طرق علاج التهاب اللثة‎

بواسطة: - آخر تحديث: الجمعة , 21 أكتوبر 2016 - 10:59
طرق علاج التهاب اللثة‎

اللثة

اللثة هي الطبقة الرقيقة المحيطة بالأسنان في مجمل التعبير، وقد تتعرّض لبعض الأمراض والالتهابات التي تستوجب العلاج، فقد تؤدّي أمراض اللثة إذا لم تعالج إلى سقوط الأسنان أو إصابتها بالعديد من الأمراض والشعور بالألم؛ لذا ينصح بعلاج اللثة إذ ما التهبت أو ظهر فيها أي مرض أو ألم والكشف عنها.

قد تكون إصابة اللثة بالتهابات إشارة للإصابة بمرض مزمن كالسكري وأمراض القلب، ولا يحدث هذا كثيراً، فغالباً ما يكون الالتهاب ناتج من البكتيريا ذات الكم الهائل التي تدخل للثة كل يوم، أو بسبب التهاب الضرس مما يؤثر على اللثة بشكل سلبي ويسبب الألم والالتهاب، أو قد تكون الإصابة بالتهاب اللثة ناتج عن عدم العناية بالأسنان ونظافة الفم.

التهاب اللثة

من المؤسف أنّ عدد كبير من الأشخاص لا يدركون إصابتهم بالتهاب اللثة أو يتجاهلون ذلك، حيث إنّ لمرض التهاب اللثة عدة أعراض، ومنها:

  • احمرار اللثة بشكل ملحوظ حيث تأخذ بالتحول للون أحمر داكن. ملاحظة نزيف اللثة بسهولة كبيرة أثناء القيام بعملية تفريش الأسنان أو تنظيفها بالخيط أو قد يحدث نزيف اللثة أثناء تناول الطعام.
  • ظهور رائحة الفم الكريهة.
  • تذوق طعم غريب عند تناول المصاب للطعام.
  • حدوث فراغات جيوب لثوية في اللثة تتسبب بتجمع الجراثيم. تورم اللثة والشعور بألم عند ملامستها.

علاج التهاب اللثة

تستطيع معالجة بعض التهابات اللثة منزلياً، باتّباع الطرق التالية:

  • إن جهاز المناعة في جسم الإنسان يتأثر بسرعة وبسهولة في الجهد والتوتر الذي يتعرض له فيضعفه مما يتسبب بعدة مشاكل صحية كالتهاب اللثة؛ لذا عليك في بداية الأمر تقليل ما تبذله من جهد والابتعاد عن جو التوتر حفاظاً على صحتك.
  • يمكنك اللجوء إلى استخدام المحلول الملحي عن طريق خلط بعض الملح مع الماء ذي الحرارة الدافئة والقيام بالغرغرة بواسطة هذا المحلول لمدة لا تكاد تقل عن ثلاثين ثانية وتكرير الغرغرة عدة مرات يومياً فالملح يقوم بتعقيم الفم من البكتيريا والجراثيم.
  • إن أكياس الشاي ذات فوائد عديدة ومن فوائدها معالجة أمراض اللثة والتهابها لغناها بمادة التنك؛ يمكنك وضع أكياس الشاي بعد غليها وتبريدها على اللثة الملتهبة لمدة تقدر بخمس دقائق.
  • إن العسل الطبيعي يتميز كما هو معروف بمقاومة الطفيليات وله خواص التطهير؛ قم بوضع بعض العسل على اللثة وسيعمل على علاجها بشكل فعال.
  • شرب عصير التوت البري فهو يمنع البكتيريا من الالتصاق بالأسنان؛ لذا قم بشربه يومياً. كما يمكنك صنع عجينة من الليمون والملح عن طريق مزج بعض عصير الليمون مع الملح وقم بوضعها على الأسنان لعدة دقائق.
  • خليط الليمون مع الملح: يمكنك استخدام مِقدار ملعقتين من الملح، ونعصُر عليهم نصف ليمونة مُتوسِطة الحجم وبعدها نترك الخليط لقليل من الوقت؛ حتى تختفي الفُقاعات الّتي ظهرت وبعدها نقوم بتحريك الخليط مع بعضِه البعض، فنُلاحظ أنّنا حصلنا غلى خليط شبيه من معجون الأسنان، وباستخدامِك لفرشاة تُخصصها لهذا المعجون المُستخدَم لتبييض الأسنان تقوم بوضع الخليط عليها، وتقوم بتدّليك ودعك الأسنان بها، ويجب أنْ تحرص على أنْ تكون الفُرشاة طبيّة، ويجب أنْ تحرص على أنْ تقوم بدعكِ الأسنان بشكل جيد حتى تستطيع التخلُص من البُقع والكِلْس الموجود على الأسنان، ويتّم استخدام هذه الطريقة لمرة واحدة كل عشر أيام؛ وذلك لأنّ الملح والليمون مع بعضِهم البعض له تأثير وقد يُضرّ اللّثة إذا استخدم بشكل كبير، ومع هذا فإن لاستخدام هذه الوصفة الطبيعية أثر كبير في الحُصول على نتائج مبهرة.
  • التغذية الصحية: هناك العديد من المأكولات الّتي تزيد من حدة التهابات اللثّة، والمقابل هناك أغذية تقلل من التهابات اللثّة الّتي تصيب اللثّة، وكذلك تعمل على الوقاية منها ومن هذه الأغذية الّتي تحتوي على الفيتامينات مثل: فيتامين سي، والذي تجده في العديد من الأغذية الحمضية كالبرتقال والليمون، وكذلك تجده بالفواكه كالفراولة والمانجا والكيوي، ويجب الحرص على أكل الأغذية الغنية بفيتامين د، والذي يُعتبر مُضاد لالتهابات اللثّة، ويمكنك الحصول على فيتامين د عند تعرضك لأشعة الشمس وأكل السمك، البيض، المأكولات البحرية، وكبد الحوت البحري، أما الأغذية الّتي تزيد من حدة التهاب اللثّة، والّتي يجب الابتعاد عنها عند إصابتك بالتهاب اللثّة هي القهوة، وشرب الكحول والخمر، وكذلك يجب الابتعاد عن أكل السكريات بشكل كبير.
  • استخدام فرشاة الأسنان: استخدام فرشاة الأسنان من أهم وسائل العناية الشخصية، فيجب تعويد الأطفال منذ أعمارٍ صغيرة على استخدام فرشاة الأسنان؛ وذلك لحماية الأسنان من الجراثيم والترسبات الّتي تحدث بسبب الجراثيم وبقايا الطعام، لذلك عليك أن تقوم بتنظيف أسنانك مرتين صباحاً ومساءً، واستخدام المعجون الأفضل الذي يقوم بالتخلص من الجراثيم بشكل فعال ونهائي، وكذلك يمكنك استخدام السواك حسب النصيحة النبوية حيث أشار النبي صلّى الله عليه وسلّم بضرورة استخدام السواك وذلك من باب العناية بالأسنان، ومن باب أهمية السواك الذي أكدت الدراسات الّتي أجريت حديثاً قدرة السواك الخارقة في التخلص من الجراثيم، والحصول على لثّة أفضل وأسنان سليمة وبيضاء.

عوامل الإصابة بالتهاب اللثة

إضافة إلى العوامل الوراثة لالتهاب اللثة فهناك عوامل أخرى ومن أهمها:

  • عوامل السن: فكلما زاد عمر الشخص كلما أصبح هناك عرضة للإصابة بالتهابات اللثّة، وزادت نسبة تراكم الطبقات الجيرية.
  • وجود جسر لترتيب الأسنان: فوجود الجسر يعمل على تراكم الطبقات الجيرية في المناطق، الّتي لا يمكن وصول فرشاة الأسنان إليها لذلك يجب تنظيف الأسنان وتبيضها بعد التخلص من الجسر.
  • الأدوية: هناك بعض الأدوية الّتي تزيد من احتمالية الإصابة بالتهاب اللثّة؛ وذلك لأن المواد الموجودة بها تؤثر على اللثّة ومنها أدوية الاكتئاب وضغط الدم، الأدوية الكيميائية، وهنا إشارة للحرص على التقليل من نسب التوتر فلها أكثر كبير على التسبب بالتهابات اللثّة.
  • المرأة الحامل: تزيد نسبة التعرض لالتهابات اللثّة عند المرأة الحامل؛ وذلك لأن التغذية تذهب للطفل لكي ينمو بشكل مما يؤثر على الأم، لذلك على الأم الحامل أنْ تهتم بأكلِ الأغذية المفيدة حتى تعوض ما ينقصها، وتتمتع بصحة سليمة هي وجنينها.

أعراض التهاب اللثة

  • احمرار في اللثة: في حالات التهابات اللثّة تجد لونها أحمر. تضخم اللثّة: وفي بعض الأحيان يتطور ذلك حيث يصل الورم إلى تضخم في الوجه، وتظهر بعض الالتهابات على الجزء الداخلي من الوجه.
  • نزول دم من اللثّة: عندما تقوم بغسل أسنانك فتجد نزول الدم، يمكنك عندها معرفة أن السبب هو التهاب اللثّة، وفي الحالات المتقدمة لالتهاب اللثّة قد تجد نزول الدم من اللثّة بدون سبب وبدون استخدام الفرشاة.
  • الآلام عند شرب الأشياء الباردة: فالإصابة بالتهاب اللثّة يجعل الفم أكثر ضعفاً، فيتأثر عند الشرب والأكل بشكل سريع؛ وذلك بسبب الترسبات والألواح الجرثومية الّتي تحيط باللثّة.
  • انبعاث روائح كريهة من الفم: الالتهاب الذي يصيب اللثّة يتسبب بظهور روائح كريهة من الفم؛ وذلك بسبب تراكم الترسبات، والبكتيريا، والفيروسات في الفم والّتي تعمل على التفاعل واحداث روائح كريهة تزعج صاحبها؛ لذلك حتى تتخلص من رائحة الفم الكريهة عليك أن تعالج الالتهابات الّتي تصيب اللثّة والتخلص من الترسبات المحيطة بالأسنان.
اقرأ:




مشاهدة 62