرض وحراثتها، وجني المحصول، هذه كلها أمور بيد الله ومشيئته فوق أي شئ، حيث أن الله هو  القادر على تحديد جنس الجنين، ولكن هناك بعض الأمور التي تقوم بها الأم قبل الحمل قد تساعد على الحمل بولد ومن أهمها :

مراقبة موعد التبويض من أجل حدوث الحمل

لا تستطيع المرأة الحمل سوى في يوم واحد من الشهر 24 ساعة، وهي الفترة التي تخرج فيها البويضة من كيس المبايض والالتصاق بغشاء الرحم، فيجب أن تتابع المرأة هذه الأيام وتحاول زيادة عدد مرات الجماع في هذه الساعات، لضمان حدوث الحمل ،أو الانتظار للشهر التالي.

الإبتعاد عن الأمور التي تعيق الحمل وتعمل على تأخره، وهي

القلق، حيث أن زيادة هرمون القلق في الجسم يؤثر على حدوث الحمل,شرب الكافيين والقهوة كثيراً، أيضا شرب الكحول و تعاطي المخدرات سواء للمرأة أو الرجل، كما يجب أن يمارس الرجل التمارين الرياضية، من أجل زيادة إنتاج الحيوانات المنوية .

ممارسة الجماع قبل أيام التبويض مباشرة

يعود السبب في الحمل بولد أو بنت إلى الجينات التي تحملها الحيوانات المنوية، وهي الكروموسوم(y) والذي تاخذه البويضة فينتج ولد عن هذا الحمل، والكروموسوم (x) الذي تأخذه البويضة لينتج بنت عن الحمل، أما بالنسبة للكروموسوم (y) فلا يعيش طويلاً ؛ لذا يجب التعجيل في حدوث فرصة الحمل قبل أن تموت هذه الكروموسومات.

زيادة أكل الأطعمة الغنية بالأملاح

يجب أن تزيد السيدة من الأطعمة المليئة بالاملاح مثل تناول الموالح، والطماطم، أكل الموز، لأن الكروموسومات الحاملة (y) تستطيع العيش في وسط قاعدي أكثر منه في وسط حمضي ؛ لذلك يجب تحويل الحمض النووي من حمضي إلى قاعدي، فإن زيادة الأملاح تعمل على ذلك، كما أن زيادة نسبة الصوديوم والبوتاسيوم في الطعام تعطي البويضة جدار يجذب الحيوان المنوي الذكري، وابعاد الحيوان الذكري الأنثوي.

إستخدام غسولات مهبلية

تساعد الغسولات المهبلية على قتل الكروموسومات (x) وجعل عددها أقل من عدد الكروموسومات (y) مما يويد فرصة اتحاد البويضة مع الكروموسوم (y) والذي ينتج عنه جنين ذكر . كما يمكن الحصول على جنين ذكر من خلال عملية التلقيح الصناعي، والتي يتم فيها غربلة للحيوانات المنوية ،حيث يتم التخلص من الحيوانات المنوية الأنثوية، والإحتفاظ بالحيوانات المنوية الذكرية.

الوسائل التي ترجح بأن يكون الجنين ذكرا

الغسول الحامضي

يكون هذا الغسول للمهبل وليس للدم؛ لأنّ المهبل يعتبر وسطه حامضيّاً بسبب مكوّناته، وهذا يكون من أجل حماية المهبل من مهاجمة البكتيريا والالتهابات، وقد قيل أيضا أنّ وسط المهبل عندما يكون قلويّاً باستعمال الغسول المهبلي القلوي مثل مسحوق بيكربونات الصوديوم من المحتمل أن تزيد نسبة بقاء الحيوانات المنويّة المذكّرة فيه، لكن هناك العديد من الدّراسات الأخرى الّتي تعارض ذلك، وتنفي وجود رابطٍ بين نوع الوسط في المهبل القلويّ أو الحمضيّ وبين الحيوانات المنويّة، وهذه الطّريقة تؤثّر جدًّا على المهبل، وتغيّر من وسطه الحامضي أيضاً، وبالتّالي تجعله أكثر عرضةً لأنواع الالتهابات، وغزو الفطريّات.

تحديد موعد الإباضة

وجد أن الحيوانات المنوية المذكرة تبقى أكثر سرعة من الحيوانات المنوية المؤنثة؛ حيث تصل الحيوانات المذكرة إلى البويضة خلال السّاعات الأولى بعد الجماع، أما الحيوانات المنوية المؤنّثة فتصل متأخرة للبويضة، فإن تمّ الجماع في وقت الإباضة يكون احتمال الحمل بالذكر هو الاحتمال الأكبر، أمّا إذا تمّ الجماع قبل حدوث الإباضة بأيّامٍ قليلة فيكون احتمال الحمل بالأنثى هو الأكبر . فيتم تحديد اليوم المتوقّع للإباضة فيه، وتتم المعاشرة حينها، لكن على الزوجين أن يقوما بالامتناع عن الجماع خلال الأيام التي تسبق يوم الإباضة وبعد مرور ثلاثة أيام من يوم الإباضة للاحتياط فقط لعدم الحمل بأنثى.

اقرأ:




مشاهدة 154