زيت الخزامى للشعر‎

بواسطة: - آخر تحديث: الخميس , 27 أكتوبر 2016 - 10:23
زيت الخزامى للشعر‎

زيت الخزامى للشعر

زهرة الخزامى هي نبته على شكل شجيرة تعيش في المناطق الجبلية ، في الغابات التي تحيط بالنصف الغربي من القارة الأوروبية ، منطقة البحر المتوسط ، وهي تزرع بوفرة لرائحتها العطره في فرنسا ، إيطاليا ، انكلترا ، و النرويج . وتزرع الآن في أستراليا لكي يصنع من زهرها العطور .

ويستخلص من زهرة الخزامي زيت اللافندر,هو زيت عديم اللون قابل للذوبان في الماء, له إستخدمات عديده , في الغالب يستخدم كعطر وكماده تجميليه , ولكن له إستخدامات أخري لا نهايه لها.

يعتبر زيت الخزامى مفيد بشكل كبير للعناية بالشعر، فهو علاج فعال لقتل القمل، وبيض القمل، أو الصيبان، بالإضافة إلى أنه يحمي من تساقط الشعر، ومرض الثعلبة، وذلك عن طريق تدليك فروة الرأس به، وهو علاج فعال للتخلص من قشرة الرأس.

خلطات زيت الخزامى للشعر

  • زيت الخزامى مع الزعتر، والبابونج، وزيت الذرة نخلط ملعقة من زيت الخزامى، مع ملعقة من الزعتر المطحون، وملعقة من البابونج، وملعقة من زيت الذرة، بشكل جيد مع بعضها البعض، ونضع الخليط بعلبة زجاجية محكمة الإغلاق، ونتركها لمدة أسبوع من دون فتحها، ومن ثم ندلكها على الشعر بشكل جيد، ونغطي الشعر بغطاء بلاستيكي لمدة ثلاثين دقيقة، بعد ذلك نغسله بالشامبو بشكل جيد، ونكرر هذه العملية مرتين في الأسبوع، حيث تعمل هذه الوصفة على تعطير الشعر، وتكسبه القوة والليونة المطلوبة، بالإضافة إلى أنها تعيد إحياء بصيلات السعر.
  • زيت الخزامى مع زيت الزيتون، بالإضافة إلى زيت اللوز نخلط خمس عشرة قطعة من زيت الخزامى، مع ملعقتين من زيت الزيتون، وملعقتين من زيت اللوز، ونسخن الخليط على النار لمدة عشر ثوانٍ، وندلكه على فروة الرأس بشكل جيد، ونتركه لمدة ثلاث ساعات، ومن ثم نغلسه بالماء الدافئ والشامبو، وتعتبر هذه الوصفة علاجاً فعالاً للتخلص من قشرة الرأس.

فوائد الخزامى للشعر

هناك العديد من الفوائد التي يعود بها نبات الخزامى على الشعر بشكل خاص، والتي من الممكن شملها في النقاط التالية

  • تنشيط الدورة الدموية في فروة الرأس، الأمر الذي من شأنه أن يعمل على علاج مشكلة الشعر الضعيف والمتساقط، والذي قد يكون إما نتيجة مشاكل عضوية، كنقص في بعض العناصر الغذائية، أو نتيجة عدم التوازن النفسي والعاطفي، فمن المعروف أنّ رائحة اللافندر الجميلة أيضاً تؤدي إلى تحسين النفسية، الأمر الذي ينعكس بشكل إيجابي على صحّة الشعر.
  • ترطيب فروة الرأس، بالإضافة إلى تطهيرها من الفطريات المسبّبة للقشرة، بالتالي فإنّ الخزامى يقوم بعلاج القشرة المزعجة، والحكّة المصاحبة لها.
  • علاج مرض الثعلبة، والذي من أعراضه فقدان كميات كبيرة من الشعر في مناطق مختلفة من الرأس، حيث يقوم الخزامى بالمساعدة على إنتاج بصيلات شعر جديدة، وإنباتها من جديد، كما أنه يملأ الفراغات المحرجة في الشعر.
  • علاج مشاكل الحساسية في فروة الرأس، والتي قد تتمثل بالحكة المستمرة، الاحمرار، ظهور الطفح الجلدي، أو بعض التقرحات.
  • منح الشعر منظراً أكثر حيويةً ولمعاناً عن السابق.
  • تغذية فروة الرأس والشعيرات من الجذور، ولغاية الأطراف، الأمر الذي من شأنه أن يقوم بتكثيف الشعر، وجعله أكثر قوّة.
  • تطويل الشعر وذلك خلال فترة زمنية قصيرة، وذلك مع الحرص على الاستمرار باستخدامه.
  • التأخير من ظهور الشعر الأبيض، أو الشيب في الرأس، بالإضافة إلى التخلّص منه في حال كان موجوداً في الرأس، ولكن من الجدير بالذكر أنّ هذه العملية قد تتطلب بعض الوقت حتى تبدأ نتائجها بالظهور.
  • التخلص من التجعيدات في الشعر، والعمل على فرد الشعر وتنعيمه.
اقرأ:




مشاهدة 135